منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سلوك المسلم بين القول والعمل :

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الخميس يناير 07, 2016 3:29 pm

الدعوة إلى الخير :

قال تعالى :" ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون " سورة آل عمران الآية 104 ـ
في هذه الآية الكريمة خطاب للمسلمين , والمقصود بكلمة أمة يعنى أن تكون منكم جماعة تقوم بالدعوة إلى الخير والإيمان بالله تعالى , لأن الإسلام كله خير , والدعوة إلى الإسلام فرض عين على كل مسلم , متي تيسر له في كل وقت كلٌ على حسب قدرته واستطاعته ولهذا ينبغي أن يتمثل المسلم هذه الشروط عند الدعوة أهمها : 1ـ معرفة الإسلام على حقيقته 2ـ حسن الخلق في الدعوة 3 ـ أن يدعوا بالرفق واللين 4ـ أن يتدرج مع المدعوين " . ـ موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الخميس يناير 07, 2016 3:30 pm

من سلوك المسلم :

تهنئة غير المسلمين جائزة ولكن :

ـ الإسلام يبين لنا أن من حقوق المواطنة بين المسلمين وغيرهم من أهل الكتاب في المجتمع المسلم , أن لهم ما لنا وعليهم ما علينا ما لم يكونوا من المحاربين لأهل الإسلام قال تعالى :" لاينهاكم الله عن الذين لم يُقاتلوكم في الدين ولم يُخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتُقسطوا إليهم إن الله يُحب المقسطين " سورة الممتحنة فقد أمرنا الله تعالى بالبر والقسط لهم وخاصة ممن يجاورونا ممن لهم ذمة وعهدا وقد وصانا الرسول صل الله عليه وسلم ـ بذلك ولكن من غير اختلاط و مشاركة لهم فيما يعتقدون ويُقدسون حتى لايتأثر الإنسان المسلم بذلك فإنه قد يُخشى عليه من سوء الخاتمة و فضلا أن ذلك قد يؤدى به إلى الرضي بما يصنعون والعياذ بالله ـ والله اعلم ". موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   السبت أغسطس 13, 2016 9:07 pm

أعمالكم قبل صوركم :

قد يظهر الإنسان في صورة حسنة ، ولكن لا تستطيع الاقتراب منه والحديث معه ، وقد تكون المرأة من أجمل الناس صورة ، ولكن من اقترب منها تأذى مما يصدر عنها من أقوال وأفعال مشينة ، فينفر الناس منها ويبتعدون عنها ، وإن كانت الصورة حسنة , وهكذا دائما يكون الإنسان صاحب الأخلاق السيئة , يقول الله تعالى :" وإذا رأيتهم تُعجبك أجسامهم وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة " سورة المنافقون الآية 4 ـ وعن أبي هريرة رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم" :إن الله لا ينظر إلى أجسامكم ، ولا إلى صوركم ، ولكن ينظر إلى قلوبكم" رواه مسلم. ـ موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   السبت أغسطس 13, 2016 9:07 pm

احذر طلب الدنيا بالدين :

عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صل الله عليه وسلم": يخرج في آخر الزمان رجال يختلون الدنيا بالدين ، يلبسون للناس جلود الضأن من اللين ، ألسنتهم أحلى من السكر ، وقلوبهم قلوب الذئاب ، يقول الله : أبي يغترون أم علي يجترئون ؟ فبي حلفت لأبعثن على أولئك منهم فتنة تدع الحليم فيهم حيران " رواه الترمذي . , يقول الله تعالى :" ومن الناس من يُعجبك قوله في الحياة الدنيا ويُشد الله على ما في قلبه وهو ألد الخصام " سورة البقرة ـ موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   السبت أغسطس 13, 2016 9:08 pm

شر الناس :

إن شر الناس ذا الوجهين الذي يأتي هؤلاء بوجه وهؤلاء بوجه . ولقد حذر النبي صل الله عليه وسلم من هذه الصفة الذميمة بقوله: " تجدون شر الناس ذا الوجهين الذي يأتي هؤلاء بوجه وهؤلاء بوجه" . متفق عليه. .و الحديث يبين لنا أن ذا الوجهين منافق في العلاقات الاجتماعية كاذب ومخادع في علاقاته ومبادئه متلون في مواقفه ومشاعره ." . ـ موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:24 pm

لما تقولون ما لا تفعلون :

كما في حديث أسامة بن زيد رضي الله تعالى عنه قال : سمعت رسول الله صل الله عليه وسلم يقول :" يُجاء بالرجل يوم القيامة فيلقى في النار ، فتندلق أقتابه في النار ، فيدور كما يدور الحمار برحاه ، فيجتمع أهل النار عليه فيقولون : أي فلانا ما شأنك ؟ أليس كنت تأمرننا بالمعروف وتنهانا عن المنكر ؟ قال : كنت آمركم بالمعروف ولا آتيه ، وأنهاكم عن المنكر وآتيه . رواه غندر عن شعبة عن الأعمش. متفق عليه . وقال البيضاوي رحمه الله تعالى : روي أن المسلمين قالوا: لو علمنا أحبّ الأعمال إلى الله لبذلنا فيه أموالنا وأنفسنا ، فأنزل الله تعالى " إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله" فولوا يوم غزوة أُحدٍ فنزلت.الآية من قول الله تعالى:" يا أيها الذين آمنوا لم تقولون ما لا تفعلون " سورة الصف الآية 2 ـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:25 pm

ويقول الله تعالى:" أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون " سورة البقرة الآية 44 ـ وقال تعالى :" يا أيها الذين أمنوا لما تقولون ما لا تفعلون كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون " سورة الصف الآية 2 ـ في هذه الآيات تحذير من مخالفة الفعل للقول وقد قال الله تعالى حكاية عن نبيه شعيب عليه الصلاة والسلام لقومه: " وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهاكم عنه " .سورة هود الآية 88 ـ ولهذا يكون العقاب مُضاعفا لمن وقع في معصية وهو يعلم حكم نهي الله تعالى عنها لأنه عصى الله تعالى عن علم ودراية ، قال الله عز وجل: " إن المنافقين في الدرك الأسفل من النار " سورة النساء الآية 145 ـ لأنهم جحدوا أوامر الله ونواهيه بعد العلم ، وجعل اليهود شراً من النصارى مع أنهم ما جعلوا لله سبحانه ولدا ، ولا قالوا إنه ثالث ثلاثة إلا أنهم أنكروا بعد المعرفة ، إذ قال الله تعالى : " يعرفونه كما يعرفون أبنائهم " سورة البقرة الآية 146،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:26 pm

وقال تعالى:" فلما جاءهم ما عرفوا كفروا به فلعنة الله على الكافرين " سورة البقرة الآية 89، وقال تعالى في قصة بلعام بن باعوراء: " واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آيتنا فانسلخ منها فاتبعه الشيطان فكان من الغاوين .. الـ .. أن قال :" فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث " سورة الأعراف 175ـ 176 ـ فكذلك العالم الفاجر، فإن بلعام أوتي كتاب الله -تعالى- فأخلد إلى الشهوات ، فشبه بالكلب أي سواء أوتي الحكمة أو لم يؤت فهو يلهث إلى الشهوات".فقد شبه الله من آتاه الله كتابه ولكنه لم يعمل به، بل عمل بخلاف ذلك بالكلب كما شبهه في آية أخرى بالحمار فقال تعالى: " مثل الذين حملوا التوراة ثم لم يحملوها كمثل الحمار يحمل أسفاراً سورة الجمعة الآية 5 ـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:26 pm

ولذلك فقد كان المتقون السابقون يحاسبون أنفسهم ، ويخافون من مخالفة عملهم لأقوالهم ، فقد قال رجل لابن عباس رضي الله عنهما-: "أريد أن آمر بالمعروف وأنهى عن المنكر؟" فقال له ابن عباس: "إن لم تخش أن تفضحك هذه الآيات الثلاث فافعل وإلا فابدأ بنفسك"، ثم تلا: "أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون "سورة البقرة الآية 44 ، وقوله تعالى: يقول الله تعالى :" يا أيها الذين أمنوا لما تقولون ما لا تفعلون كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون " سورة الصف الآية 2 ـ 3 ـ وقوله تعالى حكاية عن شعيب عليه السلام: " وقال شعيب عليه الصلاة والسلام لقومه: " وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهاكم عنه " . سورة هود الآية 88 ـ . وقيل لمطرف: ألا تعظ أصحابك؟ قال: "أكره أن أقول ما لا أفعل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:27 pm

البيان والإرشاد :

في هذا القبس النبوي الشريف ترهيب وتحذير شديد لمن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ويخالف قوله فعله. قال الله تعالى :" أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون " سورة البقرة الآية 44 ـ قوله:" يُجاء بالرجل يوم القيامة " أي تجئ به الملائكة ، وفي رواية: " يؤتى بالرجل يوم القيامة " فيُلقى في النار" أي فتلقيه الملائكة في النار إلقاء، لا يدخلها برفق، ولكنه يُلقى فيها كما يُلقى الحجر في اليم " فتندلق أقتابه " وفي رواية: " أقتاب بطنه في النار" أي أنه لما يلقى في النار تندلق ، أي تخرج أقتاب بطنه من شدة الإلقاء، والأقتاب هي الأمعاء.قوله: " فيدور كما يدور الحمار برحاه " هذا التشبيه للتقبيح ، شبهه بالحمار الذي يدور على الرحا، وصفة ذلك: أنه في المطاحن القديمة قبل أن توجد هذه الآلات والمعدات الحديدية ، كان يجعل حجران كبيران وينقشان فيما بينهما - أي ينقران- ويوضع للأعلى منهما فتحة تدخل فيها الحبوب ، وفيها خشبة تربط بمتن الحمار، ثم يستدير على الرحا ، وفي استدارته تطحن الرحا..فهذا الرجل الذي يُلقى في النار يدور على أمعائه والعياذ بالله- كما يدور الحمار على رحاه ،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:28 pm

" فيجتمع أهل النار عليه، فيقولون: أي فلاناً ما شأنك؟" أي ما قصتك؟ ما الذي جاء بك إلى هنا؟ ما العمل الذي أدخلت بسببه النار؟ " أليس كنت تأمرنا بالمعروف وتنهانا عن المنكر؟" .فيقول مقراً على نفسه: " كنت آمركم بالمعروف ولا آتيه" يقول للناس: صلوا ولا يصلي ، ويقول لهم: زكوا أموالكم ولا يزكي ، ويقول: بروا الوالدين ولا يبر والديه ، يقولوا للناس خافوا الله وراقبوه في الغيب والشهادة ، وهو لا يخاف الله ولا يراقبه ، بل إذا خلى بمحارم الله انتهكها -والعياذ بالله-، وهكذا يأمر بالمعروف ولكنه لا يأتيه.قوله: " وأنهاكم عن المنكر وآتيه " يقول للناس: لا تغتابوا الناس ، لا تأكلوا الربا ، لا تغشوا في البيع، لا تسيئوا العشرة، لا تسيئوا الجيرة ، وما أشبه ذلك من الأشياء المحرمة التي ينهى عنها ، ولكنه يأتيها ، يبيع بالربا ، ويغش ويسيء العشرة ويسيء إلى الجيران وغير هذا، فهو بذلك يأمر بالمعروف ولا يأتيه ، وينهى عن المنكر ويأتيه- فالواجب على المرء أن يبدأ بنفسه أولا فيأمرها بالمعروف وينهاها عن المنكر,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:32 pm

لأن أعظم الناس حقاً عليك بعد رسول الله صل الله عليه وسلم- نفسك التي بين جنبيك :أبدأ بنفسك فانهها عن غيها ـ فإذا انتهت عنه فأنت حكيم . وليس معني هذا أن يترك المسلم الوعظ والنهي عن المنكر ولهذا قيل للحسن رحمه الله تعالى : "إن فلانا لا يعظ ويقول: أخاف أن أقول مالا أفعل ، فقال الحسن: وأينا يفعل ما يقول ، ود الشيطان أنه ظفر بهذا فلم يأمر أحد بمعروف ولم ينه عن منكر"..وقال سعيد بن جبير: "لو كان المرء لا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر حتى لا يكون فيه شيء ما أمر أحد بمعروف ولا نهى عن منكر".من ذا الذي ما ساء قط ــــ ومن له الحسنى فقط . ليكن شعارك أصلح نفسك ثم أصلح غيرك . ابدأ بنفسك ثم بعد ذلك نصح إخوانك ، وأمر بالمعروف ، وإنها عن المنكر، لتكون صالحاً مصلحاً. أصلح نفسك وفي طريقك إلى ذلك انصح غيرك , بمعني أن المسلم كلما علم أمرأ أو نهيا نصح به غيره ليكونا آمرا بالمعروف ناهيا عن المنكر .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:32 pm

ما يرشد إليه الحديث :

إن هذا الحديث يحذر من مخالفة القول للعمل ، وأنه ينبغي على الإنسان أن يكون قدوة حسنة عاملاً بما يأمر به ، تاركاً ما ينهى عنه ، ولا يعني هذا أنه يترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وتعليم الناس ونصحهم ووعظهم ، بل عليه أن يسعى أولاً في إصلاح نفسه ، واستقامتها ، ثم بعد ذلك يدعو الناس إلى ذلك ، ويأمرهم بفعل المعروف بعد فعله له ، وترك المنكر والبعد عنه بعد تركه إياه..كما لا يعني هذا الحديث أن الإنسان يجب أن يكون معصوماً من الخطأ , لأن العصمة ليست لأحد من البشر إلا الأنبياء والرسل ، فلو أن الإنسان لا يأمر بمعروف ولا ينهى عن منكر حتى يكون سليماً من الخطأ لتعطلت هذه الفريضة العظيمة وهي فريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:34 pm

ولكن ينبغي للآمر والناهي أن يكون قدوة وأسوة لغيره ، وأن يكون على أحسن الأحوال حتى يكون لكلامه الأثر عند من يأمرهم وينهاهم، ولو أن الإنسان لا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر حتى يسلم من الخطأ فمن يعظ العاصين بعد محمد صل الله عليه وسلم- لأنه كما قلنا لا عصمة لأحد إلا للأنبياء والرسل..ولذلك فقد قيل للحسن: "إن فلانا لا يعظ ويقول: أخاف أن أقول مالا أفعل ، فقال الحسن: وأينا يفعل ما يقول ، ود الشيطان أنه ظفر بهذا فلم يأمر أحد بمعروف ولم ينه عن منكر"..وقال سعيد بن جبير: "لو كان المرء لا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر حتى لا يكون فيه شيء ما أمر أحد بمعروف ولا نهى عن منكر".من ذا الذي ما ساء قط ــــ ومن له الحسنى فقط .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:34 pm

و عن هذا المعني خطب عمر بن عبد العزيز رحمه الله تعالى يوماً فقال في موعظته: إني لأقول هذه المقالة وما أعلم عند أحد من الذنوب أكثر مما أعلم عندي فاستغفر الله وأتوب إليه.وكتب إلى بعض نوابه على بعض الأمصار كتابا يعظه فيه وقال في آخره: وإني لأعظك بهذا وإني لكثير الإسراف على نفسي غير محكم لكثير من أمري، ولو أن المرء لا يعظ أخاه حتى يحكم نفسه إذا لتواكل الخير، وإذا لرفع الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وإذا لاستحلت المحارم وقل الواعظون والساعون لله بالنصيحة في الأرض ، والشيطان وأعوانه يودون أن لا يأمر أحد بمعروف ولا ينهى عن منكر، وإذا أمرهم أحد أو نهاهم عابوه بما فيه وبما ليس فيه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:38 pm

وكما قيل:وأعلنت الفواحش في البوادي ـ وصار الناس أعوان المريب .
إذا ما عبتهم عابوا مقالي ـ لما في القوم من تلك العيوب
وودوا لو كففنا فاستوينا ـ فصار الناس كالشيء المشوب
وكنا نستطب إذا مرضنا ـ فصار هلاكنا بيد الطبيب.
وعليه فإن على الإنسان أن يسعى في إصلاح نفسه ، ثم في إصلاح غيره ، قال تعالى: " والذين يُسكون بالكتاب وأقاموا الصلاة إنا لا نضيع أجر المصلحين " سورة الأعراف الآية 170 ـ ، ومتى ما اشتغل المسلم بإصلاح نفسه ودعا غيره إلى الله و أمر بالمعروف ونهي عن المنكر مع الإخلاص في ذلك فإن الله سيعينه على التخلص من أخطائه ، وسيكون نصحه لغيره سبباً من أسباب ثباته ، ودوام استقامته على أوامر الله تعالى .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:39 pm

من فوائد الحديث :

1. الوعيد الشديد في حق من خالفت أفعاُله أقوالَه ، أي في حق من يأمر بالمعروف ولا يعمل به ، وينهى عن المنكر ويرتكبه..
2. وجوب العمل بالعلم ذلك أن الغرض من التعلم هو العمل به ابتغاء مرضات الله-تبارك وتعالى-.
3. التحذير من النفاق، ومن سلوك طريق المنافقين ، ذلك أن النفاق إظهار الإنسان خلاف ما يبطن، وهذا الذي عذب هذا العذاب أظهرت أفعاله غير أقواله.
4. أن على الإنسان أن يبدأ أولاً بإصلاح نفسه، ومجاهدته على الاستقامة على أمر الله، وذلك بأن يمتثل الأوامر ويجتنب النواهي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 14, 2017 8:40 pm

5. أنه يجب على الإنسان أن يقوم بواجب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والدعوة إلى الله، حتى وإن لم يكن عاملاً بكل يأمر به أو ينهى عنه لأن الإنسان معرض للخطأ وللزلل ، ولم يعصم من ذلك إلا الرسل والأنبياء ، ذلك أن البعض من الناس لما يسمع مثل هذه النصوص ربما يسبب له إحباط فيترك الدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بحجة أنه مقصر، وأنه غير عامل بكل يأمر به، وغير تارك لكل ما ينهى عنه، ولا شك أن تقصيره في العمل بما يدعو إليه خطأ ، وتركه للدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر خطأ آخر . " . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: سلوك المسلم بين القول والعمل :   الثلاثاء فبراير 06, 2018 10:40 am

احذروا :

لقد حذرنا الله تبارك وتعالى من أناس يطلبون الدنيا بالدين , ويسيئون الفعل ويحسنون القول , يُظهرون شكل الإسلام وصورته , وهم بعيدون عن حقيقته كل البعد وفى ذلك قوله تعالى :" قل هل ننبئكم بالأخسرين أعمالا الذين ضل سعيهم فى الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا " سورة الكهف الأية 103 ـ 104 ـ وقال أيضا فى وصفهم :" وإذا رأيتهم تعجبك أجسامهم وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة يحبون كل صيحة عليهم هم العدو فاحذرهم قاتلهم الله أنى يؤفكون " سورة المنافقون الأية 4ـ ويقول الشاعر : يعطيك من طرف اللسان حلاوة ويروغ منك كما يروغ الثعلب . ". موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
سلوك المسلم بين القول والعمل :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم :: الولاء والبراء بين الانضباط و التسيب :: من ادب الاسلام الاخلاق وتزكية النفس-
انتقل الى: