منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:22 pm

سمّوه إن شئتم تصوّفا..ولكنه تصوّف رجل توفر له فطنة المؤمن , وقدرة الفيلسوف , وتجربة المحارب , وفقه الصحابي , ما جعل تصوّفه حركة حيّة في بناء الروح , لا مجرّد ظلال صالحة لهذا البناء..!!أجل..ذلك هو أبو الدرداء , صاحب رسول الله صل الله عليه وسلم وتلميذه..وذلكم هو أبو الدرداء , الحكيم , القدّيس..ورجل دفع الدنيا بكلتا راحتيه , وزادها بصدره..رجل عكف على نفسه وصقلها وزكّاها , وحتى صارت مرآة صافية انعكس عليها من الحكمة , والصواب , والخير, ما جعل من أبي الدرداء معلما عظيما وحكيما قويما..سعداء , أولئك الذين يقبلون عليه ويصغون إليه , لقد كانت الدنيا في عين أبي الدرداء مجرّد عارية..عندما فتحت قبرص وحملت غنائم الحرب إلى المدينة رأى الناس أبا الدرداء يبكي... واقتربوا دهشين يسألونه , وتولى توجيه السؤال إليه:" جبير بن نفير" قال له:" يا أبا الدرداء, ما يبكيك في يوم أعز الله فيه الإسلام وأهله"..؟؟فأجاب أبو الدرداء في حكمة بالغة وفهم عميق:ويحك يا جبير..ما أهون الخلق على الله إذا هم تركوا أمره..بينما هي أمة, ظاهرة, قاهرة , لها الملك , تركت أمر الله, فصارت إلى ما ترى"..! أجل.. وبهذا كان يعلل الانهيار السريع الذي تلحقه جيوش الإسلام بالبلاد المفتوحة, إفلاس تلك البلاد من روحانية صادقة تعصمها , ودين صحيح يصلها بالله..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:28 pm

..ومن هنا أيضا كان يخشى على المسلمين أياما تنحلّ فيها عرى الإيمان , وتضعف روابطهم بالله , وبالحق , وبالصلاح , فتنتقل العارية من أيديهم, بنفس السهولة التي انتقلت بها من قبل إليهم..!! وكما كانت الدنيا بأسرها مجرّد عارية في يقينه, كذلك كانت جسرا إلى حياة أبقى وأروع..دخل عليه أصحابه يعودونه وهو مريض, فوجدوه نائما على فراش من جلد..فقالوا له:" لو شئت كان لك فراش أطيب وأنعم.."فأجابهم وهو يشير بسبّابته , وبريق عينيه صوب الأمام البعيد:" إن دارنا هناك..لها نجمع.. واليها نرجع..نظعن إليها. ونعمل لها"..!!وهذه النظرة إلى الدنيا ليست عند أبي الدرداء وجهة نظر فحسب بل ومنهج حياة كذلك. وهذا حكيم قويم النفس , ذكي الفؤاد..وهو يرفض من الدنيا ومن متاعها كل ما يشدّ النفس إليها , ويولّه القلب بها..وهو بهذا لا يهرب من السعادة بل إليها..فالسعادة الحقة عنده هي أن تمتلك الدنيا , لا أن تمتلكك أنت الدنيا..وكلما وقفت مطالب الناس في الحياة عند حدود القناعة والاعتدال وكلما أدركوا حقيقة الدنيا كجسر يعبرون عليه إلى دار القرار والمآل والخلود, كلما صنعوا هذا, كان نصيبهم من السعادة الحقة أوفى وأعظم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:30 pm

..وانه ليقول:" ليس الخير أن يكثر مالك وولدك , ولكن الخير أن يعظم حلمك , ويكثر علمك , وأن تباري الناس في عبادة الله تعالى"..وفي خلافة عثمان رضي الله عنه , وكان معاوية أميرا على الشام نزل أبو الدرداء على رغبة الخليفة في أن يلي القضاء..وهناك في الشام وقف بالمرصاد لجميع الذين أغرّتهم مباهج الدنيا , وراح يذكّر بمنهج الرسول صل الله عليه وسلم ـ في حياته , وزهده , وبمنهج الرعيل الأول من الشهداء والصدّيقين..
وكانت الشام يومئذ حاضرة تموج بالمباهج والنعيم..وكأن أهلها ضاقوا ذرعا بهذا الذي ينغصّ عليهم بمواعظه متاعهم ودنياهم..فجمعهم أبو الدرداء, وقام فيهم خطيبا:
" يا أهل الشام..أنتم الإخوان في الدين , والجيران في الدار, والأنصار على الأعداء..ولكن مالي أراكم لا تستحيون..؟؟تجمعون ما لا تأكلون..وتبنون ما لا تسكنون..وترجون ما لا تبلّغون..وقد كانت القرون من قبلكم يجمعون, فيوعون..ويؤمّلون, فيطيلون..ويبنون, فيوثقون..فأصبح جمعهم بورا..وأماهم غرورا..
وبيوتهم قبورا..أولئك قوم عاد , ملأوا ما بين عدن إلى عمان أموالا وأولادا..".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:31 pm

ثم ارتسمت على شفتيه بسمة عريضة ساخرة, ولوّح بذراعه في الجمع الذاهل , وصاح في سخرية لا فحة:" من يشتري مني تركة آل عاد بدرهمين"..؟! رجل باهر, رائع, مضيء , حكمته مؤمنة , ومشاعره ورعة , ومنطقه سديد ورشيد..!!
العبادة عند أبي الدرداء ليست غرورا ولا تأليا. إنما هي التماس للخير, وتعرّض لرحمة الله , وضراعة دائمة تذكّر الإنسان بضعفه. وبفضل ربه عليه: إنه يقول:
التمسوا الخير دهركم كله.. وتعرّضوا لنفحات رحمة الله , فان لله نفحات من رحمته يصيب بها من يشاء من عباده.." وسلوا الله أن يستر عوراتكم , ويؤمّن روعاتكم"...
كان ذلك الحكيم مفتوح العينين دائما على غرور العبادة , يحذّر منه الناس.هذا الغرور الذي يصيب بعض الضعاف في إيمانهم حين يأخذهم الزهو بعبادتهم, فيتألّون بها على الآخرين ويدلّون..فلنستمع له ما يقول:" مثقال ذرّة من برّ صاحب تقوى ويقين , أرجح وأفضل من أمثال الجبال من عبادة المغترّين"..ويقول أيضا:
"لا تكلفوا الناس ما لم يكلفوا..ولا تحاسبوهم دون ربهم عليكم أنفسكم , فان من تتبع ما يرى في الإنس يطل حزنه"..! إنه لا يريد للعابد مهما يعل في العبادة شأوه أن يجرّد من نفسه ديّانا تجاه العبد.عليه أن يحمد الله على توفيقه , وأن يعاون بدعائه وبنبل مشاعره ونواياه أولئك الذين لم يدركوا مثل هذا التوفيق.هل تعرفون حكمة أنضر وأبهى من حكمة هذا الحكيم..؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:32 pm


قوة يقينه بالله تبارك وتعالى :

وكما كانت الدنيا كلها مجرد عارية في يقينه، كذلك كانت جسرا في حياة أروع وأبقى، ويقينه بالله لا يحده حد، وما كان يمليه عليه النبي صل الله عليه وسلم كان يؤمن به دون نقاش ، وكيف لأبو الدرداء ألا يؤمن ويقوي يقينه بالله تبارك وتعالى وهو يتلو آيات الله آناء الليل وأطراف النهار: انه لقول رسول كريم* وما هو بقول شاعر، قليلا ما تؤمنون* ولا بقول كاهن، قليلا ما تذكرون* تنزيل من رب العالمين.
ذات يوم جاءه رجل فقال له إن بيتك قد احترق، فقال له رضي الله عنه ثقة المتيقن والواثق بالله تعالى: ما احترق، وجاءه ثان وقال له: إن بيتك يحترق، فأجابه رضي الله عنه بنفس الثقة العالية بالله تعالى: ما احترق ، فجاءه ثالث وقال له: إن النار قد انبعثت حتى إذا انتهت إلى دارك انطفأت، فقال رضي الله عنه: ذلك أني سمعت من رسول الله صل الله عليه وسلم كلمات، من يقولهن حين يصبح وحين يمسي لا تصبه مصيبة أبدا فتعلمونهنّ:اللهم أنت ربي لا اله إلا أنت عليك توكلت وأنت رب العرش الكريم ، ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، أعلم أنّ الله على كل شيء قدير وأنّ الله قد أحاط بكل شيء علما ، اللهم إني أعوذ بك من شرّ نفسي ومن شرّ كل دابة أنت آخذ بناصيتها إن ربي على صراط مستقيم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:33 pm

وكان رضي الله عنه يقول: احذروا امرئ تبغضه قلوب المؤمنين من حيث لا يشعر، فذروة الإيمان الصبر للحكم، والرضا بالقدر، والإخلاص في التوكل ، والاستسلام للرب عزوجل، ذات يوم دخل عليه أصحابه عليه رضي الله عنهم يعودونه في مرض قد ألمّ به، فوجدوه نائما على فراش من جلد، فقالوا: لو شئت كان لك فراشا أطيب وأنعم، فأجابهم وهو يشير بسبابته وبريق عينيه صوب الأمام البعيد:أن دارنا هناك، لها نجمع واليها نرجع، لها نظعن ، ولها نعمل.لم تكن نظرته رضي الله عنه إلى الدنيا بسخافتها وجهة نظر فحسب ، بل كانت منهجا وسلوكا.لقد وهبه الله العمر الطويل رضي الله عنه، وخير بني آدم من طال عمره وحسن عمله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:34 pm

قصة زواج ابنته الدرداء :

لقد عاصر رضي الله عنه حكم العصر الأموي ، وعندما تقدّم يزيد بن معاوية خاطبا ابنته الوحيدة الدرداء ردّه ولم يقبل به زوجا لابنته، وعندما تقدّم لها أحد فقراء المسلمين وصالحهم ، زوجّها إياه بدون تردد ، فتعجّب الناس من صنيعه ذاك ، ولم ينتظر رضي الله عنه سؤالهم إياه لم فعلت ذلك، بل قال: ما ظنكم بالدرداء إذا قام على رأسها الخدم والخصيان ، وبهرها زخرف القصور؟ أين دينها منها يومئذ؟أجل يا أبا الدرداء! هو ما تقوله يا حكيم وفيلسوف الإسلام الأول، وما قاله رضي الله عنه وربي ينطق بالحكمة والموعظة، و إنه لبحق قويم النفس ، ذكي الفؤاد، وبتصرفه هذا لا يهرب من السعادة قط، بل انه يمتلكها وبحق، ويفر بها إلى سعادة الدارين الدنيا والآخرة معا.ذلك أنه كلما وقفت مطالب الناس في الحياة عند حدود القناعة والاعتدال ، كلما أدركوا حقيقة الدنيا، فالدنيا ممر، والشرع يأمرنا أن نتزود من الممر للمقر، وخير الزاد تقوى الله تبارك وتعالى .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:35 pm

السعادة الحقيقية :

.إن قمة السعادة للعبد الصالح الذي يكون قلبه معلق بالآخرة هو ما ينتهجه أبو الدرداء رضي الله عنه، ومن سار على خطى من رباه الحبيب المصطفى صل الله عليه وسلم الذين باعوا دنياهم بآخرتهم، واشتروا آخرتهم بدنياهم.ولو نظرنا إلى حقيقة الدنيا لوجدناها كجسر أو ممر نعبر منه وعليه للآخرة، إلى دار القرار دار الخلد، والخلد هو إحدى طريقين: إما نار وإما جنة ، واللبيب من يختار، فقمة السعادة لن تتأتى لا من مال كثير، ولا من ولدان وقصور وعروش، فليس الخير في كثرة المال والولد ، وإنما الخير كل الخير أن يعظم الحلم، ويكثر العمل ، وتتبارى النفس في عبادة الله تبارك وتعالى.هؤلاء هم المخلصون في العبادة ، هؤلاء هم الذين يحبون الله تبارك وتعالى بصدق وإخلاص، هؤلاء هم الذين يرنون للآخرة وبشوق، هؤلاء هم الذين طلقوا الدنيا ثلاثا طلاقا بائنا لا رجعة فيه، هؤلاء وليس نحن من يغادر النوم فراشنا إلا ونحن نحصي ونعد أرصدتنا في البنوك وكأننا نعيش لدنيا هي بنظرنا دنيا الخلود متجاهلين قوله تبارك وتعالى ":واضرب لهم مثل الحياة الدنيا كماء أنزلناه من السماء فاختلط به نبات الأرض فأصبح هشيما تذروه الرياح وقوله صل الله عليه وسلم: ولو كانت الدنيا تساوي عند الله جناح بعوضة ما ترك على ظهرها من دابة، وفي رواية: ما سقى منها كافر شربة ماء ".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:44 pm

في أثناء خلافة عثمان :

ولنرى ماذا صنع أبو الدرداء رضي الله تعالى عنه أثناء خلافة عثمان رضي الله عنهما، لقد كان معاوية بن أبي سفيان أثناء خلافة عثمان رضي الله عنهم أميرا على الشام ، وأبو الدرداء رضي الله عنه كان يتولى القضاء فيها، وهناك وقف أبو الدرداء لمعاوية رضي الله عنهما ولكل الذين أغرتهم مباهج الدنيا بالمرصاد ، وراح يذكّر بمنهج رسول الله صل الله عليه وسلم وحياته وزهده وجوعه، وعزوفه صل الله عليه وسلم عن الدنيا ، من باب أن يكون لنا في رسول الله صل الله عليه وسلم أسوة حسنة ، وراح يذكر بمنهج الرعيل الأول من الشهداء والصديقين، والشام يومئذ تموج بالمباهج والنعيم وهو رضي الله عنه يُذكر بذلك الطامعين اللاهثين وراء سراب لا يسمن ولا يغني من جوع أنّ الدنيا فانية ، إنها دار من لادار له ، ولها يجمع من لا عقل له ، دار ممر مؤقت نعبر منها إلى دار مقر خالد أبدي سرمدي ، إنه ينصح الذين يجمعون المال من حله وحرامه دون مبالاة حتى باتوا لا يفرقون مالهم الحرام من الحلال ، كي تعلمهم بأن الدنيا دار لمن لا دار له ، ولها يجمع ما لا عقل له , إنه يعلمنا أن العبادة ليست غرورا ولا تأليا ، بل هي التماسا للخير، وتعرّض لرحمات الله ، وضراعة دائمة تذكر الإنسان بضعفه وبفضل ربه وخالقه عليه ، وهذا ما أكده أبو الدرداء رضي الله عنه حين قدّم نصائحه لأمته فقال: التمسوا الخير دهركم كله ، وتعرّضوا لنفحات رحمة الله ، فانّ لله نفحات من رحمته يصيب بها من يشاء من عباده ، وسلوا الله أن يستر عوراتكم ، ويؤمّن روعاتكم ، ومثقال ذرة من بر صاحب تقوى ويقين ، خير وأرجح من أمثال الجبال من عبادة المغرورين ."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:46 pm

المؤاخاة:

آخَى النَّبِيَّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – بَيْنَ سَلْمَانَ الْفَارِسِيِّ وَأَبِي الدَّرْدَاءِ.آخَى بَيْنَ أَبِي الدَّرْدَاءِ وَبَيْنَ عَوْفِ بْنِ مَالِكٍ الأَشْجَعِيِّ. وَشَهِدَ عَوْفُ بْنُ مَالِكٍ خَيْبَرَ مُسْلِمًا. وَكَانَتْ رَايَةُ أَشْجَعَ مَعَ عَوْفِ بْنِ مَالِكٍ يَوْمَ فَتْحِ مَكَّةَ.نَزَلَ سَلْمَانُ عَلَى أَبِي الدَّرْدَاءِ. وَكَانَ أَبُو الدَّرْدَاءِ إِذَا أَرَادَ أَنْ يُصَلِّيَ مَنَعَهُ سَلْمَانُ وَإِذَا أَرَادَ أَنْ يَصُومَ مَنَعَهُ. فَقَالَ: أَتَمْنَعُنِي أَنْ أَصُومَ لِرَبِّي وَأُصَلِّيَ لِرَبِّي؟ فَقَالَ: إِنَّ لِعَيْنِكَ عَلَيْكَ حَقًّا وَإِنَّ لأَهْلِكَ عَلَيْكَ حَقًّا فَصُمْ وَأَفْطِرْ وَصَلِّ وَنَمْ. فَبَلَغَ ذَلِكَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – فَقَالَ: لَقَدْ أُشْبِعَ سلمان علما".دَخَلَ سَلْمَانُ عَلَى أَبِي الدَّرْدَاءِ فِي يَوْمِ جُمُعَةٍ فَقِيلَ لَهُ هُوَ نَائِمٌ. قَالَ: فقال مَا لَهُ؟ قَالُوا: إِنَّهُ إِذَا كَانَ لَيْلَةَ الْجُمُعَةِ أَحْيَاهَا وَيَصُومُ يَوْمَ الْجُمُعَةِ. قَالَ: فَأَمَرَهُمْ فَصَنَعُوا طَعَامًا فِي يَوْمِ جُمُعَةٍ ثُمَّ أَتَاهُمْ فَقَالَ: كُلْ. قَالَ: إِنِّي صَائِمٌ. فَلَمْ يَزَلْ بِهِ حَتَّى أَكَلَ. ثُمَّ أَتَيَا النَّبِيَّ – صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – فَذَكَرَا لَهُ ذَلِكَ فَقَالَ النبي صل الله عليه وسلم : " عُوَيْمِرُ سَلْمَانُ أَعْلَمُ مِنْكَ وَهُوَ يَضْرِبُ عَلَى فَخِذِ أَبِي الدَّرْدَاءِ عُوَيْمِرُ سَلْمَانُ أَعْلَمُ مِنْكَ ثَلاثَ مَرَّاتٍ لا تَخُصَّ لَيْلَةَ الْجُمُعَةِ بِقِيَامٍ بَيْنَ اللَّيَالِي وَلا تَخُصَّ يَوْمَ الْجُمُعَةِ بِصِيَامٍ بين الأيام "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:47 pm

" .وأخرج البخاري عن أبي جُحَيفة رضي الله عنه قال: آخى النبي صل الله عليه وسلم بين سلمان وأبي الدرداء رضي الله عنهما ، فزار سلمان أبا الدرداء فرأى أم الدرداء رضي الله عنها مُتبَذِلة ، فقال لها ما شأنك؟ قالت: أخوك أبو الدرداء ليس له حاجة في الدنيا، فجاء أبو الدرداء فصنع له طعاماً فقال: كل ، فإني صائم ، قال: ما أنا بآكل ، حتى تأكل ، فأكل فلما كان الليل ذهب أبو الدرداء يقوم ، قال: نم ، فنام ، ثم ذهب يقوم، فقال: نم، فلما كان من آخر الليل قال سلمان: قم الآن ، فصلَّيا ، فقال له سلمان: إنَّ لربك عليك حقاً ، ولنفسك عليك حقاً ، وأهلك عليك حقاً؛ فأعط كلَّ ذي حقَ حقَّه. فأتى النبي صل الله عليه وسلم فذكر ذلك له ، فقال النبي صل الله عليه وسلم " صدق سلمان " .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:48 pm

فَسَكَنَ أَبُو الدَّرْدَاءِ الشام وسكن سلمان الكوفة.نظرة النبي صل الله عليه وسلم ـ والصحابة إليه:- قال النَّبِيّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ” عويمر حكيم أمتي “.- كَانَ بعض الصحابة يقولون فيه: أَبُو الدَّرْدَاءِ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ. قَالَ مُعَاوِيَةُ أَلا إِنَّ أَبَا الدَّرْدَاءِ أَحَدُ الْحُكَمَاءِ.- كوَانَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَمْرٍو يَقُولُ حَدِّثُونَا عَنِ الْعَاقِلَيْنَ. فَيُقَالُ: مَنِ الْعَاقِلانِ؟ فَيَقُولُ: مُعَاذٌ وَأَبُو الدَّرْدَاءِ.- وعَنْ مَسْرُوقٍ قَالَ: شَامَمْتُ أَصْحَابَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – فَوَجَدْتُ عِلْمَهُمُ انْتَهَى إِلَى سِتَّةٍ: إِلَى عُمَرَ وَعَلِيٍّ وَعَبْدِ اللَّهِ وَمُعَاذٍ وَأَبِي الدَّرْدَاءِ وَزَيْدِ بْنِ ثَابِتٍ. فَشَامَمْتُ هَؤُلاءِ السِّتَّةِ فَوَجَدْتُ عِلْمَهُمُ انْتَهَى إِلَى عَلِيٍّ وَعَبْدِ اللَّهِ.عَنْ يَزِيدَ بْنِ عَمِيرَةَ السَّكْسَكِيِّ. وَكَانَ تِلْمِيذًا لِمُعَاذٍ: أَنَّ مُعَاذًا أَمَرَهُ أَنْ يَطْلُبَ الْعِلْمَ مِنْ أَرْبَعَةٍ: عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ وَعَبْدِ اللَّهِ بْنِ سَلامٍ وَسَلْمَانَ الْفَارِسِيِّ وَعُوَيْمِرٍ أَبِي الدَّرْدَاءِ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:49 pm


في عهد عمر بن الخطاب :
بث العلم في أهل الشام:

لَمَّا كَانَ زَمَنُ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ كَتَبَ إِلَيْهِ يَزِيدُ بْنُ أَبِي سُفْيَانَ: إِنَّ أَهْلَ الشَّامِ قَدْ كَثُرُوا وَمَلَئُوا الْمَدَائِنَ وَاحْتَاجُوا إِلَى مَنْ يُعَلِّمُهُمُ الْقُرْآنَ وَيُفَقِّهُهُمْ فَأَعِنِّي يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ بِرِجَالٍ يُعَلِّمُونَهُمْ. فَدَعَا عُمَرُ أُولَئِكَ الْخَمْسَةَ فَقَالَ لَهُمْ: إِنَّ إِخْوَانَكُمْ مِنْ أَهْلِ الشَّامِ قَدِ اسْتَعَانُونِي بِمَنْ يُعَلِّمُهُمُ الْقُرْآنَ وَيُفَقِّهُهُمْ فِي الدِّينِ. فَأَعِينُونِي رَحِمَكُمُ اللَّهُ بِثَلاثَةٍ مِنْكُمْ. إِنْ أَجَبْتُمْ فَاسْتَهِمُوا وَإِنِ انْتُدِبَ ثَلاثَةٌ مِنْكُمْ فَلْيَخْرُجُوا. فَقَالُوا: مَا كُنَّا لِنَتَسَاهَمَ. هَذَا شَيْخٌ كَبِيرٌ لأَبِي أَيُّوبَ وَأَمَّا هَذَا فَسَقِيمٌ لأُبَيِّ بْنِ كَعْبٍ. فَخَرَجَ مُعَاذٌ وَعُبَادَةُ وَأَبُو الدَّرْدَاءِ. فَقَالَ عُمَرُ: ابْدَءُوا بِحِمْصَ فَإِنَّكُمْ سَتَجِدُونَ النَّاسَ عَلَى وُجُوهٍ مُخْتَلِفَةٍ. مِنْهُمْ مَنْ يُلَقَّنُ فَإِذَا رَأَيْتُمْ ذَلِكَ فَوَجِّهُوا إِلَيْهِ طَائِفَةً مِنَ النَّاسِ. فَإِذَا رَضِيتُمْ مِنْهُمْ فَلْيَقُمْ بِهَا وَاحِدٌ وَلْيَخْرُجْ وَاحِدٌ إِلَى دِمَشْقَ وَالآخَرُ إِلَى فِلَسْطِينَ. وَقَدِمُوا حِمْصَ فَكَانُوا بِهَا حَتَّى إِذَا رَضُوا مِنَ النَّاسِ أَقَامَ بِهَا عُبَادَةُ وَخَرَجَ أَبُو الدَّرْدَاءِ إِلَى دِمَشْقَ وَمُعَاذٌ إِلَى فِلَسْطِينَ فَمَاتَ بِهَا. وَأَمَّا أَبُو الدَّرْدَاءِ فَلَمْ يَزَلْ بِدِمَشْقَ حَتَّى مَاتَ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:50 pm

حبه للعلم :

وإذا كان هذا أحد وجهي العبادة عند أبي الدرداء , فان وجهها الآخر هو العلم والمعرفة..إن أبا الدرداء يقدّس العلم تقديسا بعيدا.. يقدّسه كحكيم, ويقدّسه كعابد فيقول:" لا يكون أحدكم تقيا حتى يكون عالما..ولن يكون بالعلم جميلا, حتى يكون به عاملا".أجل..فالعلم عنده فهم , وسلوك.. معرفة, ومنهج.. فكرة حياة..ولأن تقديسه هذا تقديس رجل حكيم, نراه ينادي بأن العلم كالمتعلم كلاهما سواء في الفضل , والمكانة, والمثوبة..ويرى أن عظمة الحياة منوطة بالعلم الخيّر قبل أي شيء سواه..
ها هو ذا يقول:" مالي أرى العلماء كم يذهبون, وجهّالكم لا يتعلمون؟؟ ألا إن معلّم الخير والمتعلّم في الأجر سواء.. ولا خير في سائر الناس بعدهما"..ويقول أيضا:
" الناس ثلاثة..عالم..ومتعلم..والثالث همج لا خير فيه".وكما رأينا من قبل , لا ينفصل العلم في حكمة أبي الدرداء رضي الله عنه عن العمل.يقول:"إن أخشى ما أخشاه على نفسي أن يقال لي يوم القيامة على رؤوس الخلائق: يا عويمر, هل علمت؟؟ فأقول نعم..فيقال لي: فماذا عملت فيما علمت"..؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:53 pm

وكان يجلّ العلماء العاملين ويوقرهم توقيرا كبيرا, بل كان يدعو ربّه ويقول:" اللهم إني أعوذ بك أن تلعنني قلوب العلماء.."قيل له:وكيف تلعنك قلوبهم؟قال رضي الله عنه:" تكرهني"..!
أرأيتم؟؟انه يرى في كراهيّة العالم لعنة لا يطيقها.. ومن ثمّ فهو يضرع إلى ربه أن يعيذه منها.. وتستوصي حكمة أبي الدرداء بالإخاء خيرا, وتبنى علاقة الإنسان بالإنسان على أساس من واقع الطبيعة الإنسانية ذاتها فيقول:" معاتبة الأخ خير لك من فقده , ومن لك بأخيك كله..؟أعط أخاك ولن له..ولا تطع فيه حاسدا, فتكون مثله.غدا يأتيك الموت , فيكفيك فقده..وكيف تبكيه بعد الموت , وفي الحياة ما كنت أديت حقه"..؟؟ومراقبة الله في عباده قاعدة صلبة يبني عليها أبو الدرداء حقوق الإخاء..يقول رضي الله عنه وأرضاه:" إني أبغض أن أظلم أحدا.. ولكني أبغض أكثر وأكثر, أن أظلم من لا يستعين عليّ إلا بالله العليّ الكبير"..!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:54 pm

بل لعظمة نفسك , وإشراق روحك يا أبا الدرداء..!!انه يحذّر الناس من خداع الوهم, حين يظنون أن المستضعفين العزّل أقرب منالا من أيديهم , ومن بأسهم..!ويذكّرهم أن هؤلاء في ضعفهم يملكون قوّة ماحقة حين يتوسلون إلى الله عز وجل بعجزهم , ويطرحون بين يديه قضيتهم, وهو أنهم على الناس..!!هذا هو أبو الدرداء الحكيم..!هذا هو أبو الدرداء الزاهد , العابد , الأوّاب..هذا هو أبو الدرداء الذي كان إذا أطرى الناس تقاه , وسألوه الدعاء , أجابهم في تواضع وثيق قائلا:" لا أحسن السباحة.. وأخاف الغرق"..!! كل هذا , ولا تحسن السباحة يا أبا الدرداء..؟؟ولكن أي عجب , وأنت تربية الرسول عليه الصلاة والسلام... وتلميذ القرآن.. وابن الإسلام الأوّل وصاحب أبي بكر وعمر, وبقيّة الرجال..!؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:55 pm

من أقواله وحكمه :

معاتبك أخيك خير لك من فقده ، أعط أخاك ولن له ، وكيف تبكيه بعد الموت وفي الحياة وما كنت أديت حقه ، إني أبغض أن أظلم أحدا ، وأبغض أكثر وأكثر أن أظلم من يستعين عليّ إلا بالله العلي القدير.إني أخاف عليكم شهوة خفيّة في نعمة ملهيّة، وذلك حين تشبعون من الطعام وتجوعون من العلم ، إن خيركم الذي يقول لصاحبه: اذهب بنا نصوم قبل أن نموت، وانّ شراركم الذي يقول لصاحبه: اذهب بنا نأكل ونشرب ونلهو قبل أن نموت، واني لأحب ثلاثة أشياء الناس كلها تكرهها، أحب الفقر والمرض والموت، أما الفقر فهو تواضعا لربي، وأما المرض فهو تكفيرا لخطيئتي ، وأما الموت فهو اشتياقا إلى ربي. اثنتين وثلاثة وأربعا وخمسا: من عمل بهن كان ثوابه على الله عزوجل الدرجات العلى، لا تأكل إلا طيبا ، ولا تكسب إلا طيبا ، ولا تدخل بيتك إلا طيبا ،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:55 pm

وسل الله عزوجل أن يرزقك يوما بيوم، وإذا أصبحت فاعدد نفسك من الأموات أو كأنك لحقت بهم ، وهب عرضك لله عزوجل: فمن سابك أو شتمك أو قاتلك فدعه لله عزوجل ، وإذا أسأت فاستغفر الله عزوجل.يا أخي اجعل بيت الله بيتك فاني سمعت رسول الله صل الله عليه وسلم يقول: المسجد بيت كل تقي، وقد ضمن الله عزوجل لمن كانت المساجد بيوتهم بالرواح والراحة ، فاز بجوازه على الصراط إلى رضوان الله عزوجل، ويا أخي: ارحم اليتيم وأدنه منك وأطعمه طعامك ، فاني سمعت النبي صل الله عليه وسلم يقول: ادن اليتيم منك وامسح رأسه ، وأطعمه من طعامك، فان ذلك يليّن قلبك، ويقدرك على حاجتك، واعمل بطاعة الله، فانّ العبد إذا عمل بطاعة الله أحبه ، وإذا أحبه حبّب عباده فيه، وإياك من معصية الله ، فانّ العبد إذا عمل بمعصية الله أبغضه الله، وإذا أبغضه بغضه إلى خلقه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:56 pm

تعليم الناس القرآن:

عن أبي عبيد الله مسلم بن مشكم قال : قال لي أبو الدرداء اعدد من يقرأ عندنا يعني في مجلسنا هذا قال : قال أبو عبيد الله فعددت ألفا وستمائة ونيفا فكانوا يقرؤون ويتسابقون عشرة , عشرة لكل عشرة منهم مقرئ وكان أبو الدرداء قائما يستفتونه في حروف القرآن يعني المقرئين فإذا أحكم الرجل من العشرة القراءة تحول إلى أبي الدرداء وكان أبو الدرداء يبتدئ في كل غداة إذا انفتل من الصلاة فيقرأ جزءا من القرآن وأصحابه محدقون به يسمعون ألفاظه فإذا فرغ من قراءته جلس كل رجل منهم في موضعه واخذ على العشرة الذين أضيفوا إليه وكان ابن عامر مقدما فيهم قال وحدثنا سليمان بن أحمد حدثنا أبو زرعة الدمشقي نا هشام نا يزيد بن مالك عن أبيه قال كان أبو الدرداء يأتي المسجد ثم يصلي الغداة ثم يقرأ في الحلقة ويقرئ حتى إذا أراد القيام قال لأصحابه هل من وليمة نشهدها أو عقيقة أو فطرة فإن قالوا نعم قام إليها وإن قالوا لا قال اللهم إني أشهدك أني صائم وأن أبا الدرداء هو الذي سن هذه الحلق يقرأ فيها " .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:56 pm


حفظه للقرآن :

كان من القلائل الذين استطاعوا أن يحفظوا القرآن كاملاً في صدورهم. يقول أنس رضي الله عنه , جَمَعَ الْقُرْآنَ فِي زَمَانِ النَّبِيِّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – خَمْسَةٌ مِنَ الأَنْصَارِ: مُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ وَعُبَادَةُ بْنُ صامت وَأُبَيُّ بْنُ كَعْبٍ وَأَبُو أَيُّوبَ وَأَبُو الدَّرْدَاءِ.جَمَعَ الْقُرْآنَ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عليه وسلم – سِتَّةُ نَفَرٍ: أُبَيُّ بْنُ كَعْبٍ وَمُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ وَأَبُو الدَّرْدَاءِ وَزَيْدُ بْنُ ثَابِتٍ وَسَعْدٌ وَأَبُو زَيْدٍ.بناء المسجد النبوي:خرج رسول الله صل الله عليه وسلم عبد الله بن رواحة وأبي الدرداء رضي الله عنهما ومعهما قصبة يذرعان بها المسجد، فقال: «ما تصنعان» ؟ فقالا: أآدنا أن نبني مسجد رسول الله صل الله عليه وسلم على بنيان الشام ، فيقسم ذلك على الأنصار، فقال: «هاتياها» فأخذ القصبة منهما ثم مشى بها حتى أتى الباب فدحا بها، وقال: «كلا ، ثُمام وخشيبات وظُلَّة كظلَّة موصى ، والأمر أقرب من ذلك» قيل: وما ظلُّه موسيك قال: «إذا قام أصاب رأسُه السقفَ» وكَانَتِ الصَّحَابَةُ يَقُوْلُوْنَ: أَرْحَمُنَا بِنَا أَبُو بَكْرٍ، وَأَنْطَقُنَا بِالحَقِّ عُمَرُ، وَأَمِيْنُنَا أَبُو عُبَيْدَةَ ، وَأَعْلَمُنَا بِالحَرَامِ وَالحَلاَلِ مُعَإذٌ، وَأَقْرَؤُنَا أُبَيٌّ ، وَرَجُلٌ عِنْدَهُ عِلْمٌ ابْنُ مَسْعُوْد ٍ، وَتَبِعَهُم عُوَيْمِرُ أَبُو الدَّرْدَاءِ بِالعَقْلِ.قَالَ أَبُو الدَّرْدَاءِ: لَو أُنْسِيْتُ آيَةً لَمْ أَجِدْ أَحَداً يُذَكِّرُنِيْهَا إِلاَّ رَجُلاً بِبَرْكِ الغَمَادِ، رَحَلْتُ إِلَيْهِ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:57 pm

فتح دمشق:

أن خالد بن الوليد وجماعة المسلمين نزلوا على حصار دمشق فحاصروها أربعة أشهر ويزيد بن أبي سفيان على بابها الصغير وأبو عبيدة على باب الجابية وخالد بن الوليد على دير خالد عند باب شرقي وأبو الدرداء نازل ببرزة في مسلحة في جماعة من المسلمين لما فتح المسلمون الشام أرسل عمر بْن الخطاب ، عبادة بن الصامت وأرسل معه معاذ بْن جبل، وأبا الدرداء، ليعلموا الناس القرآن بالشام ويفقهوهم في الدين، وأقام عبادة بحمص ، وأقام أَبُو الدرداء بدمشق، ومضى معاذ إِلَى فلسطين.
إستأذن أبو الدرداء عمرَ في أن يأتي الشام. فقال: لا آذن لك إلا أن تعمل. قال: فإني لا أعمل. قال: فإني لا آذن لك. قال: فأنطلقُ ، فأُعلّمُ الناس سنّة نبيهم صلى الله عليه وسلم وأصلِّي بهم، فأذن له. فخرج عمر رضي الله عنه إلى الشام،…
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 9:58 pm

قال يرفأ مولى عمر فانطلقنا حتى إذا قمنا على باب أبي الدرداء قال: السلام عليكم. قال: وعليك السلام. قال: أأدخل؟ قال: أدخل. فدفع الباب فإذا ليس له غَلَق. فدخلنا إلى بيت مظلم، فجعل عمر رضي الله عنه يلمسه حتى وقع عليه، فجسّ وساده فإذا برذعة ، وجسّ فراشه فإذا بطحاء، وجسّ دثاره فإذا كساء رقيق. فقال أبو الدرداء رضي الله عنه: من هذا أمير المؤمنين؟ قال: نعم. قال: أما – والله – لقد إستبطأتك منذ العام. قال عمر رضي الله عنه: رحمك الله ، ألم أوسع عليك؟ ألم أفعل بك؟ فقال له أبو الدرداء رضي الله عنه: أتذكر حديثاً حدَّثناه رسول الله صل الله عليه وسلم يا عمر؟ قال: أيّ حديث؟ قال: " لِيَكُنْ بَلاغُ أحدكم من الدنيا كزاد الراكب" . قال: نعم. قال: فماذا فعلنا بعده يا عمر؟ قال: فما زالا يتجاوبان بالبكاء حتى أصبحا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 10:05 pm

من أخلاقه وفضائله:

-عن أم الدرداء كان إذا رأى الميت قد مات على حالة صالحة قال هنيئا له ليتني بذلك فقالت له أم الدرداء لم تقول ذلك فقال هل تعلمين يا حمقاء أن الرجل يصبح مؤمنا ويمسي منافقا قالت وكيف قال يسلب إيمانه ولا يشعر لأنا لهذا بالموت أغبط مني لهذا بالبقاء في الصلاة والصيام-. وأخرج أبو نعيم في الحلية عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: إنا لنكشر في وجوه أقوام ونضحك إليهم وإن قلوبنا لتلعنهم. سُمِع أبو الدرداء على المنبر يخطب ويقول إني لخائف يوم يناديني ربي عز وجل فيقول يا عويمر فأقول لبيك فيقول كيف عملت فيما علمت فتأتي كل آية في كتاب الله زاجرة وآمرة فيسألني فريضتها فتشهد علي الآمرة أني لم أفعل وتشهد علي الزاجرة أني لم أنتهِ فأترك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 10:06 pm

.قيل لأبي الدرداء رضي الله عنه: أن أبا سعد بن منبِّه أعتق مائة مُحَرَّر. فقال: إن مائة مُحَرَّر من مال رجل لكثير، وإن شئت أنبأتك بما هو أفضل من ذلك: إيمان ملزوم بالليل والنهار، ولا يزال لسانك رطباً من ذكر الله عز وجل.كَانَ أَبُو ذَرٍّ وَأَبُو الدَّرْدَاءِ فِي مِظَلَّتَيْنِ مِنْ شَعْرٍ بِدِمَشْقَ.إِنَّ ذَا الدِّرْهَمَيْنِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَشَدُّ حِسَابًا مِنْ ذِي الدِّرْهَمِ.أَنَّ أَبَا الدَّرْدَاءِ تَرَكَ الْغَزْوَ سَنَةً، فَأَعْطَى رَجُلا صُرَّةً فِيهَا دَرَاهِمُ، فَقَالَ: انْطَلِقْ فَإِذَا رَأَيْتَ رَجُلا يَسِيرُ مِنَ الْقَوْمِ حَجْرَةً، فَادْفَعْهَا إِلَيْهِ ، قَالَ: فَفَعَلَ، قَالَ: فَرَفَعَ رَأْسَهُ إِلَى السَّمَاءِ، وَقَالَ: اللَّهُمَّ، إِنَّكَ لَمْ تَنْسَ حُدَيْرًا، فَاجْعَلْ حُدَيْرًا لا يَنْسَاكَ، فَأَخْبَرَ أَبَا الدَّرْدَاءِ، فَقَالَ: وَلِيُّ النِّعْمَةِ رَبُّهَا. مر أبو الدرداء برجل في حمص ، وهو يقول: ” سبحان الله ، لا نبيع شيئا ولا نشتري ، فقال أبو الدرداء: أخرق ، فِي دنياه ضيع فِي آخرته “.وأخرج البخاري في الأدب عن بلال بن سعد الأشعري أن معاوية -رضي الله عنه – كتب إلى أبي الدرداء رضي الله عنه: اكتب إليَّ فُساق دمشق، فقال: ما لي وفُسّاق دمشق ومن أين أعرفهم؟ فقال ابنه بلال: أنا أكتبهم، فكتبهم: قال: من أين علمت؟ ما عرفتَ أنهم فساق إلا وأنت منهم ، ابدأ بنفسك ، ولم يرسل بأسمائهم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :   الجمعة أغسطس 05, 2016 10:08 pm

. ومرّ ثوران على أبي الدرداء وهما يعملان، فقام أحدهما ووقف الآخر فقال أبو الدرداء: إنَّ في هذا لمعتبراً.وعند ابن عساكر عن أبي الدرداء قال: من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشر ولهم بذلك أجر، ومن الناس مفاتيح للشر مغاليق للخير وعليهم بذلك إصْر، وتفكر ساعة خير من قيام ليلة.– أن رجلاً أتى أبا الدرداء وهو يريد الغزو فقال: يا أبا الدرداء أوصني، فقال: اذكر الله في السّراء يذكرك في الضرّاء، وإذا أشرفت على شيء من الدنيا فانظر إلى ما يصير.وأخرج ابن عساكر عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: تعلَّموا الصَّمْت كما تَعَلَّمون الكلام ، فإن الصمت حلم عظي م، وكن إلى أن تسمع أحرص منك إلى أن تتكلم ، ولا تتكلَّم في شيء لا يعنيك، ولا تكن مضحاكاً من غير عجب ، ولا مشَّاء إلى غير أرب.قال: ما في المؤمن بَضْعة أحبُّ إلى الله عز وجل من لسانه ، به يدخله الجنة. وما في الكافر بَضْعة أبغضُ إلى الله عز وجل من لسانه ، به يدخله النار .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
فيلسوف الأمة وحكيم الإسلام الأول الصحابي الجليل أبو الدرداء رضي الله عنه :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: من فقة السيرة :: من الفقة الاسلامى تذكرة الاصحاب بما ينبغي عند فراق الاحباب-
انتقل الى: