منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:48 am


عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :
لقد خص الله تعالى الأمة الإسلامية بخصائص عظيمة وجليلة لما لها من مكانة وفضل على سائر الأمم وتتمثل في ذلك :

1 ـ اختصاصها بالخيرية:
هي خير الأمم وأفضل الأمم ، قال تعالى :" كنتم خير أمةٍ أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله " سورة آل عمران: الآية 110، وعن بهز بن حكيم عن أبيه عن جده قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم": نكمل يوم القيامة سبعين أمة نحن آخرها وخيرها." رواه الترمذي وابن ماجه وغيرهما وحسنه الألباني. فبين الله لهذه الأمة مكانتها ومنزلتها وخصوصيتها ، وهي: لأنها خير أمة أخرجت للناس ، فالأمة المحمدية خير الناس للناس ، لها القيادة والسيادة ولها المكانة الرفيعة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:49 am

2ـ أمة لا تجتمع على ضلالة :

كما في الحديث": إن الله قد أجار أمتي أن تجتمع على ضلالة.رواه ابن أبي عاصم وحسنه الألباني.وعن ابن عباس رضي الله عنه - مرفوعاً: أن رسول الله صل الله عليه وسلم - قال: " لا يجمع الله أمتي على ضلالة أبداً , ويدُ اللهِ على الجماعةِ" الحاكم في المستدرك وعن ابن عمر مرفوعاً: " لا يجمعُ اللهُ هذه الأمةَ على ضلالةٍ ، ويدُ اللهِ مع الجماعةِ ، وعليكم بالسَّوادِ الأعظمِ , ومَنْ شَذَّ شَذَّ في النَّارِ" أخرجه الحاكم .وقد ثبت عن أبي مسعود أنه قال : " عليكم بالجماعة فإنه الله لا يجمع أمةَ محمدٍ صل الله عليه وسلم - على ضلالة " أخرجه ابن أبي عاصم في كتاب السنة - بسندٍ جيد وصححه الشيخ الألباني .ويتوعد الله عز وجل من بخرج عن منهج القرآن وهدي نبي الإسلام صل الله عليه وسلم ـ بالعذاب الشديد في جهنم وبئس المنقلب حيث يقول عز من قائل:" ومن يُشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدي ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا " سورة النساء الآية 115 ـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:50 am

3 ـ اختصاصها أنها أول الأمم دخولاً الجَنَّة:

عن أبي هريرة  رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" أول زمرة تلج الجَنَّة صورتهم على صورة القمر ليلة البدر، لا يبصقون فيها ، ولا يتمخطون ، ولا يتغوطون ، آنيتهم فيها الذّهب ، أمشاطهم من الذهب والفضة ، ومجامرهم الألوة ، ورشحهم المسك ، ولكل واحدٍ منهم زوجتان يُرى مخ سوقهما من وراء اللحم من الحسن ، لا اختلاف بينهم ولا تباغض ، قلوبهم قلب واحدٌ ، يسبحون الله بكرةً وعشياً " رواه البخاري في لفتح  كتاب بدء الخلق , باب ما جاء في صفة الجَنَّة وأنها مخلوقة. عن أبي هريرة  رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم َ  :" نحن الآخرون الأولون يوم القيامة ، ونحن أول من يدخل الجَنَّة ، بيد أنهم أوتوا الكتاب من قبلنا وأوتيناه من بعدهم ، فاختلفوا فهدانا الله لما اختلفوا فيه من الحق ، فهذا يومهم الذي اختلفوا فيه هدانا الله له  :"قال يوم الجمعة "  فاليوم لنا ، وغداً لليهود ، وبعد غدٍ للنّصارى  " . صحيح مسلم  , كتاب الجمعة , باب هداية هذه الأمة ليوم الجمعة.


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في السبت مارس 26, 2016 5:59 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:51 am

4ـ اختصاصها بالوسطية والشهادة على الناس:

قال تعالى: " وكذلك جعلناكم أمةً وسطاً لتكونوا شهداء على النَّاس " الآية ـ143 ـ سورة البقرة ـ مع أنها آخر الأمم لكنها تشهد على باقي الأمم ، فعن أبي سعيد قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم ":يجيء نوح وأمته فيقول الله تعالى هل بلغت فيقول: نعم أي رب ، فيقول: لأمته هل بلغكم، فيقولون: لا ما جاءنا من نبي ، فيقول لنوح: من يشهد لك، فيقول: محمد صل الله عليه وسلم وأمته فنشهد أنه قد بلغ وهو قوله جل ذكره": و وكذلك جعلناكم أمةً وسطاً لتكونوا شهداء على النَّاس ويكون الرسول عليكم شهيدا " . والوسط العدل. رواه البخاري.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:52 am

. وفي رواية: قال رسول الله صل الله عليه وسلم: يجئ النبي ومعه الرجلان ويجيء النبي ومعه الثلاثة وأكثر من ذلك وأقل فيقال له هل بلغت قومك فيقول: نعم ، فيدعى قومه ، فيقال: هل بلغكم فيقولون: لا، فيقال: من يشهد لك ، فيقول: محمد وأمته ، فتُدعى أمة محمد صل الله عليه وسلم ، فيقال: هل بلغ هذا فيقولون: نعم ، فيقول: وما علمكم بذلك ، فيقولون: أخبرنا نبينا بذلك أن الرسل قد بلغوا فصدقناه ، قال: فذلكم قوله تعالى: و وكذلك جعلناكم أمةً وسطاً لتكونوا شهداء على النَّاس ويكون الرسول عليكم شهيدا " . رواه ابن ماجه وصححه الألباني.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:52 am

5ـ أكثر الأمم دخولاً الجَنَّة:

عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه - قال: " كنا مع النبي صل الله عليه وسلم - في قبة فقال: أترضون أن تكونوا رُبع أهل الجَنَّة؟ قلنا: نعم ، قال: أترضون أن تكونوا شطر أهل الجَنَّة؟ قلنا: نعم ، قال: والذي نفس مُحمَّد بيده إني لأرجو أن تكونوا شطر أهل الجَنَّة ، وذلك أن الجَنَّة لا يدخُلها إلا نفسٌ مسلمة ، وما أنتم في أهل الشرك إلا كالشعرة البيضاء في جلد الثور الأسود ، أو كالشعرة السوداء في جلد الثور الأحمر " رواه البخاري الفتح كتاب الرقاق باب الحشر.وعن سليمان بن بريدة عن أبيه عن النبي صل الله عليه وسلم - قال: " أهل الجَنَّة عشرون ومئة صف , ثمانون منها من هذه الأمة ، وأربعون من سائر الأمم رواه ابن ماجة و تحفة الأحوذي وهو صحيح لطرقه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:54 am

6ـ مرض الطاعون شهادة لها:

عن عائشة رضي الله عنها - زوجِ النبي صل الله عليه وسلم - قالت: سألتُ رسول الله صل اللهُ عليهِ وسلم َ - عن الطاعون ، فأخبرني أنه عذابٌ يبعثه اللهُ على من يشاء ، وأن الله جعله رحمة للمؤمنين ، ليس من أحدٍ يقع الطاعون فيمكث في بلده صابراً محتسباً يعلم أنه لا يُصيبه إلا ما كتب اللهُ له إلا كان له مثل أجر شهيد. البُخاريُّ - الفتح كتاب الأنبياء. وعن أنس بن مالك رضي الله عنه - عن النبيِ صل اللهُ عليهِ وسَلَّمَ – قال :" الطاعون شهادة لكل مسلم" رواه البخاري الفتح كتاب الأنبياء ، باب الشهادة سبع سوى القتل.وعن أبي هريرة رضي الله عنهُ - قال: " بينما رجل يمشي بطريق وجد غصن شوكٍ على الطريق فأخَّره ، فشكر الله له ، فغفر له ثم قال :" الشهداء خمسة: المطعون ، والمبطون ، والغريق ، وصاحب الهدم ، والشهيد في سبيل الله" رواه البخاري في الفتح - كتاب الأذان باب فضل التهجير إلى الظهر.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:55 am

7 ـ وأن صفوفها في الصلاة كصفوف الملائكة:

عن حذيفة رضي الله عنه - عن النبي صل الله عليه وسلم - قال: " فُضِّلنا على النَّاس بثلاث: جعلت صفوفنا كصفوف الملائكة، وجعلت لنا الأرض مسجداً وتربتها طهوراً ، وأعطيت آخر سورة البقرة فهن من كنز تحت العرش" صحيح مسلم كتاب المساجد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:56 am

8 ـ وأن سبعين ألفاً من هذه الأمة يدخلون الجَنَّة بغير حساب:

عن عمران بن حصين رَضي اللهُ عنه - قال: " لا رقية إلا من عين أو حُمةٍ " فذكرته لسعيد بن جبير فقال: حدثنا ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صل الله عليه وسلم :" عُرضت عليّ الأمم ، فجعل النبي صل الله عليه وسلم ـ والأنبياء يمرون معهم الرهط ، والنَّبيّ ليس معه أحد ، حَتَّى رُفع لي سواد عظيم ، قلت: ما هذا؟ أمتي هذه؟ قيل: بل هذا موسى وقومه ، قيل: انظر إلى الأفق ، فإذا سواد يملأ الأفق ثم قيل لي: انظر هاهنا وهاهنا - في آفاق السماء - فإذا سواد قد ملأ الأفق قيل: هذه أمتك ، ويدخل الجَنَّة من هؤلاء سبعون ألفاً بغير حساب..." الحديث رواه البخاري الفتح "كتاب الطب باب من اكتوى أو كوى غيره , وفضل من لم يكتو. وعن سهل بن سعد رضي اللهُ عنه - أن رسول الله صل الله عليه وسلم - قال: " ليدخُلنَّ الجَنَّة من أمتي سبعون ألفاً ، أو سبعمائة ألفٍ - لا يدري أبو حازم أيهما قال – متماسكون ، آخذُ بعضهم بعضاً ، لا يدخل أولهم حَتَّى يدخل آخرهم ، ووجوههم على صورة القمر ليلة البدر" صحيح مسلم - كتاب الأيمان , باب موالاة المؤمنين , ومقاطعة غيرهم , والبراء منهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:56 am

9 ـ وبأنها كالغيث لا يدري أوله خير أم آخره:
عن أنس رضي الله عنه - قال: قال رسولُ الله صل الله عليه وسلم َ : " مثل أمتي مثل المطر لا يُدرى أوله خير أم آخره أخرجه التِّرمذيُّ ، وقال: حسن ، وقال الشيخ الألباني - في المشكاة -: صحيح لطرقه المشكاة.

10 ـ ومن خصوصياتها صلاة العشاء:
عن معاذ بن جبل - رضي الله عنه - قال: أبقينا النبي صل الله عليه وسلم - في صلاة العَتَمَة فأخرى حَتَّى ظنَّ الظان أنه ليس بخارج والقائل منّا يقول: صلّى ، فإنّا لكذلك حَتَّى خرج النبي صل الله عليه وسلم - ، فقالوا له كما قالوا، فقال: " أَعتِموا بهذه الصلاة ، فإنكم قد فُضِّلتُم بها على سائر الأمم ، ولم تُصلِّها أمةٌ قبلكم" صححه الشيخ الألباني في "صحيح أبي داود .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:58 am

11ـ اختصاصها بأن الله جعل لها الأرض مسجداً وطهوراً:

عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما - قال: عن النبي صل الله عليه وسلم " أُعطيتُ خمساً لم يُعطهن أحدٌ قبلي: نُصرتُ بالرعب مسيرة شهر، وجُعلت لي الأرض مسجداً وطهوراً، فأيما رجلٍ من أمتي أدركته الصلاة فليصلِّ , وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد من قبلي، وأعطيت الشفاعة وكان النبي يبعث إلى قومه خاصة وبعثت إلى الناس عامة". متفق عليه , وأيضا رواه البخاري في الفتح كتاب التيمم.وفي رواية أخرى عن ابن عمر - رضي الله عنهما -: أن رسول الله صل الله عليه وسلم - عام غزوة تبوك قام يصلي ، فاجتمع وراءه رجال من أصحابه يحرسونه ، حَتَّى إذا صلى انصرف إليهم فقال لهم :"لقد أعطيت خمساً ما أعْطيهنّ أحد قبلي - وذكر منها -: وجعلت لي الأرض مسجدا وطهوراً... وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد من قبلي ، وأعطيت الشفاعة وكان النبي يبعث إلى قومه خاصة وبعثت إلى الناس عامة ". مسند الإمام أحمد مع شرح محدث الديار المصرية العلامة أحمد شاكر وقال: إسناده صحيح.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 4:59 am

12 ـ ومن خصائصها أن الله جعل لها التيمم عند عدم الماء:

فضل الله تعالى هذه الأمة واختصها بهذه العبادة على غيرها من الأمم ، وهذا إن دل فإنه يدل على تفضيل الله عز وجل لهذه الأمة على من سبقها لأنه لم يُشرع في حقهم التيمم ، وهذا يدل على سعة رحمة الله بهذه الأمة ، وأنه ما شرع لهم إلا الخير والبركة واليُسر، ولم يشدد عليهم كما شدد على بني إسرائيل وغيرهم من الأمم السابقة المتمردة كما قال تعالى :" يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر " سورة البقرة الآية. وعن أبي ذر - رضي الله عنه - مرفوعاً فيه ذكر طهور المسلم: " إن الصَّعيد الطيب وضوء المسلم ، وإن لم يجد الماء عشر سنين ، فإذا وجد الماء فليَمسَّه بشرته فإن ذلك خير" . رواه أبو داود ، وقال حسن صحيح كتاب الطهارة ، وقال الشيخ الألباني في صحيح أبي دواود صحيح.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:01 am

13 ـ ومن خصائصها أنها تأتي يوم القيامة وهُمْ غراً من السجود مُحجَّلُون من الوضوء:عن أبي هريرة رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" ترد عليّ أمتي الحوض ، وأنا أذود النَّاس عنه كما يذود الرّجل إبل الرّجل عن إبله" قالوا: يا نبي الله صل الله عليه وسلم :" أتعرفنا؟ قال: "نعم ، لكم سيما ليست لأحدٍ غيركم ، تردون عليّ غرّاً محجَّلين من آثار الوضوء... الحديث. صحيح مسلم كتاب الطهارة باب استحباب إطالة الغرة والتحجيل في الوضوء. وكذلك حديث " :ما من أحدٍ مِنْ أُمَّتي إلا وأنا أعرفه يومَ القيامة"، قالوا: كيف تعرفهم يا رسول الله صل الله عليه وسلم ـ في كثرة الخلائق؟ قال: " أرأيت لو دخلت صبرة فيها خيل دُهم بُهم ، وفيها فرس أغر مجمل ، أما كنت تعرفه منها؟ قال: بلى ، قال: فإن أمتي يومئذٍ غر من السجود مُحجَّلُون من الوضوء أخرجه الإمام أحمد بسند صحيح , والترمذي وصححه الشيخ الألباني .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:03 am

14 ـ اختصاصها بأن عيسى عليه السلام - يُصلِّي وراء ولي وإمام من هذه الأمة:عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه - قال: سمعتُ رسول الله صل الله عليه وسلم - يقولُ: " لا تزال طائفةٌ من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة ، قال فينزل عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام - فيقول أميرهم: تعال صَلِّ لنا فيقولُ: لا إن بعضكم على بعضٍ أمراءٌ تكرمة الله هذه الأمة" صحيح مسلم كتاب الإمارة باب قوله صل الله عليه وسلم - لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خالفهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:03 am

15 ـ اختصاصها بيوم الجمعة:

عن حذيفة رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم - ": أضل الله عن الجمعة من كان قبلنا، فكان لليهود يوم السبت ، وكان للنصارى يوم الأحد ، فجاء الله بنا فهدانا الله ليوم الجمعة ، فجعل الجمعة والسبت والأحد ، وكذلك هم تبعٌ لنا يوم القيامة، ونحن الآخرون من أهل الدُّنيا والأولون يوم القيامة ، المقضيُّ لهم قبل الخلائق راجع : كتاب"صحيح الترغيب والترهيب" للشيخ الألباني.
وعن أبي هريرة رضي الله عنه - أنه سمَع رسول صل الله عليه وسلم- يقول: " نحن الآخرون السابقون يوم القيامة ، بيد أنهم أوتوا الكتاب من قبلنا، ثمَّ هذا يومهم الذي فرض عليهم فاختلفوا فيه فهدانا الله ، فالنَّاس لنا فيه تبعُ: اليهود غداً، والنصارى بعدَ غدٍ " رواه البخاري في الفتح كتاب الجمعة باب فرض الجمعة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:07 am

16 ـ اختصاصها بأن الله أحلَّ لها الغنائم:

عن جابر رضي الله عنه - قال: قالَ رسول الله صل الله عليه وسلم - َ": أُعطيت خمساً لم يُعطهن أحد من الأنبياء: نصرت بالرعب مسيرة شهر، وجعلت لي الأرض مسجداً وطهوراً، فأيما رجل من أمتي أدركته الصلاة فليصلِّ ، وأحلت لي الغنائم ولم تحلّ لأحد قبلي، وأُعطيت الشفاعة ، وكان النَّبيّ يبُعث إلى قومه خاصَّة وبُعثت إلى النَّاس عامة " رواه البخاري في الفتح كتاب التيمم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:07 am

وعن أبي هريرة رضي الله عنه - قال: قال : رسول الله صل الله عليه وسلم ": غزا نبيٌ من الأنبياء فقال لقومه:" لا يتبعني رجل مَلك بضع امرأةً وهو يريد أن يبني بها ولمّا يبنِ بها ، ولا أحد بنى بيوتاً ولم يرفع سقوفها ، ولا آخر اشترى غنماً أو خلفات وهو ينتظر ولدها ، فغزا فدنا من القرية صلاة العصر أو قريباً من ذلك فقال للشمس: إنَّك مأمورة وأنا مأمور، اللهم احبسها علينا ، فحُبست حَتَّى فتح الله عليهم ، فجمع الغنائم ، فجاءت يعني النار لتأكلها فلم تطعمها ، فقال: إن فيكم غلولاً فليبايعني من كل قبيلة رجل ، فلزقت يد رجل بيده ، فقال: فيكم الغلول ، فجاءُوا برأس بقرة من الذهب فوضعها ، فجاءت النار فأكلتها ، ثم أحل الله لنا الغنائم ، رأى ضعفنا وعجزنا فأحلَّها لنا " رواه البخاري في الفتح كتاب الخمس , باب قول النبي صل الله عليه وسلم: "أحلت لكم الغنائم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:08 am

17 ـ اختصاصها بأن الله أحلَّ لها بعضَ الأطعمة:

فعن ابن عمر رضي الله عنهما - قال: قالَ رسول الله صل الله عليه وسلم " : أُحلت لنا ميتتان ودمان: فأما الميتتان فالحوت والجراد ، وأما الدمان فالكبد والطحال رواه أحمدُ وابن ماجه وأورده الألباني في السلسلة الصحيحة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:09 am

18ـ اختصاصها بأن قُبض رسولها صل الله عليه وسلم - قبلها:

عن أبي موسى رضي الله عنه - عن النبي صل الله عليه وسلم - قال: " إن الله - عَزَّ وجَلَّ - إذا أراد رحمة أمةٍ من عباده قبض نبيها قبلها، فجعله لها فرطاً " أي المتقدم إلى الماء ليهيء السقي" ، وسلفاً بين يديها ، وإذا أراد هلكة أمةٍ عذَّبها ونبيها حيّ ، فأهلكها وهو ينظرْ، فأقرَّ عينهُ بهلكتها حين كذبوه وعصوا أمره " صحيح مسلم كتاب الفضائل باب إذا أراد الله رحمة أمة قبض نبيها قبلها وهذا من خصائص أمة مُحمَّد صل الله عليه وسلم -، فإنه ما من نبي من الأنبياء إلا رأى عذاب قومه بعينه ، أو حصل لهم عذاب وهو حي بين ظهرانيهم ابتداء من نوح - عليه السلام - وقد دعا على قومه، فاستجاب الله له فأهلكهم جميعاً حَتَّى ابنه ، وكذلك قوم لوط حَتَّى امرأته كانت من الغابرين ، وقوم شعيب أخذتهم الرجفة، وقد ثبت في الأحاديث الصحيحة عن النبي صل الله عليه وسلم - أن كل نبي تعجل دعوته على قومه في الدُّنيا إلا النبي صل الله عليه وسلم - قد خبأ دعوته لأمته إلى يوم القيامة ، وغيرها من الأحاديث التي تدل على هذه الخصيصة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:11 am


19 ـ اختصاصها بكثرة أنواع الشهادة:

امتن الله على هذه الأمة بأن جعل أنواع الشهداء فيها كثير بعد أن كان الشهيد في الأمم السابقة هو الذي استشهد في المعركة فقط ، ويدل على ذلك ما رواه مسلم عن أبي هُرَيْرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صل الله عليه وسلم ": ما تعدون الشهيد فيكم؟ قالوا: يا رسول الله! من قتل في سبيل الله فهو شهيد قال: " إنَّ شهداء أمتي إذاً لقليل ! قالوا: فمن هم يا رسول الله؟! قال: من قُتل في سبيل الله فهو شهيد ، ومن مات في سبيل الله فهو شهيد ، ومن مات في الطاعون فهو شهيد ، ومن مات في البطن فهو شهيد ، وفي لفظ والغريق شهيد صحيح مسلم كتاب الإمارة باب بيان الشهداء.وفي هذا الحديث قرينه تدل على أن الأمم السابقة لم يعطهم الله - جل وعلا - أنواع الشهادة التي مرت خلا القتل في سبيل الله ، والقرينة هي كلمة "أمتي" فهي مشعرة باختصاص هذه الأمة بهذه الأنواع من الشهادات.."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:13 am

20ـ اختصاصها بأنها أمة أقل عملاً وأكثر أجراً:

عن ابن عمر رضي الله عنهما - عن النبيِ صل الله عليه وسلم - قال: " مثلكم ومثلُ أهل الكتابين كمثل رجل استأجر أُجراءَ فقال: مَن يعمل لي من غدوة إلى نصف النَّهار على قيراطٍ ؟ فعملت اليهود ، ثم قال: من يعمل لي من نصف النّهار إلى صلاة العصر على قيراطٍ؟ فعملت النصارى ، ثم قال من يعمل لي من العصر إلى أن تغيب الشمسُ على قيراطين؟ فأنتم هم ، فغضبت اليهود والنصارى فقالوا: ما لنا أكثر عملاً وأقل عطاءً؟ قال: هل نقصتكم من حقكم؟ قالوا: لا، قال: فذلك فضلى أوتيه من أشاء " رواه البخاري في الفتح كتاب الإجارة باب الإجارة إلى نصف النهار.ومن ذلك حديث البراء - رضي الله عنه – قال: " أتى النبي صل الله عليه وسلم َ - رجلٌ مقنَّع بالحديد فقال: يا رسول الله أقاتل أو أسلم؟ قال: أسلم ، ثم قاتل فأسلم ثمّ قاتل فقُتل ، فقالَ رسول الله صل الله عليه وسلم -: عمل قليلاً وأجر كثيراً رواه البخاري الفتح كتاب الجهاد والسير باب عمل صالح قبل القتال.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:13 am


21 ـ اختصاصها بأنهم شهداء الله في الأرض:

وهذه خاصية عظيمة انفردت بها أمة محمد صل الله عليه وسلم - من دون الأمم بفضل ربها - سبحانه وتعالى -. ويوضح هذه الخاصية حديث عبد العزيز بن صهيب قال: سمعتُ أنس بن مالك رضي الله عنه - يقول: مرُّوا بجنازة فأثنوا عليها خيراً فقال النبي صل الله عليه وسلم -: وجبتْ ، ثم مرُّوا بجنازة فأثنوا عليها شراً فقال: وجبتْ , فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: " ما وجبت؟ ، قال: هذا أثنيتم عليه خيراً فوجبتْ له الجَنَّة ، وهذا أثنيتم عليه شراً فوجبت له النار، أنتم شهداء الله في الأرض " رواه البخاري في الفتح ، كتاب الجنائز باب ثناء النَّاس على الميت.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:16 am

22ـ اختصاصها بالعُذر بالإكراه:

العُذر بالإكراه من خصائص أمة محمد صل الله عليه وسلم -، فقد وضع الله - سبحانه وتعالى - عن هذه الأمة ما أُكرهت وأُجبرت على فعله ، وأسقط عنها سبحانه وتعالى - الإثمَ والحرج بذلك ، فلم يؤاخذها على الفعل. القول.يشهد لهذا حديث ابن عباس رضي الله عنهما ـ عن النبي صل الله عليه وسلم - قال: " إن الله وضع عن أمتي الخطأ والنسيان ، وما استكرهوا عليه" صحيح ابن ماجه وقال الألباني: " صحيح.وعن أبي هريرة رضي اللهُ عنه - قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم " : إن الله تجاوز لأمتي عمّا توسوس به صدورُها ما لم تعمل به ، أو تتكلم به ، وما استُكرهوا عليه " . صحيح ابن ماجه .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:52 am

23ـ اختصاصها بأنها أول الأمم إجازة على الصراط:

وقد أكرم الله هذه الأمة بأن تمر على الصراط قبل الأمم جميعاً ، كما في الحديث الطويل عن أبي هريرة رضي الله عنه قال عن النبي صل الله عليه وسلم :" ويضرب الصراط بين ظهري جهنم فأكون أنا وأمتي أوّل من يجيز، ولا يتكلم يومئذٍ إلا الرسل وكلام الرسل يومئذ اللهم سلم . سلم ...الخ" الحديث صحيح مسلم كتاب الإيمان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :    السبت مارس 26, 2016 5:53 am

24 ـ اختصاصها بأنها أول من تحاسب:

ومما خص الله سبحانه وتعالى أمة محمد صل الله عليه وسلم - وفضَّلها به على غيرِها من الأُممِ أن الله عز وجل - جعلها أول مَن يُحاسبُها ويُقدِّمها على غيرِها على الرغمِ من أنها آخرُ الأُممِ التي أخرجَها اللهُ للنَّاسِ. ويدلُّ على ذلكَ حديث ابنِ عباس رضي الله عنهما - قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم - َ ": نحن آخرُ الأمم ، وأول مَن يُحاسب ، يُقال: أين الأمة الأميةُ ونبيها؟ فنحن الآخرون الأولون" صحيح ابن ماجه للألباني وقال: صحيح السلسة الصحيحة" .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
عن خصائص الأمة الإسلامية وفضائلها :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة-
انتقل الى: