منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:46 pm

تفسير سورة الفاتحة :

التعريف بالسورة : سورة الفاتحة مكية وعدد آياتها سبع آسات بالإجماع
وعن بيان فضلها وما اشتهرت به من أسماء وتعريف فضل كل مسمى .
وقد سميت سورة الفاتحة بعدة أسماء منها على سبيل المثال لا الحصر .
1ـ سميت الفاتحة : لافتتاح الكتاب العزيز بها حيث أنها أول سورة فى القرآن حسب الترتيب المعهود الذى جمع عليه المصحف لا أنها من أوئل مانزل .
يقول الإمام ابن جرير الطبرى رحمه الله تعالى سميت فاتحة الكتاب بهذا الإسم لأنها بدء بكتابتها المصاحف ويُقرأ بها فى الصلوات . ( 1)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:50 pm

2ـ وسميت أم القرآن لاشتمالها على المقاصد الأساسية للكتاب العزيز ففيها الثناء على الله جلا وعلا , وفيها اثبات الربوبية وفيها التعبد بأمر الله تعالى ونهيه وفيه طلب الهداية والثبات على الإيمان , وفيها الإخبار عن قصص الأمم السابقين , وفيها الإطلاع على معارج السعداء ومنازل الأشقياء ,إلى غير ذلك فهى كالأم بالنسبة لبقية السور الكريمة , والعرب تسمى كل أمر جامع أماً فتقول لمكة المكرمة أم القرى , لأن غيرها تبع لها , وتقول لراية الحرب أماً لتقدمها واتباع الجيش لها , وتقول للأرض أماً لأنها تجمع الخلائق فى بطنها . ( 2)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:50 pm

3 ـ وكذلك السبع المثانى , لأنها سبع آيات تثنى فى الصلاة , أى تُكرر وتعاد فى كل ركعة من ركعات الصلاة ولا تجزء صلاة عبد لم يقرأ فيها بأم الكتاب كما فى الصحيحين من حديث عبادة بن الصامت رضى الله عنه أنه صل الله عليه وسلم قال :" كل صلاة لا يقرأ فيها بأم الكتاب فهى خداج " قالها ثلاثا " ولذلك قال أهل العلم أن من أدرك الإمام راكعا واطمأن فى ركوعه فقال " ثلاث تسبيحات " فقد أدرك الركعة ويتحمل عنه الإمام قراءة الفاتحة ويُعتد بالركعة " بخلاف من أدرك الإمام بعدما رفع من الركوع أو أدركه وهو ساجد فلا يعتد بها ركعة " ( 3)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:51 pm

ولا خلاف فى ذلك ومن هنا نعلم أنه يجب على الإمام قراءة الفاتحة ولا تصح صلاته بغير ذلك , وكذلك من صلى منفردا لا تجزئ صلاته بغير قراءة الفاتحة , بخلاف من صلى وراء إمامه فقراءة الإمام له قراءة , وقيل يقرأ بها فى نفسه خلف الإمام سواء فى الصلاة الجهرية أو السرية وهو الأولى بالإتباع " انظر باب كيفية الصلاة على المنتدى الثانى " ولقد روى عن جمع من الصحابة رضوان الله عليهم
أنهم فسروا قوله تعالى :" ولقد آتيناك سبعا من المثانى والقرآن العظيم " بأن المراد بالسبع المثانى فاتحة الكتاب , لأنها سبع آيات بإجماع القراء والعلماء . ( 4)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:52 pm

ولقد ذكر العلامة القرطبى رحمه الله تعالى فى تفسيره الجامع لأحكام القرآن أن لهذه السورة اثنى عشر اسما سميت بها ومنها " الشفاء " لما رواه الدارمى عن أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه أنه صل الله عليه وسلم قال :" فاتحة الكتاب شفاء من كل سم " وسميت الراقية " لحديث أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه :" حين رقى بها الرجل السليم , وقد لدغته حية " فقال له رسول الله صل الله عليه وسلم ـ وما يدريك أنها رقية " ويقال لها " سورة الحمد " والأساس , وسميت الصلاة , والكافية " ( 5)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:53 pm

وعن بيان فضلها :

كما روى الإمام البخارى رحمه الله تعالى فى صحيحه من حديث أبى سعيد بن المُعلىَّ رضى الله عنه أنه قال : " كنت أصلى فى المسجد فدعانى رسول الله صل الله عليه وسلم ـ فلم أجبه حتى صليت ثم أتيته فقال : ما منعك أن تأتى فقلت يارسول الله كنت أصلى فقال ألم يقل الله :" يا أيها الذين أمنوا استجيبوا لله والرسول إذا دعاكم لما يحييكم " سورة الأنفال , ثم قال : لأعلمنك سورة هى أعظم السور فى القرآن قبل أن تخرج من المسجد ثم أخذ بيدى فلما أراد أن يخرج قلت يا رسول الله ألم تقل لأعلمنك
سورة هى أعظم سورة فى القرآن قال : الحمد لله رب العالمين هى السبع المثانى والقرآن العظيم الذى أوتيته " ( 6)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:54 pm

ومن فضلها ما رواه الإمام أحمد رحمه الله تعالى عن أبى بن كعب رضى الله عنه أنه قرأ على النبى صل الله عليه وسلم ـ سورة الفاتحة فقال رسول الله صل الله عليه وسلم ـ والذى نفسى محمد بيداً بيده ما أنزل فى التوراة ولا فى الإنجيل ولا فى الزبور ولا فى الفرقان مثلها هى السبع المثانى والقرآن العظيم الذى أوتيته " حديث حسن صحيح , وروى الإمام مسلم رحمه الله تعالى فى صحيحه من حديث ابن عباس رضى الله عنهما أنه قال : بينما جبريل عليه السلام قاعد عند النبى صل الله عليه وسلم ـ سمع نقيضا من فوقه فرفع رأسه فقال هذا باب فتح اليوم لم يفتح قط إلا اليوم
فنزل منه ملك فقال هذا ملك نزل إلى الأرض لم ينزل قط إلا اليوم فسلم وقال :" أبشر بنورين قد أو تيتهما لم يؤتهما نبى قبلك " خواتيم سورة البقرة , وفاتحة الكتاب , لن تقرأ بحرف منهما إلا أوتيته " ( 7)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:55 pm


ومن فضلها أيضا ما رواه الإمام مسلم رحمه الله تعالى من حديث أبى هريرة رضى الله عنه قال : سمعت رسول الله صل الله عليه وسلم يقول قسمت الصلاة بينى وبين عبدى نصفين ولعبدى ما سأل فإذا قال : الحمد لله رب العالمين قال الله حمدنى عبدى " وإذا قال الرحمن الرحيم قال الله أثنى على عبدى , وإذا قال ملك يوم الدين قال الله مجدنى عبدى , وقال مرة فوض إلى عبدى فإذا قال : إياك نعبد وإياك نستعين , اهدنا الصراط المستقيم قال الله هذا بينى وبين عبدى ولعبدى ما سأل " ( Cool
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:57 pm

عن تفسير الإستعاذة وأحكامها :

معنى : أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من نفخه ونفثه وهمزه
يقول تعالى :" خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله إنه سميع عليم " وقوله تعالى :" ادفع بالتى هى أحسن السيئة نحن أعلم بما تصفون وقل رب أعوذ بك من همزات الشياطين وأعوذ بك ربى أن يحضرون " وقوله تعالى :" ادفع بالتى هى أحسن فإذا الذى بينك وبينه عداوة كأنه ولى حميم وما يلقاها إلا الذين صبروا وما يلقاها إلا ذو حظ عظيم وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله إنه هو السميع العليم " هذه ثلاث آيات ليس لهن رابعة فى معناها وهو أن الله عز وجل قد أمرنا فى هذه الآيات وفى السنة المطهرة , بمصانعة العدو الإنسانى ودفع السيئة بالحسن عند معاملته لرده إلى طبعه وأن الأصل هى الموالاة والمصافاة . ( 9)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:58 pm

ومن المعلوم أن كل عداوة قد تنقلب إلى محبة فى يوم ما , إلا من كانت عداوته مثل عداوة الشيطان للإنسان , ولذلك أمرنا الله سبحانه بالإستعاذة منه فى كل آن وعند قراءة القرآن لأنه لا محالة فيه ولا يقبل مصانعة ولا احسان , ولا يبتغى غير هلاك ابن آدم لشدة العداوة بينه وبين أبيه آدم عليه السلام ـ من قبل كما قال تعالى :" يا بنى آدم لا يفتتنكم الشيطان كما أخرج أبويكم من الجنة " سورة الأعراف .
فالله سبحانه وتعالى قد أمرنا بالإستعاذة به عند قراءة القرآن , كما أمرنا أن نتوضأ
قبل الصلاة فقال :" إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم " سورة المائدة
( 10)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 7:59 pm

فالإستعاذة واجبة على المسلم عند قراءة القرآن الكريم , كما كان يفعل الرسول صل الله عليه وسلم ـ عندما يقوم من الليل فيستفتح الصلاة ويكبر ثم يقول :" سبحانك اللهم وبحمدك تبارك اسمك وتعالى جدك ولا إله غيرك , ثم يقول أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من نفخه وهو الكبر وهو كناية عن نفخة الإنسان وتكبره , ونفثه وهو الشعر وقد تنزه القرآن عن أن يكون شعراً , وهمزه وهى المؤتَّه , وهى كناية عن موت القلب وغفلة النفس , فالإستعاذة أمر واجب على المسلم عند قراءة القرآن سواء كان يقرأ فى الصلاة , أو خارجها لأن الإستعاذة طهارة للفم مما يتعاطاه
من اللغو والرفث وتطيب له لتلاوة كلام الله عز وجل , وهى استعانة بالله واعتراف له بالقدرة وللعبد بالعجز والضعف عن مقاومة هذا العدو الباطنى المبين , الذى لا يقدر على منعه ودفعه إلا الله الذى خلقه , إذ لا يقبل مصانعة ولا يُدارى بالإحسان
ولا يبتغى غير هلاك ابن آدم بخلاف العدو من بنى الإنسان . ( 11)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:00 pm

والإستعاذة هى الإلتجاء إلى الله تعالى والالتصاق بجنابه , من شر كل ذى شر والعياذة تكون لدفع الشر , واللياذة تكون لجلب الخير .
والشيطان معناه المتمرد العاتى البعيد عن الحق والشيطان ليس بمختص بالجن فقط
بل يطلق على الجن والإنس قال تعالى :" وكذلك جعلنا لكل نبى عدوا شياطين الإنس والجن " سورة الأنعام وفى مسند الإمام أحمد رحمه الله تعالى أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال لأبى ذر رضى الله عنه ـ تعوذ بالله من شياطين الإنس والجن فقلت يا رسول الله أو للإنس شيطان قال نعم " وفى رواية للإمام مسلم من حديث أبى ذر رضى الله عنه قال عن الكلب الأسود يقطع الصلاة قلت يارسول الله ما بال الكلب الأسود من الكلب الأحمر قال الكلب الأسود شيطانا " ويروى أن عمر بن الخطاب رضى الله عنه " ركب على حمار فجعل يتبختر به فقال أنزلونى فإنما أركبتمونى على شيطان . والرجيم أى الملعون المطرود من رحمة الله عز وجل . ( 12 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:01 pm

تفسير البسملة :

" بسم الله الرحمن الرحيم " وهى أية من سورة الفاتحة وجزء من أية من سورة النمل ومن ثم جعلها الله تعالى فى غير ذلك أية للفصل بين السور حيث افتتح الله سبحانه وتعالى هذه السورة بها وغيرها من سور القرآن ما عدا سورة التوبة لا تقرأ فى أولها , بل يبدأ بالإستعاذة عند قراءتها , وفى هذا ارشاد من الله تبارك وتعالى للمسلمين أن يبدءوا أعمالهم وأقوالهم باسم الله الرحمن الرحيم " التماسا لمعونته وتوفيقه , وخلافا لما عليه أهل الشرك من الوثنين الذين كانوا يذكرون أسماء ألهتهم وطواغيتهم على ذبائحهم وعند سائر أعمالهم والنبى صل الله عليه وسلم يقول فى الحديث :" كل أمر ذى بال لا يبدأ فيه بسم الله فهو أبتر " يعنى مقطوع البركة " ويقول الإمام ابن كثير رحمه الله : بسم الله ـ الإسم مشتق من السمو بمعنى الرفعة والعلو قال تعالى :" ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها " ( 13 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:03 pm

الله : اسم للذات المقدسة ذات الله جلا وعلا , واجب الوجود لايشاركه فيه غيره وهو علم على الرب سبحانه وتعالى وهو , الإسم الأعظم لأنه يوصف بجميع الصفات
وهو اسم لم يسم به غيره , الرحمن الرحيم , اسمان من أسمائه تبارك وتعالى مشتقان من الرحمة , والرحمن خاص بالله تبارك وتعالى ولا يجوز تسمية غيره بالرحمن , ولما أطلق مسيلمة الكذاب على نفسه قوله برحمان اليمامه , البسه الله تعالى لباس الخزى والعار إلى يوم القيامة فلا يذكر اسم مسيلمة إلا مع الكذاب , فالله سبحانه وتعالى هو رحمان الدنيا والآخرة , أما الرحيم فهو خاص بالمؤمنين فى الدنيا بالهداية والإرشاد وفى الاخرة بالرحمة والمنة , والفضل منه سبحانه وتعالى وهى الجنة. ويقول الخطابى رحمه الله تعالى :" الرحمن ذو الرحمة الشاملة التى وسعت الخلق فى أرزاقهم ومصالحهم وعمت المؤمن والكافر والرحيم خاص بالمؤمنين كما قال تعالى :" وكان بالمؤمنين رحيما " (14 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:04 pm

ويجوز تسمية غير الله بالرحيم , كما قال عن عبده ومصطفاه :" بالمؤمنين رؤف رحيم " يقول صل الله عليه وسلم :" أنا الرحمن خلقت الرحمة وشققت لها اسما من اسمى فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته " من حديث أبى هريرة رضى الله عنه
الحمد لله رب العالمين : الحمد لله ـ هو الثناء على الله بصفات الكمال على جهة التعظيم والتبجيل فهو سبحانه وحده , هو الذى يستحق الحمد بأجمعه والثناء المطلق
والحمد نقيض الذم وهو أعم من الشكر , لأن الشكر يكون مقابل النعمة بخلاف الحمد
لأنك تقول حمدت الرجل على شجاعته وعلى علمه , وتقول شكرته على إحسانه والحمد يكون باللسان وأما الشكر , فيكون بالقلب واللسان والجوارح . ( 15 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:05 pm

يقول الإمام ابن جرير الطبرى رحمه الله ـ الحمد لله : ثناء أثنى الله تعالى به على نفسه وفى ضمنه أمر عباده أن يثنوا عليه " وكان صل الله عليه وسلم يقول :" اللهم لك الحمد كله ولك الملك كله وبيدك الخير كله وإليك يرجع الأمر كله " وعنه صل الله عليه وسلم أنه قال :" إذا قلت الحمد لله رب العالمين فقد شكرت الله فزادك " وعن ابن عباس رضى الله عنهما أن عمر رضى الله عنه قال له : قد علمنا سبحان الله والحمد الله ولا إله إلا الله " فما الحمد لله قال : كلمة رضيها الله تعالى لنفسه وأحب أن تقال " ويقول جابر رضى الله عنه قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" أفضل الذكر لا إله إلا الله وأفضل الدعاء الحمد لله " رواه الترمذى وقال حديث حسن غريب .
وعن أنس رضى الله عنه قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم ـ ما أنعم الله على عبد نعمة فقال : الحمد لله إلا كان الذى أعطى أفضل مما أخذ " ( 16 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:07 pm

ويقول ابن عمر رضى الله تعالى عنهما : أحدثكم أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال :" أن عبداً من عباد الله قال يارب لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك ولعظيم سلطانك , فعضلت بالملكين فلم يدريا كيف يكتبانها فصعدا إلى الله فقالا يا ربنا إن عبداً من عبادك قد قال مقالة لاندرى كيف نكتبها قال الله وهو أعلم بما قد قال عبده ,
ماذا قال عبدى قالا يارب لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك فقال الله
اكتباها كما قال عبدى حتى يلقانى فأجزيه بها . ( 17)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:08 pm

رب العالمين : الرب هو مربيهم ومالكهم ومدبر أمورهم , وهو المالك المتصرف للإصلاح والسيد المطاع كل ذلك صحيح فى حق الله , ويجوز أن يطلق اسم رب على الإنسان بالإضافة كرب الإبل , ورب الدار , رب كذا ولكن اسم الرب لايستعمل إلا لله تعالى وقد قيل إنه الإسم الأعظم , العالمين جمع عالم وهو كل موجود سوى الله
جلا وعلا والعلم جمع لا واحد يقول ابن عباس رضى الله عنهما : فهو رب الإنس والجن والملائكة والشياطين , ولا يقال للبهائم عالم لأنهم لم يرسل إليهم رسول , فكل مافى الكون وهذا العالم دال على وجود خالقه , وصانعه ووحدانيته كما قال الشاعر :
بن المعتز : فيا عجبا كيف يعصى الإله ـ أم كيف يجحده الجاحد ـ وفى كل شئ له آية تدل على أنه واحد " تفسير ابن كثير , فالرب هو المعبود بحق وهو سبحانه وتعالى المستحق للعبادة وكل معبود سواه فهو باطل قال تعالى :" يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذى خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون الذى جعل لكم الأرض فراشا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من كل الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون " سورة البقرة الأية 21 ـ 22ـ يقول الإمام ابن كثير رحمه الله : الخالق لهذه الأشياء هو المستحق للعبادة ( 18)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:08 pm

الرحمن الرحيم : روى مسلم من حديث أبى هريرة رضى الله عنه عن النبى صل الله عليه وسلم ـ قال :" لو يعلم المؤمن ما عند الله من العقوبة ما طمع فى جنته أحد , ولو يعلم الكافر ما عند الله من الرحمة ما قنط من رحمته أحد "
مالك يوم الدين : المالك من اتصف بصفات الملك , التى من آثارها أن يأمر وينهى ويثيب ويعاقب يتصرف بمماليكه بجميع أنواع التصرفات , وأصناف الملك ليوم الدين وهو يوم القيامة يوم يدان الناس فيه بأعمالهم خيرها وشرها , لأن فى ذلك اليوم
تظهر للخلائق تمام الظهور كمال ملكه وعدله وحكمته , وانقطاع أملاك الخلائق حتى أنه يستوى فى ذلك اليوم الملوك والرعايا , والعبيد والأحرار كلهم مذعنون لعظمته خاضعون لعزته منتظرون , لمجازاته خائفون من عقابه راجون ثوابه
فلذلك خص الله سبحانه وتعالى ذلك اليوم بالذكر , وإلا فهو المالك ليوم الدين وغيره من بقية الأيام . ( 19 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:09 pm

والدين معناه فى هذه الآية : الجزاء والحساب قال تعالى :" يومئذ يوفيهم الله دينهم الحق ويعلمون أن الله هو الحق المبين " وقال تعالى :" أئنا لمدينون " اى مجزيون ومحاسبون " كما فى الحديث عن شداد بن أوس رضى الله عنه أنه صل الله عليه وسلم قال :" الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت والعاجز من أتبع نفسه هواها وتمنى على الله الأمانى " وقال عمر بن الخطاب رضى الله عنه :" حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا وزنوا أنفسكم قبل أن توزنوا وتأهبوا للعرض الأكبر على من لا تخفى عليه أعمالكم " يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية " سورة الحاقة ويقول تعالى :" يوم لاتملك نفس لنفس شيئا والأمر يومئذ لله " سورة الإنفطار ( 20)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:12 pm

فالملك فى الحقيقة هو الله جلا وعلا , قال الله تعالى :" وهو الله الذى لا إله إلا هو الملك " فلا يجوز تسمية أحد من خلقه بملك الأملاك كما فى الصحيحين من حديث أبى هريرة رضى الله عنه مرفوعا :" أخنع اسم عند الله تعالى رجل تسمى بملك الأملاك ولا ملك إلا الله " أى تسمى بشاه هنشاه أو باسم جناب الملك الأعلى "
كل هذه الأسماء لاتجوز إلا فى حق الله تعالى وفى الصحيحين عنه صل الله عليه وسلم قال :" يقبض الله الأرض ويطوى السماء بيمينه , ثم يقول أنا الملك أين ملوك الأرض أين الجبارون أين المتكبرون " لمن الملك اليوم لله الواحد القهار " وأما تسمية غير بملك على سبيل المجاز كما قال تعالى فى سورة البقرة :" إن الله تعالى قد بعث لكم طالوت ملكا " وقال تعالى :" وكان وراءهم ملك " وقال تعالى :" إذ جعل فيكم أنبياء وجعلكم ملوكا " وفى الصحيحين عنه صل الله عليه وسلم :" مثل الملوك على الأسِرة " ( 21)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:13 pm

وقوله : إياك نعبد وإياك نستعين : العبادة تجمع بين أصلين عظيمين غاية الحب والكمال وغاية الذل والخضوع والخوف , والعرب تقول بعير معبد أى سلس منقاد لصاحبه , وطريق معبد أى مذلل مسخر , والتعبد معناه التذلل والخضوع فمن أحببته ولم تكن خاضعا له لم تكن عابداً له , حتى تكون محبا خاضعا ولهذا كان المنكر لربه منكر لحقيقة العبودية , وقد كان مشركوا العرب يقرون بربوبية الله تعالى للعالمين
وخالقا للناس أجمعين ولم يخرجهم ذلك من الشرك , لأنهم لم يعترفوا لله تعالى بالوحدانية الحقة المتمثلة فى شهادة أن لا إله إلا الله بل حكى عنهم القرآن عندما دعاهم الرسول صل الله عليه وسلم أن يقولوا لا إله إلا الله قالوا :" أجعل الألهة إلها واحدا إن هذا لشئ عجاب " ولهذا فإن توحيد الربوبية مستلزم لتوحيد الألوهية لاينفك أحدهما عن الآخر فالألوهية تتضمن الربوبية , والربوبية تستلزم الألوهية ( 22)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:14 pm

مسئلة : وتقديم العبادة على الإستعانة فى سورة الفاتحة , من باب تقديم الغايات على الوسائل إذ العبادة هى غاية العباد التى من أجلها خلقوا قال تعالى :" وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون " سورة الذريات الأية 56 ـ ومعنى يعبدون يوحدون , وهو افراد الله تعالى بالعبادة وحده مخلصا له الدين , قال تعالى :" واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا " سورة النساء الأية 36 ـ ولهذا كانت الإستعانة من الوسائل التى توصل للعبادة
فالعبودية المطلقة تتضمن الإستعانة من غير عكس , بمعنى أن كل عابد لله تعالى عبودية تامة هو مستعين به , ولا يجوز العكس لأن صاحب الأغراض الدنية والشهوات الردية قد يستعين به على شهواته , فكانت العبادة أكمل وأتم , والعبادة لا تكون إلا من مخلص والإستعانة تكون من مخلص وغير مخلص , والعبادة هى حق الله تعالى على العباد , أن يعبدوه لايشركوا به شيئا . ( 23)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:15 pm

ومن هنا نعلم أن أعظم العباد وأخلص العبادة لله تعالى , ما جمعت بين مقامين العبادة والإستعانة لأن عبادة الله تعالى هى غاية مراد العباد , وطلبهم منه سبحانه أن يعينهم عليها ويوفقهم للقيام بحقها ولهذا أخذ النبى صل الله عليه وسلم بيد معاذ رضى الله عنه يوما وقال : " والله إنى لأحبك , أوصيك يا معاذ لا تدعن فى دبر كل صلاة أن تقول :" اللهم أعنى على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك " ومن تفسير صفوة التفاسير معنى  قوله تعالى   " إياك نعبد وإياك نستعين " أى نخصك وحدك بالعبادة , ونخصك وحدك بطلب الإعانة , ولا نعبد أحداً سواك , فلك وحدك نخضع ونخشع ونستكين , وإياك وحدك ربنا نستعين على طاعتك ومرضاتك , فإنك وحدك المستحق لكل إجلال وتعظيم , ولا يملك القدرة على عوننا أحد سواك  انتهى بتصريف ( 24 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "   الإثنين مارس 23, 2015 8:22 pm

مسئلة : وفى ذلك دليل على أن محبة مايكرهه الله تعالى , وبغض ما يحبه الله تعالى متابعة لهوى النفس وعلى ذلك تكون الموالاة والمعادة قال تعالى :" ذلك بأنهم قالوا للذين كرهوا مانزل الله سنطيعكم فى بعض الأمر " سورة محمد الأية 26 ـ وهذا من الشرك الخفى الذى يجب على المسلم أن يحذره , كما فى حديث أنس رضى الله عنه مرفوعا : لا تزال لاإله إلا الله تمنع العباد من سخط الله ما لم يؤثروا دنياهم على صفقة دينهم فإذا أثروا صفقة دنياهم على دينهم ثم قالوا لا إله إلا الله قال الله لهم كذبتم وردها عليهم " وبذلك يتبين لنا قوله صل الله عليه وسلم فى الحديث :" من قال لا إله إلا الله صادقا من قلبه حرمه الله على النار " ( 25)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
من هدى القرآن فى تفسير سورة ( الفاتحة ) للشيخ سامى محمود "
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المرأة في الاسلام :: من حقوق الانسان المساواة-
انتقل الى: