منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 22 ... 40, 41, 42, 43, 44  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 04, 2018 4:35 pm

- أداء الواجبات كلها أفضل من التنفل بالنفل بالحج والعمرة وغيرهما فإنه ما تقرب العباد إلى الله تعالى بأحب إليه من أداء ما افترض عليهم، وكثير من الناس يهون عليه التنقل بالحج والصدقة ولا يهون عليه أداء الواجبات من الديون ورد المظالم وكذلك يثقل على كثير من النفوس التنزه عن كسب الحرام والشبهات ويسهل عليها إنفاق ذلك في الحج والصدقة.

- كف الجوارح عن المحرمات أفضل من التطوع بالحج وغيره وهو أشف على النفوس قال الفضيل بن عياض: ما حج ولا رباط ولا جهاد أشد من حبس اللسان، ولو أصبحت يهمك لسانك أصبحت في هم شديد ليس الاعتبار بأعمال البر بالجوارح، وإنما الاعتبار بلين القلوب وتقواها وتطهيرها عن الآثام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 04, 2018 4:35 pm

دعاء مؤلف:

ـ اللهم أكرمنا جميعا بزيارة بيتك المحرم والتمتع بالنظر إليه والوقوف بين يدي نبيك وعبدك وحبيبك وصفيك وأفضل خلقك محمد "صل الله عليه وسلم "نشهد أنه أدي الأمانة وبلغ الرسالة ونصح الأمة وكشف الله تعالى به الغمة وتركنا على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك. ." . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي . اللهم صل الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:24 pm

فضل عشر ذي الحجة:

عندما يأتي موسم الحج من كل عام ,تتجاذب قلوب المؤمنين شوقاً وحنينا تجاه زيارة بيت الله الحرام ,سواء من حج منهم أو من لم يحج ممن حبسهم العذر ,والعذر " مرض أو نفقة"وقد فرض الله تعالى ركن الحج على كل مسلم في العمر مرة واحدة , وليس كل أحد قادر على ذلك من كل عام , ولهذا كان من فضل الله ورحمته أن جعل لنا من الأعمال الصالحة العوض لتكون لنا بمثابة مشاركة حجاج بيت الله الحرام , فعن جابر رضي الله عنه قال : كنا مع النبي صل الله عليه وسلم في غُزاة فقال إن بالمدينة لرجالاً ما سرتم مسيراَ ولا قطعتم وادياً إلا كانوا معكم حبسهم العذر"رواه مسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:24 pm

وقد شهد رسول الله صل الله عليه وسلم لهذه الأعمال بأنها أفضل أيام الدنيا:فعن جابر رضي الله عنه عن النبي صل الله عليه وسلم قال فضل أيام الدنيا أيام العشر ـ يعني عشر ذي الحجة ـ قيل: ولا مثلهن في سبيل الله؟ قال : ولا مثلهن في سبيل الله إلا رجل عفر وجهه بالتراب " رواه البزار وابن حبان وصححه الألباني .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:25 pm

ولهذا أقسم الله تعالى بها:وهذا القسم من الله عز وجل يدل على عظم مكانتها وفضلها ، إذ العظيم لا يقسم إلا بالعظيم ، قال تعالى :" والفجر، وليال العشر" . والليالي العشر هي عشر ذي الحجة ، وهذا ما عليه جمهور المفسرين من السلف والخلف ، وقال ابن كثير في تفسيره: وهو الصحيح.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:25 pm

وهي الأيام المعلومات التي شرع الله تعالى فيها ذكره:

حيث يقول سبحانه : " ويذكروا اسم الله في أيام معلومات على ما رزقهم من بهيمة الأنعام" سورة الحج: الآية 28 ـ وجمهور العلماء على أن الأيام المعلومات هي عشر ذي الحجة ، منهم ابن عمر وابن عباس رضي الله عنهما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:25 pm

ومن فضلها أن فيها يوم عرفة :

ويوم عرفة يوم الحج الأكبر، ويوم مغفرة الذنوب ، ويوم العتق من النيران ، ولو لم يكن في عشر ذي الحجة إلا يوم عرفة لكفاها ذلك فضلاً، وقد تكلمنا عن فضل يوم عرفة وهدي النبي صل الله عليه وسلم فيه في رسالة الحج عرفة.وفيها يوم النحر :وهو أفضل أيام السنة عند بعض العلماء ، قال صل الله عليه وسلم :" أعظم الأيام عند الله يوم النحر، ثم يوم القر " رواه أبو داود والنسائي وصححه الألباني . ويوم القر هو اليوم الذي يلي يوم النحر أي يوم الحادي عشر من ذي الحجة، لأن الناس يقرون أي يستقرون فيه بمنى بعد أن فرغوا من طواف الإفاضة والنحر واستراحوا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:26 pm

ومن فضلها اجتماع أمهات العبادة فيها :قال الحافظ ابن حجر في الفتح: " والذي يظهر أن السبب في امتياز عشر ذي الحجة لمكان اجتماع أمهات العبادة فيه ، وهي الصلاة والصيام والصدقة والحج ، ولا يتأتى ذلك في غيره .

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم: " ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام ـ يعني أيام العشر ـ قالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله ، إلا رجل خرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشيء" رواه البخاري.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:27 pm

وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: " كنت عند رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: فذكرت له الأعمال فقال: ما من أيام العلم فيهن أفضل من هذه العشرـ قالوا: يا رسول الله، الجهاد في سبيل الله؟ فأكبره. فقال: ولا الجهاد إلا أن يخرج رجل بنفسه وماله في سبيل الله، ثم تكون مهجة نفسه فيه " رواه أحمد وحسن إسناده الألباني.

فدل هذان الحديثان وغيرهما على أن كل عمل صالح يقع في أيام عشر ذي الحجة أحب إلى الله تعالى من نفسه إذا وقع في غيرها ، وإذا كان العمل فيهن أحب إلى الله فهو أفضل عنده. ودل الحديثان أيضاً على أن العامل في هذه العشر أفضل من المجاهد في سبيل الله الذي رجع بنفسه وماله ، وأن الأعمال الصالحة في عشر ذي الحجة تضاعف من غير استثناء شيء منها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:27 pm

من الأعمال المستحبة في عشر ذي الحجة:

على المسلم أن يعلم فضل العمل في عشر ذي الحجة على غيره من الأيام ، وأن هذه المواسم نعمة وفضل من الله على عباده ، وفرصة عظيمة يجب اغتنامها ، إذ تبين لك كل هذا، فحري بك أن تخص هذه العشر بمزيد عناية واهتمام ، وأن تحرص على مجاهدة نفسك بالطاعة فيها ، وأن تكثر من أوجه الخير وأنواع الطاعات ، فقد كان هذا هو حال السلف الصالح في مثل هذه المواسم، يقول أبو ثمان النهدي: كانوا ـ أي السلف ـ يعظمون ثلاث عشرات: العشر الأخير من رمضان ، والعشر الأول من ذي الحجة، والعشر الأول من محرم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:27 pm

ومن الأعمال التي يجب على المسلم أن يواظب على أدائها

أداء مناسك الحج والعمرة:

وهما أفضل ما يعمل في عشر ذي الحجة ، ومن يسر الله له حج بيته أو أداء العمرة على الوجه المطلوب فجزاؤه الجنة؛ لقول النبي صل الله عليه وسلم:" العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما ، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة" متفق عليه.
والحج المبرور هو الحج الموافق لهدي النبي صل الله عليه وسلم ، الذي لم يخالطه إثم من رياء أو سمعة أو رفث أو فسوق ، المحفوف بالصالحات والخيرات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:28 pm

الصيام : وهو يدخل في جنس الأعمال الصالحة ، بل هو من أفضلها ، وقد أضافه الله إلى نفسه لعظم شأنه وعلو قدره ، فقال سبحانه في الحديث القدسي: " كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به" متفق عليه.وقد خص النبي صل الله عليه وسلم صيام يوم عرفة من بين أيام عشر ذي الحجة بمزيد عناية ، وبين فضل صيامه فقال: " صيام يوم عرفة احتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والتي بعده" رواه مسلم.وعليه فيسن للمسلم أن يصوم تسع ذي الحجة ، لأن النبي صل الله عليه وسلم حث على العمل الصالح فيها. وقد ذهب إلى استحباب صيام العشر الأول الإمام النووي وقال: صيامها مستحب استحباباً شديداً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:28 pm

المحافظة على الصلاة :وهي من أعظم الأعمال وأكثرها فضلاً ، ولهذا يجب على المسلم المحافظة على الصلوات في أوقاتها مع الجماعة ، وعليه أن يكثر من النوافل في هذه الأيام ، فإنها من أفضل القربات ، وقد قال النبي صل الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه: " وما يزال عبدي يتقرب إلى بالنوافل حتى أحبه " رواه البخاري.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:29 pm

استحباب التكبير في هذه الأيام :

لقد هجر كثيرٌ من الناس هذه السُّنة المتَّبعة ، والشعيرة العظيمة ، فلا تكاد تسمع أحداً في طريق أو سوق أو مسجد أو بيت يحرص أو يحث أهله على هذا الذكر العظيم. استحباب التكبير في هذه الأيام :

التكبير : فقد ذكر العلماء أن التكبير ينقسم إلى قسمين : التكبير المقيد الذي يكون عقب الصلوات المفروضة ويبدأ من فجر يوم عرفة , قال ابن حجر رحمه الله:ولم يثبت في شيء من ذلك عن النبي صل الله عليه وسلم حديث وأصح ما ورد عن الصحابة قول علي وابن مسعود رضي الله عنهم ـ أنه من صبح يوم عرفة إلى آخر أيام منى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:29 pm

وأما التكبير المطلق فهو الذي يكون في عموم الأوقات ويبدأ من أول ذي الحجة التكبير والتحميد والتهليل والذكر,وكما في حديث ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صل الله عليه وسلم قال: " ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد" رواه أحمد. وقال البخاري كان ابن عمر وأبو هريرة رضي الله عنهما يخرجان إلى السوق في أيام العشر يكبران ويكبر الناس بتكبيرها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:30 pm

وقال: وكان عمر يكبر في قبته بمنى فيسمعه أهل المسجد فيكبرون ، ويكبر أهل الأسواق حتى ترتج منى تكبيراً. وكان ابن عمر رضي الله عنه يكبر بمنى تلك الأيام وخلف الصلوات وعلى فراشه ، وفي فسطاطه ومجلسه وممشاه تلك الأيام جميعاً. فيستحب للمسلم أن يجهر بالتكبير في هذه الأيام ويرفع صوته به ، سواء كانوا فرادي أو مجتمعين والمقصود تذكير الناس ليكثروا من التكبير ويحرصوا على طاعة الله . ويوم عرفة فيه ركن الحج العظيم الذي قال فيه النبي صل الله عليه وسلم: " الحج عرفة" متفق عليه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:30 pm

في هذه الأيام العشر أيضا خير الأعمال الصدقة:

قال تعالى :" يا أيها الذين أمنوا أنفقوا مما رقناكم من قبل أن يأتي أحدكم الموت فيقول رب لولا أخرتني إلى أجل قريب فأصدق وأكن من الصالحين " سورة المنافقين الآية 10 ـ ويقول النبي صل الله عليه وسلم :" ما نقصت صدقة من مال " رواه مسلم ويقول صل الله عليه و سلم: "ما من يوم يُصبحُ العباد فيه إلا ملكان ينزلان, فيقول أحدهما: اللهم أعط منفقاً خلفاً, و يقول الآخر: اللهم أعط ممسكاً تلفاً "رواه البخاري ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:31 pm

فعليك أخي وأختي المسلمة بالصدقة قدر ما تستطيع ولو بالقليل وكن سخياً كريماً يكرمك الله ويُحبك الناس ولا تقل أن المال سينقص فبالصداقة يتضاعف المال و يزيد الأجر بإذن الله تعالي ,و كلما أنفقت في سبيل الله زاد الخير والعطاء من الله تعالى لك .و لا تظن أن ما تنفقه في سبيل الله خسارة أو ضياع , بل عليك أن توقن أن مالك لا ينقص مهما أنفقت في سبيل الله تعالى , و أن الله تعالى سيعوضك أضعاف و أضعاف كثيرة والله يقبض ويبسط وإليه ترجعون ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   السبت أغسطس 11, 2018 9:31 pm

كما في حديث أبي كبشة الأنماري أنه سمع رسول الله صل الله عليه وسلم يقول :" ثلاثة أقسم عليهن و أحدثكم حديثاً فاحفظوه, قال: ما نقص مال عبد من صدقة, و لا ظُلم عبد مظلمة فصبر عليها إلا زاده الله عزاً, و لا فتح عبد باب مسألة, إلا فتح الله عليه باب فقر أو كلمة نحوها " رواه الترمذي. ومن هنا نعلم أن الله سبحانه وتعالى إذا علم من عبده صحة نيته وصدق طويته في طاعته ومحبته لمرضاته وكراهته لسخطه وفقه وأعانه وفتح له مسامع قلبه لذكره وطاعته وكان كل يوم في مزيد من الأعمال الصالحة فإن الأعمال بالنيات.وفقنا الله وإياكم لصالح الأعمال وسددنا وأعاننا على أمر ديننا ودنيانا وجعلنا الله وإياكم من عباده الصابرين الشاكرين العابدين الذين إذا أعطوا شكروا وإذا منعوا صبروا وإذا أساءوا استغفروا إنه جواد أكريم. موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي . وصل الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   الإثنين سبتمبر 10, 2018 9:02 pm

مع بداية عام هجري جديد :

إنه مع بداية العام الهجري الجديد جدير بكل مسلم , أن يقف مع نفسه وقفة حساب وتأمل لما مضى من سني عمره , وكتاب حياته , وفي تلك الوقفة طوق نجاة وسبيل هداية ، فالكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت ، والعاقل من ألزم نفسه طريق الخير وخطمها بخطام الشرع , والإنسان لا يخلو من حالين ، فإن كان محسناً ازداد إحساناً وإن كان مقصراً ندم وتاب ,

قال الله تعالى:" يا أيها الذين أمنوا اتقوا الله ولتنظر ما قدمت لغد واتقوا الله إن الله خبير بما تعملون " الحشر:18. قال ابن كثير في تفسير هذه الآية: " أي حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا ، وانظروا ماذا ادخرتم لأنفسكم من الأعمال الصالحة ليوم معادكم وعرضكم على ربكم".
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   الإثنين سبتمبر 10, 2018 9:03 pm

وقد أجمل ابن القيم رحمه الله تعالى :" طريقة محاسبة النفس وكيفيتها فقال: " جماع ذلك أن يحاسب نفسه أولاً على الفرائض ، فإن تذكر فيها نقصاً تداركه ، إما بقضاء أو إصلاح ، ثم يحاسب نفسه على المناهي فإن عرف أنه ارتكب منها شيئاً تداركه بالتوبة والاستغفار والحسنات الماحية ، ثم يحاسب نفسه على الغفلة ، فإن كان قد غفل عما خلق له تداركه بالذكر والإقبال على الله.اهـ

فتقوى أساس كل خير وعماد كل فضيلة , يقول الله تعالى :" واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله ثم توفي كل نفس ما كسبت وهم لا يُظلمون " سورة البقرة الآية 281ـ ويقول طلق بن حبيب رحمه الله :" التقوى أن تعمل بطاعة الله على نور من الله ترجو ثواب الله وأن تترك معصية الله على نور من الله تخشي عقاب الله. وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   الإثنين سبتمبر 10, 2018 9:04 pm

في فضل شهر المحرم:

إن للأشهر الحرم مكانةً عظيمة ومنها شهر الله المحرم ، لأنه أحد هذه الأشهر الحرم قال تعالى: "يا أيها الذين آمنوا لا تحلوا شعائر الله ولا الشهر الحرام"، المائدة، أي لا تحلوا محرماته التي أمركم الله بتعظيمها ونهاكم عن ارتكابها، فالنهي يشمل فعل القبيح ويشمل اعتقاده.

وشهر الله المحرم أحد الأشهر الحرم التي حرم الله تعالى فيها القتال وقد ذكرها الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم، وجعل لها مكانة عظيمة ومنزلة خاصة وجعل لها حرمة عند المسلمين، فقال تعالى:" إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السموات والأرض منها أربعة حرم فلا تظلموا فيهن أنفسكم "سورة التوبة :الآية 36ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   الإثنين سبتمبر 10, 2018 9:05 pm

وقد فسر لنا رسول الله صل الله عليه وسلم :"ما أجمله القرآن، وبين لنا أن هذه الأشهر هي: رجب وذي القعدة وذو الحجة ومحرم، قال: "إن الزمان قد استدار كهيئته يوم خلق الله السموات والأرض، السنة اثنا عشر شهراً، منها أربعة حرم، ثلاث متواليات: ذو القعدة وذو الحجة والمحرم، ورجب مضر الذي بين جمادى وشعبان".

ولمنزلة هذا الأشهر، نهانا الله سبحانه وتعالى عن أن نظلم فيهن، أنفسنا أو نرتكب إثماً، لذا فقد عد العلماء أن الثواب فيها مضاعف وكذلك الآثام فيها مضاعفة ومغلظة، ولهذا تغلظ فيه الدية عند الإمام الشافعي رحمه الله تعالى.ويقول الإمام القرطبي رحمه الله تعالى عن الأشهر الحرم ومنها شهر الله المحرم : "لا تظلموا فيهن أنفسكم بارتكاب الذنوب؛ فقد حرم الله تعالى فيها ظلم النفس ويعد ظلم النفس ، هو عمل أي شئ خطا يعود عليك بالظلم.
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   الإثنين سبتمبر 10, 2018 9:05 pm

لأن الله سبحانه إذا عظم شيئاً من جهة واحدة صارت له حرمة واحدة، وإذا عظمه من جهتين أو جهات صارت حرمته متعددة، فيضاعف فيه العقاب بالعمل السيئ، كما يضاعف الثواب بالعمل الصالح، فإن من أطاع الله في الشهر الحرام في البلد الحرام ليس ثوابه ثواب من أطاعه في الشهر الحرام في البلد الحرام، ومن أطاعه في الشهر الحلال في البلد الحرام ليس ثوابه ثواب من أطاعه في شهر حلال في بلد حلال،

وقد أشار الله إلى هذا بقوله:" يا نساء النبي من يأت منكن بفاحشة مبينة يُضاعف لها العذاب ضعفين وكان ذلك على الله يسيراً " سورة الأحزاب: الآية 30. ـ وروي عن قتادة رحمه تعالى قوله: "إن الظلم في الأشهر الحرم أعظم خطيئة ووزراً من الظلم في سواها، وإن كان الظلم على كل حال عظيماً، ولكن الله يعظم في أمره ما يشاء. وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16801
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)   الإثنين سبتمبر 10, 2018 9:06 pm

ولهذا حرم الله تعالى في هذه الأشهر الحرم القتال والاعتداء على العدو إلا لرد العدوان , بقوله تعالى :"وقاتلوا المشركين كافة كما يُقاتلونكم كافة واعلموا أن الله مع المتقين .سورة التوبة الآية 36 ـ وحرم فيها ظلم النفس ويعد ظلم النفس ، هو عمل أي شئ خطا يعود عليك بالظلم وهذا ما يقال وأيضا حرم القتال في هذه الأشهر إلا من اعتدي عليك.


وفي اللطائف لابن رجب رحمه الله تعالى :"ومن المستحب أن يزيد في الإنسان المسلم من العمل الصالح ومن ذلك الصيام ، وإنما ورد في صيام الأشهر الحرم كلها حديث مجيبة الباهلية عن أبيها أو عمها أن النبي صل الله عليه وسلم- قال له: "صم من الحرم واترك" قالها ثلاثاً .." خرجه أبو داود وغيره، وخرجه ابن ماجة.

وعنده: صم أشهر الحرم، وإن كان الحديث ضعيفاً، لكن كان بعض السلف يصوم كثيراً في الأشهر الحرم، منهم: ابن عمر، والحسن البصري، وأبو إسحاق السبيعي، وقال الثوري: الأشهر الحرم أحب إليَّ أن أصوم فيها"  اهـ. بتصريف ". موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
خواطر حول مواضيع اسلامية ( من تغريدات وردود للشيخ سامى على تويتر)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 41 من اصل 44انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 22 ... 40, 41, 42, 43, 44  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم :: الولاء والبراء بين الانضباط و التسيب-
انتقل الى: