منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 الوقت فى حياة المسلم :

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: الوقت فى حياة المسلم :   الجمعة أبريل 11, 2014 3:03 am

الوقت نعمة :

الوقت هو الحياة وهو العمر الحقيقي للإنسان ، و حفظك للوقت أصل كل خير، وضياعه منشأ كل شر، يقول ابن الجوزي رحمه الله تعالى : ينبغي للإنسان أن يعرف شرف زمانه وقدر وقته ، فلا يضيع منه لحظة في غير قربة ، ويقدم فيه الأفضل فالأفضل من القول والعمل ، ولتكن نيته في الخير قائمة من غير فتور بما لا يعجز عنه البدن من العمل. والإنسان إذا عرف قيمة شيءٍ ما وأهميته له حرص عليه وعز عليه ضياعه وفواته ، وهذا شيء بديهي ، فالمسلم إذا أدرك قيمة وقته وأهميته ، كان أكثر حرصاً على حفظه واغتنامه فيما يقربه من ربه ، نفسك إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل ويقول الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى وهو يبين لنا هذه الحقيقة بقوله: " وقت الإنسان هو عمره في الحقيقة ، وهو مادة حياته الأبدية في النعيم المقيم ، ومادة معيشته الضنك في العذاب الأليم ، وهو يمر مرَّ السحاب ، فمن كان وقته لله وبالله فهو حياته وعمره ، وغير ذلك ليس محسوباً من حياته. فإذا قطع وقته في الغفلة والسهو والأماني الباطلة وكان خير ما قطعه به النوم والبطالة ، فموت هذا خير من حياته"ويقول أيضا رحمه الله تعالى : إن إضاعة الوقت أشد من الموت , لأن إضاعة الوقت تقطعك عن الله والدار الآخرة , والموت يقطعك عن الدنيا وأهلها والدنيا من أولها إلى آخرها لا تساوى غم ساعة , فكيف بغم العمر " الفوائد للعلامة بن القيم .إنَّا لنفرحُ بالأيام نقطعها ــ وكل يوم مضى جزءٌ من العمرِ. " . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد يناير 29, 2017 8:21 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الإثنين أبريل 21, 2014 4:57 pm

في مسجد رسول الله صل الله عليه وسلم :

أخرج ابن عساكر رضي الله عنه بسنده أن الحسن بن على رضي الله عنهما كان يجلس في مسجد رسول الله صل الله عليه وسلم , ويجتمع الناس حوله , ويتكلم بما يشفى غليل السائلين , ويقطع حجج القائلين من ذلك ما رواه الواحدى في تفسيره أن رجلا قال دخلت مسجد المدينة فإذا أنا برجل يُحدث بعد رسول الله صل الله عليه وسلم والناس حوله , فقلت له أخبرني عن شاهد ومشهود ؟ فقال نعم , أما الشاهد فيوم الجمعة , وأما المشهود فيوم النحر فجزته إلى غلام كان وجهه الدينار وهو يحدث عن رسول الله صل الله عليه وسلم فقلت له أخبرنا عن شاهد ومشهود ؟ فقال نعم : أما الشاهد فمحمد صل الله عليه وسلم وأما المشهود فيوم القيامة أما سمعت قول الله تعالى " يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهدا ومبشرا ونذيرا " وقوله تعالى " ذلك يوم مجموع له الناس وذلك يوم مشهود " فسألت عن الأول قالوا ابن عباس رضي الله تعالى عنهما , وسألت عن الثاني فقالوا الحسن ابن على رضي الله تعالى عنهما ." . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد يناير 29, 2017 8:28 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:38 pm

من هدى الإسلام :


من النعم التى يُسأل عنها العبد يوم القيامة :

من حديث ابن عباس رضى الله تعالى عنهما : عنه صل الله عليه وسلم :" لاتزولَ قدما عبدٍ يوم القيامة حتى يسأل : عن عمره فيما أفناه ؟ وعن علمه فيم عمل فيه ؟
وعن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه ؟ وعن جسمه فيما أبلاه ؟ " رواه الترمذى

معنى الكلمات :

لاتزولا قدما عبدٍ : لاتبرح مكانها عند الحساب يوم القيامة
فيم أفنى عمره : فيمَ ضيعه
فيم أبلى جسمه ؟ : فيم ضيع قواه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:39 pm

الشرح العام :

الله سبحانه وتعالى أنعم على عباده بنعم كثيرة أجل من أن تحصى وتُعد , وهى نعم تستوجب الشكر , وشكر الله تعالى فى نعمه يكون بإستعمالها , بما ينفع فى الدنيا والآخرة , وبما يعود عليهم بالخير , والله سبحانه وتعالى سيسألُ كل انسان عما أعطاه من هذه النعم , هل حفظ أم ضيع , وهل انتفع بها ونفع الناس ؟ أم أساء بها إلى نفسه وإلى بنى جنسه ؟ .
ويبين لنا الحديث أن من لم يرعى نعم الله تعالى ويحسن , استعمالها فيما خُلقت له كان له الخزى والعقاب يوم الحساب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:40 pm

ومن أهم ما أعطى الله تعالى عباده من نعم ما يأتى :

العمر : وهو ما يعبر به عن حياة الإنسان , ومدة بقائه فى الدنيا , وسيحاسبه الله تعالى على ماقدم فيه من عمل صالح لدينه ودنياه وآخرته , والواجب على الإنسان أن يعمره بالعمل الطيب النافع المفيد , لأن العمل قانون الحياة , وهو ضرورى للكسب ونيل الأجر والثواب فى الدنيا والآخرة , والعمل من واجبات الحياة وهو مطلوب من الفرد لنفسه ولمجتمعه , فقد جاء فى الحديث عنه صل الله عليه وسلم قال :" ما من يوم إلا وينادى , أنا يوم جديد , وعلى عملك شهيد , فاغتنمنى فإن شمسى إن غابت لم تدركنى إلى يوم القيامة " وفى الحديث : تنويه بقيمة الوقت , وارشاد إلى أن يتحرى العبد الحلال والحرام فى كسبه , وانفاق المال فى وجوه الخير .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:40 pm

العلم : والعلم هو أساس الرقى البشرى , والتقدم الحضارى , والعلم ضياء العقول , ومفتاح السعادة  فى الدنيا والآخرة , وبالعلم نميز بين الخير والشر , والهدى من الضلال , ولذلك رفع الله تعالى قدر العلم وأهله فقال تعالى :" يرفع الله الذين أمنوا منكم والذين أتوا العلم درجات " سورة المجادلة .
ومن حق العلم على أهله أن يعملوا به , وأن يعملوا على نشره بين الناس ولا يبخلوا به على غيرهم , فالعلماء ورثة الأنبياء علما وهداية وارشادا ونصحا لغيرهم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:42 pm


وليس المراد بالعلم هو كسب العلوم الدينية فقط , بل يدخل فى ذلك كل علم نافع , يعود على الفرد والإنسانية بالخير والسعادة , من ذلك العلوم الإنسانية المنظمة لحياة الناس ودراسة الكون , وكشف ما فيه من قوى تنفع الناس وتمكن لهم فى الأرض وتحقق لهم حياة طيبة , كل هذه الأمور من صميم العلم المفيد , وأما ما يستخدم منه فى ابادة الشعوب الآمنة ظلما وعدوانا , مثل استخدام الذرة فى الأغراض العدوانية , لا فى الأغراض الإنسانية , فتيَّا لهذا العلم .
ومن ثم نجد الإسلام يهدى أتباعه إلى الإهتداء إلى العلم الذى ينتفع به الناس , والله تعالى سيسأل أهل العلم عما منحهم من علوم سواء دينية أو دنيوية فيم استخدموها ؟
أنفعا بها الناس أم ألحقوا بهم الضرر , والله تعالى سيجزى كل انسان يوم القيامة بما يستحق .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:42 pm

المال : والمال هو عصب الحياة وزينة الدنيا , جُبل الإنسان على حبه , بل إن حب المال قد يفتن الإنسان عن دينه , ويصرفه عن عبادة ربه قال تعالى :" يا أيها الذين أمنوا لاتلهكم أموالكم ولا أولادكم عن ذكر الله ومن يفعل ذلك فأولئك هم الخسرون "
سورة المنافقون .
إن كل انسان مسئول أمام الله تعالى عن ماله من أين اكتسبه وفيما أنفقه ؟ وهل جمعه من حلال فيبارك الله له فيه لصاحبه , أم حصل عليه من حرام فيمحقه ويحاسبه عليه , والمؤمن الصادق هو من يسعه طلب الكسب الحلال , فلا ينبغى عليه أن يتعرض لسخط الله , وعذابه بالسرقة أو الرشوة , أو السلب أو النهب , أو الحصول على كسب مال لا حق له فيه .
وكما يُسأل الإنسان عن كسب المال , كذلك يُسال عن الأبواب التى أنفق فيها , وهل عرف حق الله تعالى فوجه ماله نحو الخير ؟ وما أكثر وجوه الخير لو تتبعاها الإنسان
؛؛ أم أعماه الغنى فطغى وبغى , ولم يُقدم ما يجده عن الجزاء , بل ربما استعان به على الإثم والعدوان .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:43 pm

جسم الإنسان :

إن الله تعالى يحثنا على استخدام جوارحنا فى الأعمال الصالحة , ولا نستخدمها فى معصية الله او فى الحاق الضرر بالناس .
ولقد خص الله تعالى جسم الإنسان بنعم كثيرة , وسيسأل العبد يوم القيامة عما قدمته جوارحه , وستشهد عليه عندما يُنطقها الله تعالى , فإن عملت الجوارح خيراً وكانت فى طاعة الله فقد فاز الإنسان بالأجر والمثوبة , وإن استخدمها فى المعاصى والآثام فقد باء بالوزر والعذاب قال تعالى :" فمن يعمل مثقال ذرة خير يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره " سورة الزلزلة . . موقع من فقه الاسلام ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:51 pm

الوقت فى حياة المسلم :

قال تعالى " وجعلنا الليل والنهار آيتين فمحونا آية الليل وجعلنا آية النهار مبصرة لتبتغوا فضلا من ربكم ولتعلموا عدد السنين والحساب وكل شئ فصلناه تفصيلا " سورة الإسراء آية 12_
وعن ابن عباس رضى الله تعالى عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم " نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ " رواه البخارى .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:51 pm

وإذا كان الوقت هو الحياة فإن له أهمية كبرى فى حياة الفرد والمجتمع بل والشعوب والأمم فالوقت هو الحضارة التى تبنى عليها الآمال وهو يفتح الطريق للطموح وفعل الخير وقيمة الوقت من أغلى ما يملك الإنسان فى حياته لأن الوقت إذا كان عبارة عن مقدار من الزمن إلا أنه فى الحقيقة هو ركيزة الحياة وعمودها وفسطاط, وجودها وفحوى جوها فبدون الوقت لايستطيع المسلم أن يعمل ولذلك نجد كثيرا من الناس يذهبون أوقاتهم سدى وفى غير طائل وما ليس فيه فائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:52 pm

فالمسلم الصادق هو الذى يستغل نعمة الوقت للعمل للدنيا والآخرة لأنه يعلم أنه محاسب على ما قدم من عمل فى الدنيا وعلى أساس ما قدم من أعمال يترتب الجزاء والمصير إما جنة أبدا ينعمون فيها ويتزورون وإما نار أبدا يتلعنون فيها و يعذبون وماهم منها بمخرجين "
ولهذا نجد القرآن الكريم لأهمية الوقت ومكانة العالية يقسم الله تعالى بالوقت من حيث بعضه وكله وفترات ساعته , فأقسم بالليل وأقسم بالنهار , وأقسم بالفجر عند بزوغه وانفجار ضوئه فى أول فترات النهار والضحى والعصر ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 05, 2015 8:53 pm

والله سبحانه عندما يقسم بشئ فإن ذلك يدل على فضله ومكانته وهو سبحانه يقسم بما شاء وما يشاء لامعقب لحكمه ولايسئل عما يفعل سبحانه بيده ملكوت كل شئ وهو يجير ولا يجار عليه وهو الحكيم العليم قال صل الله عليه وسلم " لن تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع عن عمره فيم أفناه , وعن شبابه فيم أبلاه وعن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه , وعن علمه ماذا عمل فيه " رواه البزار والطبرانى بإسناد حسن
وهذا كله يدلنا على قيمة الوقت وأهميته والحرص عليه ما استطعنا إلى ذلك سبيلا ,
موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   السبت أبريل 25, 2015 3:34 am

أيام الله :

قال تعالى :" وذكرهم بأيام الله " سورة إبراهيم الأية 5 ـ
وأيام الله يجب علينا أن نعتبر بها ولا نغفل عن الإتعاظ بما
تمر به ومايحدث فيها , وهى خمسة أيام يوم مفقود ويوم مشهود
ويوم موعود ويوم مورود ويوم ممدود , وأما اليوم المفقود فهو
الذى مضى وهو يناديك : يا ابن آدم أنا خلق جديد وعلى عملك
شهيد فاغتنمنى فإنى لا أعود إلى يوم القيامة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   السبت أبريل 25, 2015 3:35 am

تزود من حياتك للمعاد
وقم لله واجمع خير زاد
ولا تركن إلى الدنيا كثيرا
فإن المال يُجمع للنفاد
أترضى أن تكون رفيق قوم
لهم زاد وأنت بغير زاد
واليوم المشهود , هو الذى أنت فيه والذى يناديك :
تزود من التقوى فإنك لاتدرى
إذا جن ليل هل تعيش إلى الفجر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   السبت أبريل 25, 2015 3:36 am

واليوم المورود , هو الغد المجهول , وهو فى علم الله
, واليوم الموعود , هو يوم لقاء الله قال تعالى :" فلولا
إذا بلغت الحلقوم وأنتم حينئذ تنظرون " سورة الواقعة
وأما اليوم الممدود , فهو الذى ينادى فيه الله تعالى :"
لمن الملك اليوم لله الواحد القهار " سورة غافر .
موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على
سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الجمعة مايو 01, 2015 8:44 pm

اسستثمر وقتك :

الوقت هو عمر الإنسان ورأس ماله الضخم , ويجب عليه أن يستغله فيما يعود عليه وعلى أهله وأمته بالنفع , فلتكن حريصا على وقتك أشد من حرصك على ما تملك من حطام الدنيا , لأنه إذا فاتك فلا أمل لك فى استرجاعه , وكل مفقود قد يُرجى منه العوض إلا الوقت , ولنتأمل هذه الآية وما ترمى إليه من عبرة , فيمن يبددون أموالهم أو يكونون سببا فى انفاقها , فى غير وجهها المشروع حيث وصفهم بالسفه قال تعالى :" ولا تؤتوا السفهاء أموالكم التى جعل الله لكم قياما " الآية 5 ـ سورة النساء ومن ثم نفهم أن اهدار الوقت فى غير مفيد يُعد أكثر سفها , لأنه أثمن من المال وأقوم نفعا , نعم إن جريمة اضاعة الوقت جريمة لايُعاقب عليه القانون , ولكن وزرها عند رب العالمين أشد جرما وأعظم ذنبا ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الجمعة مايو 01, 2015 8:45 pm

, والوقت من النعم التى فرط فى ضيعها كثير من الناس وخاصة شباب اليوم وأهدروها فيما لايجلب نفعا أو يمنع ضرراً ومن حديث ابن عباس رضى الله عنهما عن النبى صل الله عليه وسلم قال :" نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ " رواه البخارى فلنستغل أوقاتنا فيما يعود على أمتنا بالخير من عمارة الأرض واستصلاحها , والمساهمة فى ركب الحضارة الإنسانية , كما كان فعل أجدادنا وآباؤنا فى الماضى ولنحرص على قضاء أوقاتنا يما يعود علينا بالنفع والفلاح فى الدنيا والآخرة . ". موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الجمعة مايو 01, 2015 8:47 pm

الوقت والحياة :

المؤمن الصادق هو من يحرص على وقته , وأن يكون يومه خير من أمسه , وغده خير من يومه وقد ورد فى الأثر : من استوى يوماه فهو مغبون " إن طول عمر الإنسان لايُقاس بعدد السنين ولكنه يُقاس بأعماله الصالحة , وبما يخلفه ورائه من جميل الآثار كعلم نافع أو عمل صالح أو مشروع مثمر أو صدقة جارية , أو ولد صالح كما فى الحديث : يقول ابن عباس رضى الله عنهما ـ سبعة أسباب يُكتب للعبد ثوابها بعد وفاته : رجل غرس غرسا , أو حفر بئرا , أو أجرى نهرا , أو بنى مسجدا , أو كتب مصحفا , أو ورث علما , أو خلف ولدا صالحا , يستغفر لهما بعد وفاتهما"
ويقول الله تعالى :" والباقيات الصالحات خير عند ربك ثوابا وخير أملا " الأية 46 ـ سورة الكهف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الجمعة مايو 01, 2015 8:48 pm

ولأهمية الوقت عاش آباؤنا بهذه الروح الطيبة التى جعلت الصحابى الجليل أبو الدرداء رضى الله عنه ـ يغرس شجرة الجُوز وهو فى آخر رحلة حياته فيقول له بعض الناس , أتغرس هذه الجورة وأنت شيخ كبير , وهى لا تثمر إلا بعد كذا وكذا من السنين ؟ فيقول أبو الدرداء رضى الله عنه ـ وماذا على أن يكون لى ثوابها ولغيرى ثمرتها ؟ وآخر يزرع شجرة الزيتون وهو يقول :" زرع لنا من قبلنا فأكلنا ونغرس ليأكل من بعدنا " ويقول : عبد الله بن مسعود رضى الله عنه ـ " ما ندمت على شئ ندمى على يوم غربت شمسه نقص فيه أجلى ولم يزد فيه عملى "
". موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الجمعة مايو 01, 2015 8:51 pm

احرص على وقتك تكسب حسنات :

يقول ابن القيم رحمه الله تعالى : إن إضاعة الوقت أشد من الموت , لأن إضاعة الوقت تقطعك عن الله والدار الآخرة , والموت يقطعك عن الدنيا وأهلها "
إن العمر الطويل يزول مسرعا يوم بعد يوم , وكثيرا ما ينسى الإنسان أنه يمضى مسرعا ولايعود , فيغفل عن اكتسابه والإنتفاع به , وقد يخيل للبعض وهو يسوف فى التوبة والرجوع إلى ربه , أن الأيام ستفرغ له فى المستقبل من الشواغل , وتصفوا له من العوائق والمكدرات وأنه سيكون فيها أفرغ من الماضى فى أيام شبابه , ولكن الواقع فى ذلك يكون على العكس من هذه النظرة السطحية , لأن الإنسان كلما كبرت سنه كثرة مشاغله وتوزعت مسئوليته , وازدادت علاقاته وضاقت أوقاته , وبذلك نعلم أن الوقت فى فى كبر السن أضيق , والجسم فيه أضعف , والصحة تكون فيه أقل , والنشاط والحيوية فيه أقل , وتكون فيه الواجبات والشواغل أكثر وأشد . ". موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد مايو 10, 2015 8:23 pm

العمر والعمل :

يقول ابن عطاء الله السكندرى رحمه الله تعالى : " رب عمر اتسعت آماده
وقلت أمداده . والمعنى أنه رب شخص عاش زمنا طويلا من العمر حتى طال
ومع هذا لم يقدم لنفسه نفعا ," لأنه كان بعيدا عن ربه منحرف عن صراطه , ورب شخص آخر قل عمره ولكن كان عمله من العظمة بمكان " لأنه استغل عمره وحياته فى طاعة ربه ورضا خالقه سبحانه وتعالى . موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد مايو 10, 2015 8:23 pm

خيركم وشركم :

يقول ابن عطاء الله السكندرى رحمه الله تعالى : " من بورك له فى عمره أدرك
فى يسير من الزمن من منن الله تعالى , ما لايدخل تحت دوائر العبارة , ولا تلحقه
الإشارة " ولهذا يقول النبى صل الله عليه وسلم :" خيركم من طال عمره وحسن عمله , وشركم من طال عمره وساء عمله " . موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد مايو 10, 2015 8:24 pm


خطط وابدأ :

حاول الإضطلاع بأمور تفوق إمكاناتك , وخطط لما هو
أبعد من قدراتك , ثم ابدأ العمل . والمراد أنه يجب على
الإنسان أن يأخذ من كل علم أحسنه ليصل بنفسه إلى مرفئ
النجاة والفلاح وأصل هذا هو السعى الدؤوب والعمل الصالح
موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد
وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الوقت فى حياة المسلم :   الأحد أبريل 10, 2016 7:21 pm

الاستفادة من الوقت:

الوقت هو الحياة بل هو عمر الإنسان الذي يُتاجر فيه مع الله عز وجل ، والوقت أثْمن من الذهب ، يقول الشاعر: وَالوَقْتُ أَثْمَنُ مَا عُنِيتَ بِحِفْظِهِ * وَأَرَاهُ أَسْهَلَ مَا عَلَيْكَ يَضِيعُ
وسأل الفضيل بن عياض رحمه الله رجُلاً يومًا ، فقال له ": كم مضَى من عمرك؟ قال: ستُّون سنة ، قال: سبحان الله ؛ منذ ستّين سنةً وأنت في طريقك إلى الله ، قربت أن تصل ، واعلم أنَّك مسؤول فأعدَّ للسؤال جوابًا."
وقال الشافعي رحِمه الله: "لقد صاحبتُ قومًا فتعلَّمت منهم أمريْن: نفسك إن لم تشغلْها بالحق شغلتْك بالباطل ، والوقت كالسَّيف إن لم تقطعْه قطعك".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
الوقت فى حياة المسلم :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: المنتدى الثانى-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: