منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الخميس سبتمبر 25, 2014 9:00 pm

ومن ذلك أيضا ما رواه مسلم في صحيحه وأبو داود وروى أيضا أن أبا معبد مولى ابن عباس أخبره " أن رفع الصوت بالذكر حين ينصرف الناس من المكتوبة كان على عهد رسول الله صل الله عليه وسلم " وروى البخاري مثله وزاد ابن عباس رضي الله تعالى عنه قال :" كنت أعلم إذا انصرفوا بذلك وذكروا أنه كان يصلى في أواخر الصفوف " وتلك الأوراد والصلوات لا تُعد تشويشا على المصلين إذا قصد منها تعليم الجاهل وترغيب الغافل وغير ذلك ...وأن حكمها حكم مجالس العلم والفقه فالجهر بها لا يُعد تشويشا " وكما قال عمر ابن عبد العزيز رضي الله تعالى عنه " تحدث للناس أقضية بقدر ما أحدثوا من الفجور _ فكذلك يحدث لهم من الترغيبات بقدر ما أحدثوا من الفتور " ونحن نرى الطائفيين بالبيت الحرام سواء في طواف القدوم أو العمرة أو الوداع يجهرون بقراءة أذكار الطواف والمصلون يؤدون فروضهم بالمسجد الحرام ولا يُعد ذلك تشويشا على المصلين , ولقد كان رسول الله صل الله عليه وسلم يتحدث في أمور الدين في المسجد ويعلم الناس ويحفظهم القرآن ويتلوه ويتلونه بعده حتى يحفظوه كما كان يقضى في الخصومات ويجهز السرايا والبعوث ويوجههم ويستشير أصحابه ويعقد ألوية الغزو ويعقد الزواج بالمسجد والناس تصلى بين يديه . ( 26)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس مايو 26, 2016 6:16 am عدل 5 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الخميس سبتمبر 25, 2014 9:00 pm

وقد كان يستمع للشعراء في المسجد ويجيزهم وكان لشاعره حسان ابن ثابت رضي الله تعالى عنه منبرا في المسجد يرقى عليه ويلقى قصائده بأعلى صوته ومن هنا يتبين لنا أنه يسن تلاوة الأوراد بالمساجد من الإمام والمأموم والمنفرد فرادى أو مجتمعين جهرا أو توسطا أو سرا " وبعد فإني أنصح إخواني جميعا وخاصة الشباب أن لا يتسرعوا في إطلاق الأحكام وأن يأخذوا العلم والفقه عن أصحابه ممن تثقون بعلمه ودينه فقد قال الإمام الزهري إن هذا العلم دين فانظروا عمن تأخذون دينكم " اتركوا الناس يسبحون الله تعالى فرادى أو جماعة يجتمعون في حلق الذكر كما بينا في هذا البحث بدل من أن يذهبوا إلى الملاهي والمراقص وبيوت الفسوق والفجور إن كنتم حقا مخلصين (27) والله سبحانه الموفق وهو حسبنا ونعم الوكيل وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس مايو 26, 2016 6:17 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الأربعاء أبريل 13, 2016 3:54 am

بيان وإيضاح على أنواع الذكر:

أولا : بين ذكر السر والجهر :

إن ذكر الله مشروع سراً وجهراً ، وقد رغب رسول الله صل الله عليه وسلم في الذكر بنوعيه: السري والجهري ، إلا أن علماء الشريعة الإسلامية قرروا أفضلية الجهر بالذكر إذا خلا من الرياء ، أو إيذاء مُصَلٌّ أو قارئ أو نائم ، مستدلين ببعض الأحاديث النبوية ، منها:قال رسول الله صل الله عليه" : يقول الله: أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه إذا ذكرني ، فإن ذكرني في نفسه ذكرتُه في نفسي، وإن ذكرني في ملأ ذكرتُه في ملأ خير منهم. والذكر في الملأ لا يكون إلا عن جهر.عن ابن عباس قال: إن رفع الصوت بالذكر حين ينصرف الناس من المكتوبة كان على عهد النبي صل الله عليه وسلم . قال ابن عباس رضي الله عنه : كنت أعلم إذا انصرفوا بذلك إذا سمعته.وقال الشيخ الآلوسي في تفسيره عند قوله تعالى:" وإن تجهر بالقول فإنه يعلم السر وأخفي " سورة طه: الآية ـ7.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الأربعاء أبريل 13, 2016 3:55 am

وقيل: نُهِيَ عن الجهر بالذكر والدعاء ، لقوله تعالى: " واذكرْ ربَّك في نفسِكَ تضرعاً وخفيةً ودون الجهر من القولِ " سورة الأعراف: 205 الآية . وأنت تعلم أن القول: بأن الجهر بالذكر والدعاء منهي ، لا ينبغي أن يكون على إطلاقه. والذي نص عليه الإمام النووي رحمه الله تعالى في فتاويه: أن الجهر بالذكر حيث لا محذور شرعاً , مشروع مندوب إليه ، بل هو أفضل من الإخفاء في مذهب الإمام الشافعي ، وهو ظاهر مذهب الإمام أحمد، وإحدى الروايتين عن الإمام مالك أورده الحافظ ابن حجر في فتح الباري ". موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الأربعاء أبريل 13, 2016 3:56 am


ثانيا : بين الذكر المنفرد والذكر مع الجماعة:

العبادات مطلقا مع الجماعة وبما فيها ذكر الله - تزيد في الفضل على العبادة في حالة الانفراد , ففي الجماعة تلتقي القلوب ، ويكون التعاون والتجاوب ، ويستقي الضعيف من القوي ، والمُظْلِم من المُنَوَّر، والكثيف من اللطيف ، والجاهل من العالم وهكذا. وقد وردت أحاديث في جواز الذكر الجماعي ، منها:قال رسول الله صل الله عليه وسلم ": إذا مررتم برياض الجنة فارتعوا. قالوا: وما رياض الجنة؟ قال: حِلَقُ الذكر.قال رسول الله صل الله عليه وسلم : "ما من قوم يذكرون الله إلا حفَّتهم الملائكة، وغشيتهم الرحمة ، ونزلت عليهم السكينة ، وذكرهم الله فيمن عنده "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الأربعاء أبريل 13, 2016 3:57 am

ويظهر ذلك أيضا من أقوال علماء أهل السنة ، منها:قال العلامة ابن عابدين في حاشيته في معرِضِ ذكر الله مع الجماعة: وقد شبه الإمام الغزالي ذكر الإنسان وحده وذكر الجماعة بأذان المنفرد وأذان الجماعة ، قال: فكما أن أصوات المؤذنين جماعة تقطع جِرم الهواء أكثر من صوت المؤذن الواحد ، كذلك ذكر الجماعة على قلب واحد أكثر تأثيراً في رفع الحجب الكثيفة من ذكر شخص واحد.قال الطحطاوي رحمه الله تعالى في حاشيته: ونص الإمام الشعرانيرحمه الله تعالى : أجمع العلماء سلفاً وخلفاً على استحباب ذكر الله جماعة في المساجد وغيرها من غير نكير، إلا أن يشوشَ جهرُهم بالذكر على نائم أو مصلٌّ أو قارئ قرآن ، كما هو مقرر في كتب الفقه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الأربعاء أبريل 13, 2016 4:02 am

.وأما الذكر منفرداً: فله أثر فعال في صفاء القلب وإيقاظه ، وتعويد المؤمن على الأنس بربه والتنعم بمناجاته ، والشعور بقربه. فلا بد للمؤمن من جلسة يذكر الله خالياً منفرداً بربه بعد أن يحاسب نفسه ويطلع على عيوبه وأخطائه ، فإذا ما رأى سيئة استغفر وتاب وإذا ما رأى عيباً؛ جاهد نفسه للتخلص منه. فعن أبي هريرة عن النبي صل الله عليه وسلم ـ قال: سبعة يظلهم الله تحت ظل عرشه يوم لا ظل إلا ظله... وذكر منهم:" ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه " موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الأربعاء أبريل 13, 2016 4:03 am


ثالثا : أيهما أفضل ذكر اللسان أو ذكر القلب ؟

لقد بين أهل العلم على أن من أفضل أنواع الذكر ذكر اللسان مع حضور القلب ، فإن تجرد اللسان بالذكر فقط كان أدنى مراتبه. قال النفراوي "ذكر الله ضربان: ذكر بالقلب فقط ، وذكر باللسان أي مع القلب ، وذكر القلب نوعان ، وهو أرفع الأذكار، وأجلها التفكر في عظمة الله وجلاله وآياته ومصنوعاته العلوية والسفلية. والثاني: ذكره تعالى بمعنى استحضاره بالقلب عند أمره ونهيه ، والأول من هذين أفضل من الثاني، والثاني أفضل من الذكر باللسان ، أي مع القلب ، وأما الذكر بمجرد اللسان فهو أضعف الأذكار، وإن كان فيه ثواب ، كما جاءت به الأخبار".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )   الأربعاء أبريل 13, 2016 4:04 am

وقال الإمام النووي : أجمع العلماء على جواز الذكر بالقلب واللسان للمحْدِث والجنب والحائض والنفساء وذلك في التسبيح والتحميد والتكبير والصلاة على رسول الله صل الله عليه وسلم ـ والدعاء ونحو ذلك .وقال أيضا: الذكر يكون بالقلب ويكون باللسان ، والأفضل منه ما كان بالقلب واللسان جميعاً ، فإن اقتصر على أحدهما فالقلب أفضل. ثم لا ينبغي أن يُترك الذكر باللسان مع القلب خوفاً من أن يُظن به الرياء ، بل يذكر بهما جميعاً ، ويقصد به وجه الله " . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
عن فضل الذكر ( وثواب الذاكرين فرادى ومجتمعين )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم :: الولاء والبراء بين الانضباط و التسيب :: من ادب الاسلام الاخلاق وتزكية النفس :: فضل الذكر-
انتقل الى: