منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الخميس مارس 06, 2014 9:53 pm

من فقه الإسلام ( طهارة الظاهر والباطن) :

اهتم الإسلام بنظافة البيئة والمكان الذى يقيم فيه الإنسان بإعتبارها المحل الذى يسكن فيه الإنسان ويحصل منه على احتياجاته ويمارس فيه عبادته لربه سبحانه وتعالى , وفيه يؤدى أعماله التى تعينه على مواجه متطلبات الحياة وكل ذلك من دوافع حفظ الذات مثل دافع الجوع . ودافع العطش , ودافع التعب , ودافع الحرارة والبرودة وفى ذلك حديث عثمان بن عفان رضى الله تعالى عنه يقول قال النبى صل الله عليه وسلم " ليس لابن آدم حق سوى هذه الخصال , بيت يسكنه , وثوب يوارى به عورته , وجلف الخبز والماء" رواه الترمذى واللفظ له والحاكم والإمام أحمد وعن بن خداش عن رجل من المهاجرن من أصحاب النبى صل الله عليه وسلم قال " المسلمون شركاء فى ثلاث : فى الماء : والكلأ : والنار رواه أبو داود وابن ماجة وعن المستورد بن شداد " قال سمعت النبى صل الله عليه وسلم " من كان لنا عاملا فليكتسب زوجة , فإن لم يكن له خادم فليكتسب خادما , فإن لم يكن له مسكن فليكتسب مسكنا " رواه أبو داود  ( 1)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:24 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الخميس مارس 06, 2014 9:53 pm

وترتبط النظافة فى الإسلام إرتباطا مباشرا بالطهارة والطهارة فى اللغة معناها النزاهة عن الأقذار وفى الشرع تعنى , رفع ما يمنع الصلاة من حدث أو نجاسة "
والطهارة كما بين السادة العلماء أربع مراتب
الإولى_ تطهير الظاهر من الأحداث والأنجاس والفضلات
والثانية_ تطهير الجوارح من الذنوب والآثام
والثالثة_ تطهير القلب من الأخلاق المذمومة والرذائل الممقوتة
الرابعة_ تطهير السر عما سوى الله وهذا هو الغاية القصوى "
( 2)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 5:55 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الخميس مارس 06, 2014 9:54 pm

ومتى قويت بصيرة العبد سمت إلى هذا المطلوب ومن عميت بصيرته لم يفهم من مراتب الطهارة إلا المرتبة الإولى , فتراه يضيع أكثر وقته وزمانه الشريف فى المبالغة , فى الإستنجاء وغسل الثياب ظنا منه بحكم الوسوسة , وقلة العلم أن الطهارة المطلوبة هى هذه فقط وهذا جهل بسير المتقدمين الذين كانوا يستغرقون الزمان فى تطهير القلوب ويتساهلون فى أمر الظاهر كما روى عن عمر رضى الله عنه أنه توضأ من جرة نصرانية " فدل ذلك على أن نجاسة الكافر والمشرك فى قلبه وعقيدته وليست أعضائه وجوارحه قال تعالى " إنما المشركون نجس " سورة التوبة لما دخل نفر من المشركين المسجد ولم ينكر النبى صل الله عليه وسلم ذلك ورأى الإستغراب من أصحابه قال لهم ليس على هذه الأرض من أنجاس إنما نجسهم على أنفسهم  . ( 3)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:25 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الخميس مارس 06, 2014 9:55 pm

وتكتسب الطهارة أهمية خاصة فى الدين الإسلامى لأنها ترتبط بالصلاة وقد وردت كلمة الطهارة صراحة وضمنا فى أكثر من إحدى وثلاثين آية من القرآن الكريم والحديث عن مفهوم التطهير من النجاسات والأقذار ما يقرب من نصف تلك المواضع قال تعالى " وثيابك فطهر " سورة المدثر وقوله تعالى " إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين " سورة البقرة وقوله تعالى " وإن كنتم جنبا فاطهروا " سورة المائدة وقوله تعالى " فاعتزلوا النساء فى المحيض ولا تقربهن حتى يطهرن " سورة البقرة
والطهارة فى الإسلام بمعنى طهارة القلب " ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن " سورة الأحزاب
والطهارة من الفاحشة والزنا " أخرجوا آل لوط من قريتكم إنهم أناس يتطهرون " النمل ( 4)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 5:57 am

وطهارة المال فلا يدنس بحرام " خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم إن صلاتك سكن لهم " سورة التوبة _ والطهارة من عبادة الأوثان وقول الزور قال تعالى " يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسرعون فى الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواهم ولم تؤمن قلوبهم ومن الذين هادوا سمعون للكذب سماعون لقوم آخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه يقولون إن أوتيتم هذا فخذوه وإن لم تؤتوه فاحذروا ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيئا أولئك الذين لم يرد الله أن يطهر قلوبهم لهم فى الدنيا خزى ولهم فى الآخرو عذاب عظيم " سورة المائدة وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة (5)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:26 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 5:59 am

أنواع الطهارة :

ولما كانت النظافة ضرورية للإنسان تحفظ صحته وتقيه من الأمراض وتجعله طيب الرائحة مقبولا عند الناس فقد جعلها الإسلام من الإيمان ويمثل هذا المفهوم قول النبى صل الله عليه وسلم الطهور شطر الإيمان " رواه مسلم
والطهارة تشمل نظافة كل من البدن والثواب والمكان والماء
فقد حث الإسلام المسلم على النظافة والنقاء ومن ذلك نظافة البدن فقال صل الله عليه وسلم " تنظفوا بكل ما استطعتم فإن الله بنى الإسلام على النظافة ولن يدخل الجنة إلا نظيف " عن كتاب الجامع الصغير
وقال صل الله عليه وسلم " تنظفوا فإن الإسلام نظيف " رواه أحمد وأبو داود والترمذى وابن ماجة والحاكم
                ( 6)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:27 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 5:59 am

ويندرج تحت هذا النوع من النظافة الطهارة من الحدث والخبث والحدث نوعان أكبر وأصغر فالأكبر ما يوجب الغسل كالجنابة " يا أيها الذين آمنوا لاتقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون ولا جنبا إلا عابرى سبيل حتى تغتسلوا " سورة النساء الحيض والنفاس قال تعالى " ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء فى المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن " سورة القرة
والمستحاضة : لها حكم آخر وهى التى يجرى عليها الدم دائما فى غير أيام عادتها , ويستحب لها أن تتوضأ لكل صلاة كصاحب السلس ( وهو المريض بسلس البول أو الريح وتأكد بذلك من طبيب ثقة ) لقول النبى صل الله عليه وسلم " لفاطمة بنت أبى حبيش :" أنها كانت تستحاض فقال لها النبى صل الله عليه وسلم " إذا كان دم الحيض فإنه أسود يعرف " فإذا كان كذلك فأمسكى عن الصلاة فإذا كان الآخر فتوضأى _ بعد الإغتسال _ وصل إنما هو عرق " وقال لها " توضئ لكل صلاة "  ( 7)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:29 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:00 am

والحدث الأصغر ما يوجب الوضوء كالبول والغائط وسائر نواقض الوضوء وعن أبى هريرة رضى الله عنه قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم " لايقبل الله صلاة أحدكم إذا أحدث حتى يتوضأ " رواه البخارى
قال تعالى " ياأيها الذين آمنوا إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برؤسكم وأرجلكم إلى الكعبين " سورة المائدة
وأما الخبث فهو النجاسة العالقة بجسم الإنسان أو فى ثوبه أو فى مصلاه وازالتها شرط فى صحة الصلاة عند جمهور العلماء
ومن الطهر والطهارة الإستنجاء , وحكمته تنظيف الإنسان من أى شئ علق به وإزالة ما يسببه ذلك من أذى وسوء رائحة .
                      ( Cool


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:33 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:01 am

والمتتبع لسنن الإسلام وأحكامه فى النظافة يجد أن كل سنة ورائها من المنافع الصحية الكثير فمثلا عند الإستنجاء وقضاء الحاجة , حذر الإسلام من الإستنجاء باليمين تنزيها لليد اليمنى عن مباشرة الأقذار وحماية لها من التلوث فى مواضع العانة حتى لايصاب بالمكروبات والأمراض .
وعن حفصة أم المؤمنين رضى الله تعالى عنها أن النبى صل الله عليه وسلم " كان يجعل يمينه لأكله وشربه وأخذه وعطائه وشماله لما سوى ذلك رواه أحمد وأبو داود وابن ماجة وابن حبان وبتكرار الوضوء عدة مرات فى اليوم الواحد نظافة للأعضاء الظاهرة المعرضة للتلوث بالجراثيم .
                                         ( 9)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:34 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:01 am

وحتى تزول هذه الجراثيم فلا تبقى يقول النبى صل الله عليه وسلم فى ذلك " حق على كل مسلم أن يغتسل فى كل سبعة أيام يوما يغسل فيه رأسه وجلده رواه الشيخان
وطهارة الفم بالمضمضة , حتى يتخلص المسلم من فضلات وآثار الطعام بين أسنانه قال صل الله عليه وسلم " ليس شئ أشد على الملكين من أن يريا بين أسنان صاحبهما طعاما وهو قائم يصلى " رواه ابن ماجة
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة (10 )


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:34 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:02 am

تابع الطهارة  :

وبالسواك ينظف اللثة والأسنان ويمنع ذلك وجود طبقة جيرية عليها فيقيها الأمراض ويطهر الفم ويجعل رائحته طيبة ولذلك آكد الرسول صل الله عليه وسلم على السواك وطلب استعماله فقال صل الله عليه وسلم " تسوكوا فإن السواك مطهرة للفم مرضاة للرب " رواه أحمد والنسائى والترمذى
وعن معاذ رضى الله تعالى عنه قال سمعت النبى صل الله عليه وسلم " نعم السواك الزيتون من شجرة مباركة يطيب الفم ويذهب بالحفر وهو سواكى وسواك الأنبياء قبلى " رواه الطبرانى
وعن أبى أيوب رضى الله تعالى عنه عن النبى صل الله عليه وسلم قال " أربع من سنن المرسلين الحياء والتعطر والنكاح والسواك " رواه الترمذى والإمام أحمد
وقال صل الله عليه وسلم " لولا أن أشق على أمتى لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة " رواه البخارى  ( 11)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:38 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:03 am

وكذلك الإستنشاق عند الوضوء والغسل هو بمثابة المضمة للفم فى تنظيف الأنف فدخول الماء فى الأنف وخروجه يؤدى إلى التخلص من المادة المخاطية وينظف شعر الأنف منها " لتسلم الرئتين من من وصول الأتربة والأذى إليها "
ومن النظافة الجسدية أيضا لما لها من آثار صحية على النفس ما جاء فى سنن الفطرة وحثنا الإسلام على مراعتها فعن أبى هريرة رضى الله تعالى عنه عن النبى صل الله عليه وسلم قال " خمس من الفطرة , الختان , والإستحداد , وتقليم الأظافر , ونتف الإبط وقص الشارب " متفق عليه
ومن الطهارة كذلك نظافة الملبس الذى يرتديه المسلم فالفرد فى المجتمع الإسلامى مطالب بأن يكون حسن المظهر جميل الهندام نظيف الثوب قال تعالى " يابنى آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد " سورة الأعراف              ( 12)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:39 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:03 am

وقد كان رسول الله صل الله عليه وسلم " أحسن الناس مظهرا وأجملهم ثيابا وكان يحث أصحابه على نظافة ملابسهم فقد رأى النبى صل الله عليه وسلم _ رجلا عليه ثياب وسخة فقال " أما كان هذا يجد ما يغسل به ثوبه " رواه أبوا داود فالرسول صل الله عليه وسلم بقوله هذا يدعوا المسلمين إلى عدم تقليد هذا الرجل بترك ملابسهم متسخة وقد جعل الإسلام طهارة الثياب شرط لصحة الصلاة التى لاتنقطع وهذا يتطلب من المسلم حرصا دائما على طهارة ملبسه من جميع النجاسات التى تصيب الجسم بقصد أو من غير قصد قال تعالى " وثيابك فطهر والرجز فاهجر " سورة المدثر
وروى الطحاوى عن رسول الله صل الله عليه وسلم أنه قال " من إتخذ ثوبا فلينظفه " وأكد رسول الله صل الله عليه وسلم " على نظافة الثياب فى مواطن الإجتماع مثل يوم الجمعة والعيدين
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة (13 )


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:45 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:04 am

تابع الطهارة :

كما حث الإسلام على نظافة البيوت والمكان فقال صل الله عليه وسلم " إن الله طيب يحب الطيب جواد يحب الجود , كريم يحب الكرم نظيف يحب النظافة , فنظفوا أفنيتكم ولا تشبهوا باليهود " رواه الترمذى
ويحذرنا الرسول صل الله عليه وسلم فى هذا الحديث الشريف عن التشبه باليهود الذين كانوا يفرطون فى نظافة بيوتهم من القمامة والفضلات وتشمل نظافة المكان بالإضافة إلى البيوت _ المساجد _ والبيوت والأسواق _ والمنتديات وغيرها من الأماكن التى يقيم فيها الإنسان بصورة دائمة أو مؤقتة حتى لاتكون مباءة للحشرات ومصدرا للعلل ويحث الإسلام بوجه عام على نظافة الأرض وحمياتها من التلوث , ( 14 )


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:42 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:05 am

وقد جعل نظافة المكان شرطا أساسيا للأرض التى تؤدى عليها الصلاة ولا تصح صلاة العبد إذا لم يؤدها فوق تربة طاهرة ونظيفة من القاذورات على أنواعها
وكما أكد الإسلام على نظافة الماء بإعتبارها أصل الحياة قال تعالى " وجعلنا من الماء كل شئ حى " سورة الأنبياء فإن المحافظة على نظافة الماء من التلوث والفساد تعد أساسا للمحافظة على سلامة الحياة بأشكالها المختلفة وهناك نصوص كثيرة عن رسول الله صل الله عليه وسلم تدعوا إلى ذلك " لايبولن أحدكم فى الماء الراكد ثم يغتسل فيه " رواه البخارى ولا يخفى علينا أن التبول فى الماء ثم الإستحمام منه يؤدى إلى أمراضا كثيرة من بينها الكوليرا _ والبلهارسيا _ كما نهى رسول الله صل الله عليه وسلم " أن يبال فى الماء الجارى " رواه الطبرانى  ( 15 )


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين فبراير 08, 2016 5:41 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16317
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )    الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 6:06 am

والهدف من ذلك هو المحافظة على سلامة الماء من التلوث بالطفيليات التى تتكون مع البول مثل دودة الأنلكستوما و كما دعا الرسول صل الله عليه وسلم الإنسان أن يقضى حاجته فى المكان المعد لذلك فإن لم يجد فليتوارى عن طريق الناس وأعينهم والمكان الذى يستظلون فيه حتى لايناله أذى منهم قال " اتقوا الملاعن الثلاث البراز فى الماء والظل وفى طريق الناس " رواه أبو داود
كما حث الإسلام الحكومات والمسؤولين من صب رواسب المجارى ومخلفاتها فى البحيرات والجداول والأنهار لما فى ذلك من المفاسد للماء وكذلك يمنع الأكسيجين الذائب فى هذه المياة مما يؤثر سلبا على حياة الأسماك وكذلك الأحياء المائية الأخرى " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة ( 16 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
من فقه العبادات ( طهارة الظاهر والباطن )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: المنتدى الثانى-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: