منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين فبراير 24, 2014 10:07 pm

الإسلام دين المحبة :

الإسلام يدعوا الناس إلى التآلف والتواد والتحاب والتعاون لأن شعور الإنسان بارتباطه تجاه الآخرين يقوى انتماءه إلى الجماعة ويخلصه من الشعور بالقلق الذي ينتج عن الوحدة والعزلة والقرآن الكريم يوجه المؤمنين إلى هذه المعاني الطيبة يقول تعالى :" والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض " سورة التوبة فالمؤمن حقا هو من يحب الناس ويحبه الناس كما في حديث أبى هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" المؤمن مألف و لا خير فيمن لا يألف ولا يؤلف " وقال عليه الصلاة والسلام :"الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلاف وما تناكر منها اختلاف " وقالت عائشة رضي الله عنها :"شبيه الشئ منجذب إليه " فرب قريب منك لايميل إليه قلبك ورب بعيد تراه لأول وهلة يكون أقرب إلى قلبك وهذا سر وضعه الله بين خلقه لأن ائتلاف الأرواح وتجانسها من أمر الله قال تعالى :" ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربى ". صدق الله العظيم ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة (1 )


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين سبتمبر 19, 2016 7:19 pm عدل 6 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين فبراير 24, 2014 10:10 pm

المسلم يشعر بشعور إخوانه :

ان الانسان اذا ما أصيب بتعب أو اشتكى من ألم فى عضوا من أعضاء جسمه أصيب بالتعب والسهر بقية أعضاء جسمه فكذلك الحال بالنسبة للمسلمين انهم جميعا كالجسد الواحد وكل فرد مهم يمثل عضوا من تلك الا عضاء وفى ذلك قوله صل الله عليه وسلم مثل المؤمنين فى توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد اذا اشتكى منه عضوا تداعى له سلئر الاعضاء بالسهر والحمى رواه البخارى ان المسلم يلتزم حقوق الاخوة ويذل من العون ما يستطيع بمقتضى قبوله لتلك العلاقة لانه يعلم اتها دين يحاسب عليه وأمانة لابد من أدائها وفى ذلك قوله صل الله عليه وسلم المسلم أخو السلم لايظلمه ولايسلمه ومن كان فى حاجة أخيه كان الله فى حاجته ومن فرج عن مسلم كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة ومن ستر مسلما ستره الله فى الدنيا والاخرة رواه البخارى وأبو داود وعنما يسعى المسلم فى تخفيف الضوئق وحل المشكلات فانه يعمل بذلك لنفسه ويمهد لها ويخفف عنها يوم الحساب قال تعالى انما نطعمكم لوجه الله لاتريد منكم جزاء ولا شكورا انا نخاف من ربنا يوما عبوسا قمطريرا فوقهم الله شر ذلك اليوم ولقاهم نضرة وسرورا وجزاهم بما صبروا جنة وحريرا سورة الانسان وصل الله على محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة (2 )


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 24, 2016 4:59 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين فبراير 24, 2014 10:12 pm

حال المسلمين :

إن من ينظر إلى الأحوال العامة اليوم في حياتنا يحزن حزنا شديدا لما نزل بنا , فقد أصبحنا كالجسد الهامد أو قل كالذي يحتضر على فراش الموت , يريد أن يتكلم وهو لايستطيع , فهل تدب فينا الروح والحياة من جديد ونعنى بذلك الروح المعنوية والمادية معا والحياة على كتاب الله وسنة رسوله صل الله عليه وسلم ـ وهل يستطيع أبناء الإسلام أن يتصدوا لهذه المهمة الصعبة , ويأخذوا على عاتقهم مهمة النهوض بأعباء الأمة ويعيدوا لها مجدها وعزها وقوتها ؟ومن أسباب الضعف الذي حل بالمسلمين إنما هو ناتج من ضعف القلوب وتراكم الأمراض والذنوب التي استشرت يقول النبي صل الله عليه وسلم " يوشك أن تداعى على الأمم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها قالوا أو من قلة نحن يومئذ يارسول الله صل الله عليه وسلم قال بل أنتم يومئذ كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل وليزغن الله من قلوب عدوكم المهابة منكم وليقذفن الله في قلوبكم الوهن قالوا وما الوهن يارسول الله قال حب الدنيا وكراهية الموت " ويقول النبي صل الله عليه وسلم " لا زلتم منصورين على أعدائكم ما دمتم متمسكين بسنتي فإن خرجتم عن سنتي سلط الله عليكم من أعداكم من يخيفكم فلا ينزع خوفه من قلوبكم حتى تعودوا إلى سنتي " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة (3)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في السبت مايو 07, 2016 9:14 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الأحد مارس 09, 2014 3:55 am

بين الحب والإحترام :

الحب فى الله أساس كل خير وركيزة كل علاقة تقوم فى الحياة , فإذا تأكدت العلاقات على هذا الأساس كان لها النجاح فى الدنيا والسعادة فى الآخرة , فالمتحابان فى الله يتقابلا على الحب الطاهر النقى المجرد من الشوائب المادية والخالى من المصالح الذاتية وهذا هو وسيلة التقرب من أجل تحصيل الإيمان الصادق وأما حب المصالح والتواصل فقط من أجل الهديا والمنافع فهو حب زائل لامحالة , ما كان لله دام واتصل وما كان لغيره انقطع وانفصل , والحب فى الله من علامات الصالحين وسمة المتقين قال تعالى :" الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين " سورة الزخرف والحب فى الله من أجمل ما يتمثل به العبد لما يحمله من معانى لايعقلها إلا من عرف طريق ربه وحق خالقه عليه ومن كان كذلك أحسن التعامل مع غيره ونشر ت بينهم المودة والإحترام المتبادل يقول النبى صل الله عليه وسلم " لايؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه " فما أعظم الحب فى الله وما يحمله من معانى سامية " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ( 4)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 24, 2016 5:04 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الثلاثاء سبتمبر 02, 2014 4:47 am

الوحدة الإسلامية وثمرة التضامن :

_ لقد حدد الله تعالى ميزان التكريم عند البشر حيث جعله في تقوى الله وبما يقدمه الإنسان من الأعمال وما يتميز به من كفائات قال تعالى :" يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير " سورة الحجرات الآية 13 _ وبهذا المعنى القرآني اجتمع المسلمون تحت راية المنهج الإسلامي , وخضعوا تحت لواء القرآن , وساروا في صفوف المؤمنين الذين رضوا بالله ربا وبالإسلام دينا وبسيدنا محمد صل الله عليه نبيا ورسولا , ويبين لنا الرسول صل الله عليه وسلم حقيقة التضامن والتعاون من حديث أبى موسى رضي الله عنه صل الله عليه وسلم قال :" المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا , ثم وشبك بين أصابعه " رواه البخاري ويوم أن تتعاون الشعوب العربية والبلاد الإسلامية على نصرة دينها كما أمر الله بالقوة وعزة السلطان تستطيع أن تُحقيق خيراتها لمن يحتاج إليه من إخوانهم المضطهدين من أعداءهم هنا وهناك , آن ذاك ينصرها الله تعالى نصرا مؤزرا ويمكن لهم دينهم الذي ارتضى لهم , وليبدلنهم أمنا من بعد خوف , ومن صفات هؤلاء أنهم يعبدون الله تعالى لايشركون به شيئا , ويقيموا الصلاة ويطيعوا الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله قال تعالى :" ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوى عزيز الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وأتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ( 5 )


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين سبتمبر 19, 2016 7:38 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الجمعة أكتوبر 03, 2014 4:04 am


فى حياة الصالحين :

عن كمال المروءة والإيثار :

ومن كمال المروءة أن تؤثر غيرك على نفسك , قال الواقدى : رحمه الله تعالى : كان لى صديقان , أحدهما هاشمى وكنا كنفس واحدة , فنالتنى ضائقة , وحضر العيد , فقالت امرأتى : أما نحن فنصير على البؤس والشدة , وأما صبياننا هؤلاء فقد قطعوا قلبى رحمة بهم , لأنهم يرون صبيان الجيران وقد تزينوا فى عيدهم , وأصلحوا ثيابهم وهم على هذا الحال من الثياب الرثة , فلو احتلت بشئ نصرفه فى كسوتهم ؟
قال الواقدى فكتبت إلى صديقى الهاشمى أسأله التوسعة علىَّ , فوجه إلىَّ كيسا به ألف درهم فإرسل إلىَّ الصديق الآخر يشكو مثل ما شكوت , إلى صاحبى الهاشمى
فوجهت إليه الكيس بختمه , وخرجت إلى المسجد فأقمت فيه ليلتى مستحييا من امرأتى , فلما دخلت عليها استحسنت ما كان منى , ولم تعنفنى عليه فينما أنا كذلك إذ جاء صديقى الهاشمى , ومعه الكيس كهيئته وقال لى : أصدقنى عما فعلته فيما وجهت إليك , فعرفته الخبر , فقال لى : إنك وجهت إلىَّ وما أملك على الأرض إلا ما بعثت به إليك , وكتبت إلى صديقنا أسأله المواساة , فوجه إلىَّ الكيس نفسه , فتواسينا وتقاسمنا الألف أثلاثا , ثم نمى الخبر إلى المأمون , فدعانى فشرحت له الخبر , فأمر لنا بسبعة آلاف دينار , لكل واحد ألفان , وللمرأة ألف " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ( 6)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   السبت نوفمبر 08, 2014 4:01 am

الألفة بين المؤمنين:

_ من حديث أبى هريرة رضى الله عنه قال : صل الله عليه وسلم :" المؤمن مؤلف ولا خير فيمن لا يألف ولا يُؤلف " عندما يأخذ الإنسان بأسباب الألفة والمحبة , ورب العزة يحقق هذه الألفة بين قلوب العباد قال تعالى :" لو أنفقت مافى الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم ولكن الله ألف بينهم إنه عزيز حكيم " سورة الأنفال الآية 63_ , وعلى الإنسان أن يسعى لبذل أقصى ما فى وسعه , لمعاملة إخوانة معاملة حسنة كريمة وأن يتعاونوا على البر والتقوى , وأن يعتصموا بحبل الله جميعا ولا يتفرقوا , لذا كان من ثمرات الألفة بين عباد الله أنها تنقى المجتمع من الرذائل , ومن العديد من الآفات التى إستبدت بالفرد أو بالمجتمع وأوردته موارد الهلاك , والناس حين يسود بينهم التألف فإنهم يتسامحون على هذا الأساس , ولا يحمل أحد حقدأ على آحد , ولا يكره أحدهم أحدا ولا تشيع فيهم قالة السوء , ولا الغيبة والنميمة ولا الكذب , وإذا تحابا الناس وتألفوا لايسمعون بالشر على بعض , ولا يصدقون كل ما يسمعون , ولا يظن أحدهم بأخيه ظن السوء , بل إنه يحسن الظن بهم , ويتعامل معهم بالحسنى وبالنية الطيبة الكريمة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ( 7)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الثلاثاء ديسمبر 02, 2014 4:15 pm

من حقوق الأخوة السلام ورده :

_ ورد السلام واجب لأن الله تعالى قد أمر به فقال تعالى " وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها إن الله كان على كل شئ حسيبا " سورة النساء فالتحية فى هذه الأية هى إلقاء السلام قال القرطبى رد السلام واجب وهو قول ابن عباس رضى الله تعالى عنه وحسبنا أن نعلم أن السلام من تحيات الملائكة والأنبياء وهو شعار التلاقى فى الجنة وفى القرآن الكريم قوله تعالى " ولقد جاءت رسلنا إبراهيم بالبشرى قالوا سلاما قال سلام فما لبث أن جاء بعجل حنيئذ " سورة هود يقول شهيد الإسلام سيد قطب عند آية التحية أنها المحاولة الدائمة لتوثيق علاقات المودة والقربى بين أفراد الجماعة المسلمة وإفشاء السلام والرد على التحية بأحسن منها من خير الوسائل لانتشار هذه العلاقات وتوثيقها وقد سئل رسول الله صل الله عليه وسلم:" أى العمل خير قال تطعم الطعام وتقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف " رواه البخارى وعن أبى هريرة رضى الله عنه عن رسول الله صل الله عليه وسلم قال " لما خلق الله آدم عليه السلام قال إذهب الى أولئك وإستمع ما يحيونك فانها تحيتك وتحية ذريتك فقال السلام عليكم فقالوا السلام عليكم ورحمة الله فزادوه ورحمة الله " رواه مسلم ( Cool


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 24, 2016 5:14 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الثلاثاء ديسمبر 02, 2014 4:15 pm

وأقرب الناس من المتلاقين من رحمة الله تعالى من بدأهم بالسلام وعن أبى أمامة رضى الله تعالى عنه قال رسول الله صل الله وسلم " أن أولى الناس بالله من بدأهم بالسلام وذلك هو دليل التواضع وحسن الخلق واذا ألقى العبد السلام فلم يرد عليه أحد ردت عليه الملائكة فعن ابن مسعود مرفوعا وموقوفا " اذا مر الرجل بالقوم فسلم عليهم فلم يردوا عليه رد عليه ملأ خير منهم وأطيب " لأن الله تعالى مع العبد حيث يذكره ونحركت به شفتاه _ والسلام قبل أن يكون تحية فهو ذكر لله تعالى تضاعف له الحسنات وقد قال صل الله عليه وسلم أعجز الناس من عجز فى الدعاء وأبخل الناس من بخل بالسلام ولقد كان أصحاب رسول الله صل الله عليه وسلم ـ يهتمون بإفشاء السلام فيما بينهم اهتماما عظيما حتى إنهم كانوا يقرأون السلام على من لقوه على قرب بأن يدخل ثم يخرج أو خرج ثم دخل فى الحال أو حال بينهما شجرة أو جدار ونحوه كما فى الحديث عن أبى هريرة رضى الله عنه عن النبى صل الله عليه وسلم قال " اذا لقى أحدكم أخاه فليسلم عليه فإن حالت بينهما شجرة أو جدار أو حجر ثم لقيه فليسلم عليه رواه أبو داود ( 9)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 24, 2016 5:11 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الثلاثاء ديسمبر 02, 2014 4:16 pm

فهذه هى السنة وفيها الألفة والمودة والمحبة وفى غيرها الفرقة والعذاب ولا يلتفت الى أقوال من يقولون كثرة السلام تقل المعرفة وهذا خطأ وقد كان عبد الله بن عمر رضى الله تعالى عنهما يذهب الى السوق لاليبيع ولا ليشترى ولا ليجلس فى مجالس السوق وانما يغدوا من أجل السلام يسلم على من لقيه " هذه هى تحية الإسلام المشروعة التى يأخذ من قالها وردها على من قالها ثلاثون حسنه كما فى الحديث أن رجلا دخل على النبى صل الله عليه وسلم :" فقال السلام عليكم عشر حسنات ودخل آخ وزاد ورحمة الله عشرون حسنه ودخل ثالث وزاد وبركاته فقال ثلاثون حسنه وفى روية زيادة ورحمة الله وبركاته ومغفرته ورضوانه " ولايجوز العدول عن تحية الإسلام بحال إلى كلام لايثاب عليه المسلم فى قوله مثل صباح الخير أو أسعد الله مساءكم الا أن يبدأ بالسلام وهذا لايكون الا من أراد الله له الخير لأن الإنسان المتكبر يرى أن رد السلام على الآخرين نقيصة فى حقه وبالعكس هو ينزل من أعين الرشداء العقلاء فإفشاء السلام ورده من علامات التواضع مر أنس رضى الله تعالى عنه على صبيان فسلم عليهم وقال كان رسول الله صل الله عليه وسلم يفعله " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم (10)


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 24, 2016 5:08 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الجمعة ديسمبر 12, 2014 3:47 am

الدعوة إلى الإنصاف والائتلاف :

_ يقول الامام ابن تيمية رحمه الله تعالى :" التفريق الذى حصل من الأمة أوجب تسلط الأعداء عليها " والله سبحانه وتعالى ورسوله صل الله عليه وسلم :" أمر بالجماعة والائتلاف ونهيا عن الفرقة والاختلاف " وليس كل من خالف فى شئ من هذا الاعتقاد يجب أن يكون هالكا , فإن المنازع قد يكون مجتهدا مخطئا " ويقول النبى صل الله عليه وسلم :" إن الله تعالى يرضى لكم ثلاث _ يرضى لكم أن تعبدوه لاتشركوا به شيئا , وأن تعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا , وأن تناصحوا من ولاه الله أمركم " ويقول تعالى " واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته اخوانا " سورة آل عمران الآية 103_ وقال تعالى :" وأطيعوا الله ورسوله ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا إن الله مع الصابرين " سورة الأنفال الآية 46_ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم (11)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الخميس فبراير 05, 2015 4:04 am

تحابوا تراحموا :

_الاسلام يدعوا الناس الى التآلف والتواد والتحاب والتعاون فشعور االانسان بارتباطه تجاه الاخرين يقوى انتماءه الى الجماعة ويخلصه من الشعور بالقلق الذى ينتج عن الوحدة والعزلة والقرأن الكريم يوجه المؤمنين الى هذه المعانى الطيبة يقول تعالى والمؤمنون والمؤمنات بعضعهم أوليأء بعض سورة التوبة , فالمؤمن حقا هو من يحب الناس ويحبه الناس , وعن ابى هريرة رضى الله عنه قال رسول الله صل الله عليه وسام المؤمن مألف و لا خير فيمن لا يألف ولا يؤ لف وقال عليه الصلاة والسلام الأرواح جنود مجندة ما تعارف منهاائتلاف وما تناكر منها اختلاف " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
( 12)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الجمعة أغسطس 26, 2016 7:31 pm

من فقه الإسلام حكم هجر المسلم :

هجر المسلم لأخيه بلا مسوغ ولا عذر شرعي , من أسباب القطيعة وإحداث الفرقة بين المسلمين , وهو من محرشات الذنوب التي يبثها الشيطان بين جماعة المسلمين , لأسباب غير شرعية إما لخلاف مادي ودنيوي , أو موقف من المواقف ومن ثم تستمر القطيعة ولذلك كان الحكم الشرعي حاسما والوعيد شديدا , كما في حديث أبي هريرة رضي الله قال عن النبي صل الله عليه وسلم : " لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث فمن هجر فوق ثلاث فمات دخل النار " رواه أبو داود صحيح الجامع وعن أبي خراش الأسلمي رضي الله عنه مرفوعا : " من هجر أخاه سنة فهو بسفك دمه " رواه البخاري في الأدب المفرد صحيح الجامع .


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة أغسطس 26, 2016 7:33 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الجمعة أغسطس 26, 2016 7:31 pm

ويكفي  أن الهجر بدعة يدعوا إلى القطيعة بين المسلمين إلا لسبب شرعي ومسوغ ديني كما سنبين  وهو من أسباب الحرمان من مغفرة الله عز وجل فعن أبي هريرة  رضي الله عنه قال عن النبي صل الله عليه وسلم  : " تعرض أعمال الناس في كل جمعة مرتين ، يوم الإثنين ويوم الخميس فيغفر لكل عبد مؤمن إلا عبدا بينه وبين أخيه شحناء فيقال : اتركوا أو أركوا  " يعني أخروا " هذين حتى يفيئا "  رواه مسلم ومن تاب إلى الله من المتخاصمين فعليه أن يعود إلى صاحبه ويلقاه بالسلام فإن فعل وأبى صاحبه فقد برئت ذمة العائد وبقيت التبعة على من أبى ، عن أبي أيوب رضي الله عنه  قال عن النبي صل الله عليه وسلم  : " لا يحل لرجل أن يهجر أخاه فوق ثلاث ليال يلتقيان فيعرض هذا ويعرض هذا وخيرهما الذي يبدأ بالسلام "  رواه البخاري فتح الباري


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين سبتمبر 19, 2016 7:29 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الجمعة أغسطس 26, 2016 7:37 pm

. أما إن وجد سبب شرعي للهجر كترك واجبا من الواجبات أو فريضة من الفرائض , أو إصرار على فاحشة فإن كان الهجر يفيد المخطئ في هذه الأحوال ويعيده إلى صوابه أو يشعره بخطئه صار الهجر واجبا ، وأما إن كان لا يزيد المذنب إلا إعراضا ولا ينتج إلا نفورا وعنادا وازديادا في الإثم فعند ذلك لا يسوغ الهجر لأنه لا تتحقق به المصلحة الشرعية بل تزيد المفسدة فيكون الهجر مذموما , والأحري بالصواب هو الاستمرار في الإحسان والنصح والتذكير .". موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ( 13 )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين يناير 09, 2017 6:48 pm

الأخوة هي أساس البناء في المجتمع الإسلامي :

أيها الأحباب الكرام :الأخوة هي أساس البناء في المجتمع الإسلامي ، وإيجاد العلاقات الإجتماعية ، وإن قوة المجتمعات وعظم تماسكها ومتانتها ، إنما يكمن في الحب في الله تعالى وإصلاح ذات البين ، ولهذا المعنى العظيم ضرب لنا رسول الله صل الله عليه وسلم- أروع الأمثال ، ليس كلاماً فحسب ، بل فعلاً وتطبيقاً على واقع الحياة ، ذلك المثل الذي ضربه عندما هاجر إلى المدينة المنورة ، حيث عمل بهذا المبدأ الكريم عند إقامة المجتمع الإسلامي الأول ، وهو المؤاخاة بين المهاجرين والأنصار، تلك القبيلتين المتناحرتين لأن النبي صل الله عليه وسلم- علم أن فساد ذات البين من أسباب تشتت المجتمعات ، وتفرقها ، وضعفها ، وتخلفها ، وتخاذلها ولهذا المعنى السيء حذر النبي صل الله عليه وسلم- من فساد ذات البين ، وبين خطرها ، وأنها تحلق الدين ، الذي هو أعظم شيء عند المسلم ، فعن أبى هريرة رضي الله عنه - عن النبي صل الله عليه وسلم- قال: " والذي نفسي بيده لا تدخلوا الجنة حتى تسلموا ولا تسلموا حتى تحابوا، أفشوا السلام تحابوا ، وإياكم والبغضة فهي الحالقة ، لا أقول لكم تحلق الشعر، ولكن تحلق الدين".رواه أبو دواد الترمذي وقال حديث صحيح (12)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين يناير 09, 2017 6:49 pm

وفي رواية عن النبي صل الله عليه وسلم : " إياكم وسوء ذات البين فإنها الحالقة" قال أبو عيسى هذا حديث صحيح غريب من هذا الوجه ومعنى قوله: "وسوء ذات البين" إنما يعني العداوة والبغضاء، وقوله الحالقة يقول:" إنها تحلق الدين. سنن الترمذي و عن أبي الدرداء رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم:" ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام ، والصلاة ، والصدقة؟. قالوا: بلى. قال: صلاح ذات البين فإن فساد ذات البين هي الحالقة ." سنن الترمذي قال المناوي : "إياكم وسوء ذات البين" أي التسبب في المخاصمة والمشاجرة بين اثنين، أو قبيلتين بحيث يحصل بينهما فرقة أو فساد، فإنها أي: الفعلة أو الخصلة المذكورة ، الحالقة أي تحلق الدين. قوله: "ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصلاة والصدقة" المراد بهذه المذكورات النوافل دون الفرائض. (13)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين يناير 09, 2017 6:51 pm

قال في عُمدة القاري والله أعلم بالمراد: "إذ قد يتصور أن يكون الإصلاح في فساد يتفرع عليه سفك الدماء ، ونهب الأموال ، وهتك الحرم أفضل من فرائض هذه العبادات ، القاصرة مع إمكان قضائها على فرض تركها فهي من حقوق الله التي هي أهون عنده سبحانه من حقوق العباد" انظر تحفة الأحوذي وقيل المراد بذات البين المخاصمة والمهاجرة بين اثنين بحيث يحصل بينهما بين فرقة والبين من الأضداد الوصل ، والفرق وفساد ذات البين الحالقة أي هي الخصلة التي من شأنها أن تحلق الدين وتستأصله كما يستأصل الموس الشعر.وفي الحديث حث وترغيب في إصلاح ذات البين واجتناب الإفساد فيها لأن الإصلاح سبب للاعتصام بحبل الله المتين ، وعدم التفرق بين المسلمين ، وفساد ذات البين ثلمة في الدين تعاطى إصلاحها ورفع فسادها نال درجة فوق ما يناله المشتغل بخويصة نفسه. - الأدب المفرد وانظر عون المعبود. (14)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين يناير 09, 2017 6:53 pm

فساد ذات البين هي الحالقة :

إن السعي على إصلاح ذات البين من الأعمال الصالحة التي يتعد فضلها من العبد إلى غيره ولهذا جعلها النبي صل الله عليه وسلم أفضل من درجة ثواب نوافل الصلاة والصيام والصدقة ، لما يترتب على تأخيرها من فساد كما في حديث أبي الدرداء رضي الله عنه-قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم:" ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام ، والصلاة ، والصدقة؟. قالوا: بلى. قال: صلاح ذات البين فإن فساد ذات البين هي الحالقة." رواه الترمذي في سننه . أيها الأخوة الأحباب : لا يخفى علينا جميعا ما تمر به الأمة الإسلامية في زماننا هذا خاصة من فساد ذات البين ، لأن الاستعمار لما جاء بدأ بتفريعها إلى دويلات صغيرة ، وعمل لها الحدود المختلفة لكي تعمل على إضاعة إصلاح البين ، وما أكثر الدول اليوم إفساد لذات البين مع أن الدين واحد ، والرب واحد ، والقرآن واحد ، إلا أنك ترى كل دولة بينها وبين دولة أخرى ما الله به عليم من النزاعات ، والمهاجرات ، والحروب ، (15)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين يناير 09, 2017 6:54 pm

وكذلك الشعوب نفسها ، فإنها متناحرة فيما بينها مختلفة، متصارعة ، ولهذا فإنك تجد أن أمة الإسلام أضعف الأمم ، وأن الأمم الكافرة الفاجرة قد سلطها الله عليها لأنها لم تعمل على إصلاح ذات البين ، ولهذا فإن الغرب اليوم يسعون لإلغاء هذا الدين من على وجه هذه البسيطة ، بعد أن سعوا إلى تحقيق إفساد ذات البين لأنهم يعلمون أنه لا يمكن لهذا الدين ، أن يلغى من على وجه الأرض إلى إذا فسدت قلوب أهله ، وجعلوا حياتهم في نزاع وصراع ، وتناحر فيما بينهم ، ولهذا صدق رسول الله صل الله عليه وسلم- عندما قال: "إياكم وسوء ذات البين فإنها الحالقة" فإنها الحالقة والله لهذا الدين ، وما أشدها ظهوراً في زماننا وفي عصرنا ولكن المسلمين لم يتنبهوا لهذا الأمر الخطير الذي يهدد هذه الأمة ، ويهدد دينها ، ومقدساتها ,(16)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين يناير 09, 2017 6:54 pm

والشرع الحكيم أباح الكذب وهو من كبائر الذنوب ولكن أبيح في الإصلاح بين ذات البيْن والتوفيق بين المتنازعين لقطع دابر الفتنة , حتى أن الفقه الإسلامي أباح للمصلح لو احتاج إلى بذل مال في سبيل وأد فتنة فله أن يعطى من الزكاة مقدار ما بذل لإصلاح ذات البين حتى لو كان مقتدرا ويملك الأموال , .والإصلاح بين المتخاصمين لا يكون لوجاهة أو لمنصب أو لمال أو شهرة بل ينبغي أن يكون خالصا لوجه الله عز وجل ولهذا لابد أن تتوافر في من يقوم بالإصلاح بين الناس أن تكون نيته خالصة لله تعالى وعمله بلا رياء ولا سمعة فيكون تقربا للمولى عز وجل ، وان يكون هدفه جمع القلوب ، وان لا يقدم على الإصلاح إلا بعد إن يعرف كافة تفاصيل القضية ويسمع دعوى الجميع ، ويلمّ بها ولا يسمع لطرف دون آخر، ولا يكون هدفه نصرة الغني وصاحب الجاه على الفقير صاحب الحق ، وان يكون عادلا لا يجامل ولا يحابي ,(17)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :   الإثنين يناير 09, 2017 6:55 pm

وان يستعين بالله في كل خطوة من خطوات الإصلاح ، وأن يصلح صلحا لا يترتب عليه تحريم حلال ولا تحليل حرام ، بل يجب إن يكون إصلاحه موافقا للشرع الحكيم ويختار الوقت المناسب. وأن يشكر الله تعالى إن وفقه للإصلاح , قال تعالى :" إن يُريدا إصلاحا يوفق الله بينهما " سورة النساء الآية 35 ـ وقال تعالى :" إنما المؤمنون أخوة فأصلحوا بين أخويكم واتقوا الله لعلكم تُرحمون " سورة الحجرات الآية 10 ـ .اللهم أصلح ذات بيننا ، وألف بين قلوبنا ، واجمع شملنا ، ووحد صفنا ، ولمَّ شعثنا يا أرحم الراحمين..". (18) موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
الإسلام يدعوا إلى التألف والتحاب :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم-
انتقل الى: