منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دواء القلوب

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5, 6  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: دواء القلوب    السبت فبراير 22, 2014 2:10 pm

دواء القلوب

ذكر الله تعالى هو الذى يغسل الذنوب ويمسح الآثام ويستر العيوب وهو الذى يجعل الإنسان قويا متماسكا وقريب من الله سبحانه وتعالى , والإنسان الذى خلقه ربه وعلمه البيان وأعطاه العقل والفكر والحواس التى تدرك وسخر له مافى السموات والأرض جميعا منه وما به تحصل السعادة والراحة والطمأنينة لهذا الإنسان الذى لو أدرك ذلك تماما وعرفه حق المعرفة وإلتزم بما شرعه الله أمرا ونهيا لكان هذا الإنسان قريبا من عالم الملائكة ولكن الغفلة وقسوة القلوب وعدم الثقة فى الله التى سيطرت على كثير من بنى الإنسان أبعدتهم عن هدية الرحمن فتسلط عليهم الشيطان فأنساهم أنفسهم وكانوا هدفا للذئاب الضالة والمضلة حيث تخطفتهم وقذفت بهم فى مكان سحيق والقلة القليلة هم الذين فطنوا للغاية المنشودة من خلقهم والهدف الأسمى من وجودهم وتمسكوا بالحق والحقيقة وهم الذين قال عنهم مولاهم " والذين إهتدوا زادهم هدى وآتاهم تقواهم " سورة محمد وقال عنهم أيضا رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما " وإن كثيرا من الخلطاء ليغى بعضهم على بعض , إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وقليل ماهم " سورة ص وقال تعالى " وقليل من عبادى الشكور " سورة سبأ وهؤلاء القلة القليلية الذين ذكرهم القرآن واحتفى بهم الرحمن مصابيح نور لأهل الأرض كالنجوم لأهل السماء فقد تلبست قلوبهم وألسنتهم بذكر الله واستشعر وجدانهم رحمة الله ورضاه فكتب لهم السعادة الحقة فى الدنيا والآخرة وهم يطمئنون به سبحانه ويثقون به الثقة الكاملة قال تعالى " الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب الذين آمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مأب " سورة الرعد والله سبحانه لاتنفعه طاعة الطائعين ولا تضره معصية العصاة والمنحرفين الضالين فأعمال هؤلاء وأولئك تعود عليهم إن خير فخير وإن شرا فشر قال تعالى " فمن يرد الله أن يهديه يشرح صدره للإسلام ومن يرد أن يضله يجعل صدره ضيقا حرجا كأنما يصعد فى السماء كذلك يجعل الله الرجس على الذين لايؤمنون " سورة الأنعام " . وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:44 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الجمعة فبراير 28, 2014 2:25 pm

قبسات من الهدى النبوى :

_ جاء رحل إلى النبى صل الله عليه وسلم فقال : أوصينى بشئ ينفعنى الله به قال الرسول صل الله عليه وسلم " أكثر ذكر الموت يسلك عن الدنيا , وعليك بالشكر , فإنه يزيد النعم , وأكثر الدعاء , فإنك لاتدرى متى يستجاب لك , وإياك والبغى فإن الله تعالى قد قضى أنه من بغى عليه لينصرنه الله , قال تعالى ياأيها الناس إنما بغيكم على أنفسكم " وإياك والمكر فإن الله قد قضى ألا يحيق المكر السئ الا بأهله , وقيل يارسول الله : أى الأعمال أفضل فقال اجتناب المحارم . ولا يزال فوك رطبا بذكر الله " قيل يارسول الله أى الأصحاب أفضل ؟ قال الذى إذا ذكرت أعانك وإذا نسيت ذكرك " قيل يارسول الله أى الناس شر ؟ قال العلماء إذا فسدو " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:47 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    السبت مارس 01, 2014 8:46 pm

الداء والدواء :

_ وقف أعرابى أمام طبيب يصف الدواء للمرضى فقال له أيها الطبيب , أعندك دواء لداء الذنوب يرحمك الله , فأطرق الطبيب برهة وأخذ يفكر ثم قال : عليك بهذا الدواء إن عملت به شفاك الله تعالى : خذ عروق الفقر وروح الصبر وامزجهما برقائق الفكر واجعل معهما قدرا مساويا من التواضع , والخشوع ثم دق المخلوط فى مهراس التوبة والخضوع وبلله بماء الدموع وضعه فى وعاء التذلل إلى الله تعالى وأوقد تحته نار التوكل على الله تعالى - وحركه بمعلقة الإستغفار وتجنب الرياء والبس لباس الحياء فإذا داومت على هذا الدواء صفا قلبك وزالت أوجاع الذنوب وأصبحت سليما معافى " فعلينا بالإفتقار إلى الله و التذلل والخضوع والندم والبكاء على ما وقع منا من ذنوب وما اقترفنه من آثام آخذين بأسباب التوكل على الله غير متكبرين على الله بما أنعم علينا ومن " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:49 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الأحد مارس 02, 2014 3:57 pm

من نصائح الصالحين :

_ كان الصحابة والصالحين يحرصون على إرشاد غيرهم وبث المواعظ التى تحمل إليهم المعانى الصادقة التى تساعدهم على الإستقامة وسلوك الطريق السوى ومن هؤلاء الصحابى الجليل أبو عبيدة عامر بن الجراح رضى الله تعالى عنه يعظ الناس " رب مبيض لثيابه وهو مدنس لدينه , ورب مكرم لنفسه وهو بها مهين , أدركوا السيئات القديمات بالحسنات الحديثات , فلو أن شخصا أذنب حتى بلغت ذنوبه السماء ثم أحسن جاءت حسناته فغلبت سيئاته , وكذلك ذكر بعض الصالحين عن عمر بن عبد العزيز رضى الله تعالى عنه أنه كتب إلى بعض عماله ويقول " عليك بتقوى الله فإنها لا يقبل غيرها , ولا يرحم إلا أهلها , ولا يثاب إلا عليها , وأن الواعظين بها كثير والعاملين بها قليل " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:50 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الإثنين مارس 03, 2014 3:14 pm

من مواعظ عمر بن عبد العزيز رضى الله تعالى عنه :

_ كان عمر بن عبد العزيز خامس الخلفاء الراشدين ثاقب الفكر سمح النفس قوى الحكمة والمعرفة ببواطن الأمور وأمراض النفوس وكان يصف لها الدواء ولايبخل بذلك على القريب والبعيد ومن مواعظه _ ألا إن أفضل العبادة أداء الفرائض , واجتناب المحارم , وأعوذ بالله أن تكون لى محبة فى شئ من الأمور الله يخالف محبة الله , لاتصلن عاقا فإنه لن يصلك وقد عق أباه , خاب وخسر من خرج من رحمة الله التى وسعت كل شئ , وحرم الجنة التى عرضها السموات والأرض , ولا ينفع القلب إلا ما خرج من القلب ,إن الله تعالى _ لايطالب بما قضى وقدر , وإنما يطالب بما نهى وأمر , إن استطعت فكن عالما , وإن لم تستطع فكن متعلما , فإن لم تستطع فكن محبا للعلماء , فإن لم تستطع فلا تبغضهم , إذاسمعت كلمة من إمرئ مسلم فلا تحملها على شئ من الشر ما وجدت لها محمدة من الخير , ولتجف يداك من دماء المسلمين , وبطنك من أموالهم , ولسانك من أعراضهم " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:51 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الأربعاء مارس 05, 2014 2:53 am

الإنشغال بالله :

_ قال سفيان بن عيينه لاتأتون بمثل مشهور للعرب إلا جئتكم به من القرآن , فقال له قائل : فأين فى القرآن . أعط أخاك تمرة فإن لم يقبل فأعطه جمرة ؟ فقال سفيان فى قوله تعالى " ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطانا فهو له قرين وإنهم ليصدونهم عن السبيل ويحسبون أنهم مهتدون" سورة الزخرف والمعنى _ ومن يعرض عن ذكر الرحمن , وهو القرآن , فلم يخف من عقابه , ولم يهتد بهدايته , نجعل له شيطانا فى الدنيا يغويه , جزاء له على إعراضه عن ذكر الله , فهو له ملازم ومصاحب يمنعه من إتيان الحلال , ويبعثه على فعل الحرام " الآية 36_ وإن الشياطين ليصدونهم عن سبيل الحق هؤلاء الذين يعرضون عن ذكر الله فيزينون لهم الضلالة , ويكرهون لهم الإيمان بالله والعمل بطاعته , ويظن هؤلاء المعرضون بتحسين الشياطين لهم ما هم عليه من الضلال أنهم على الحق والهدى , " الآية 37_ حتى إذا جاءنا الذى أعرض عن ذكر الرحمن وقرينه من الشاطين للحساب والجزاء , قال المعرض عن ذكر الله لقرينه : وددت أن بينى وبينك بعد المشرق والمغرب . فبئس القرين لى حيث أغويتنى " الآية 38_ ولن ينفعكم اليوم أيها المعرضون عن ذكر الله إذا أشركتم فى الدنيا أنكم فى العذاب مشتركون أنتم وقرناؤكم فالكل واحد نصيبه الأوفر من العذاب كما اشتركتم فى المعاصى والكفر " الآية 39_ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:52 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الخميس مارس 06, 2014 4:06 am

خصال الإيمان :

_ قال شقيق البلخى أحد الصالحين , لصاحبه حاتم الأصم : لقد صحبتنى زمنا طويلا ... فماذا تعلمت منى ؟ قال حاتم : تعلمت منك ثمانى خصال .. قال شقيق البلخى وما هى يرحمك الله , قال حاتم : نظرت إلى الناس فإذا كل شخص له محبوبه , فإذا دخل القبر فارقه محبوبه , فاتخذت محبوبى حسناتى , لتدخل معى قبرى , ونظرت إلى قوله تعالى" ونهى النفس عن الهوى " فجاهدت نفسى حتى استقرت على طاعة الله , ونظرت إلى قوله تعالى " ما عندكم ينفد وما عند الله باق " فوهبت ما عندى لله ليبقى لى ما عنده , وجدت الناس يعادى بعضهم بعضا ونظرت إلى قوله تعالى " إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا " ووجدت الناس يتوكلون على أموالهم وعلى جاههم وعلى بعضهم بعضا وكل ذلك مصيره إلى الفناء , ونظرت إلى قوله تعالى وتوكل على الله " فتوكلت على الحى الذى لايموت ورأيت الناس يدلون أنفسهم فى طلب الرزق ونظرت إلى قوله تعالى " وما من دابة فى الأرض إلا على الله رزقها ويعلم مستقرها ومستودعها " فاشتغلت بما له عندى وتركت مالى عنده , ورأيت الناس يرجعون إلى الحسب والشرف وليست هى بشئ , ونظرت إلى قوله تعالى " إن أكرمكم عند الله أتقاكم " فعملت بالتقوى وأن أكون عنده كريما وهنا قال العبد الصالح البلخى , لحاتم , والله لقد أفلحت ياصاحبى فالزم ما تعلمت حتى يأتيك الموت " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:53 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الجمعة مارس 07, 2014 3:46 am

ما أقرب الحى من الميت  :

_ مما يروى عن الإمام على كرم الله تعالى وجهه ورضى الله عنه قال فى خطبة له بعد أن حمد الله تعالى وأثنى عليه : عباد الله إن تقوى الله منعت أولياءه من ارتكاب المعاصى , وألزمت قلوبهم مخافته فسهروا الليالى فى عبادته , وصاموا الأيام طلبا لمرضاته ومحبته , واستبدلوا الراحة بالتعب , واستقربوا الأجل , ثم إن الدنيا دار فناء وعناء وعبر , فمن أسباب الفناء أن الدهر قد أوتر قوسه ليرمى به أبناءه , فلا تخطئ سهامه , ولا تداوى جراحه , يرمى الحى بالموت والصحيح بالمرض , فهو دائما آكل لايشبع , وشارب لاينقع , أى لايشتفى من العطش بالشراب , ومن العناء أن يجمع الإنسان مالايأكل , ويبنى ما لايسكن , ثم يخرج إلى الله لا مالا حمل , ولا بناء سكن , ومن عبرها أن المرء يشرف عللا أمله فيقطعه حضور أجله , فلا أمل يدرك ولا مؤمل يترك , فسبحان الله ما أقرب الحى من الميت للحاقة به وأبعد الميت من الحى لإنقطاعه عنه " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:13 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    السبت مارس 08, 2014 4:29 am

من خير الدنيا والآخرة :

_ قال الإمام على رضى الله تعالى عنه " من أعطى أربع خصال فقد أعطى خير الدنيا والآخرة وفاز بحظه منهما , ورع يعصمه عن محارم الله , وحسن خلق يعيش به فى الناس , وحلم يدفع به جهل الجاهل ,وزوجة صالحة تعينه على أمر الدنيا والآخرة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه



أخلص العمل :

_ روى عن النبى صل الله عليه وسلم " أنه قال لإبى ذر رضى الله تعالى عنه : يا أبا ذر : جدد السفينة فإن البحر عميق , وخذ الزاد كاملا فإن السفر بعيد , وخفف الحمل فإن العقبة كؤود , وأخلص العمل فإن الناقد بصير " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

وتزودوا :

- قال الإمام الحسن بن على رضى الله تعالى عنهما " ياأبن آدم عف عن محارم الله تكن أعبد الناس , وارض بما قسمه الله لك تكن أغنى الناس, وأحسن جوار من جاورك تكن مسلما " يا ابن آدم إنك لن تزل فى هدم عمرك منذ سقطت من بطن أمك , فجد بما فى يدك فإن المؤمن يتزود والكافر يتمتع " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:15 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الأحد مارس 09, 2014 4:09 am

قالوا :

_ ما طابت الدنيا إلا بذكره , وما طابت الآخرة إلا برحمته , وما طابت الجنة إلا برؤيته , ترك العمل لأجل الناس رياء , والعمل لأجل الناس شرك , والإخلاص أن يعافيك الله منهما , من أكثر من ذكر الموت أكرم بثلاثة أشياء : تعجيل التوبة , وقناعة النفس , والنشاط فى العبادة , حقيقة التوبة : أن تضيق عليك الأرض بما رحبت حتى لايكون لك فرار , وأن تضيق عليك نفسك . ما وهب الله لأمرئ هبة _أفضل من عقله ومن أدبه _ هما جمال الغنى فإن _ فقدا فالممات أجمل به " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


أحسن الذكر :

_ قال الإمام على كرم الله تعالى وجهه _ فى إحدى مواعظه : أفيضوا فى ذكرالله , فإنه أحسن الذكر , وارغبوا فيما وعد المتقين فإنه أصدق الوعد , واقتدوا بهدى نبيكم فإنه أفضل الهدى , وتعلموا القرآن فإنه أفضل الحديث , وتفقهوا فيه فإنه ربيع القلوب واستشفوا بنوره فإنه شفاء الصدور , وأحسنوا تلاوته فإنه أنفع القصص " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:17 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الإثنين مارس 10, 2014 4:09 am

من أخلاق المؤمن :

_ يقول الإمام على رضى الله تعالى عنه " المؤمن بشره فى وجهه , وحزنه فى قلبه , أوسع شئ صدرا و أذل شئ نفسا , يكره الرفعة ولا يحب السمعة , طويل غمه , كثير صمته مشول وقته , شكور صبور , مغمور بفكرته ضنين بخلته , سهل الخليقة , لين العريكة نفسه أصلب من الصلد وهو أذل من العبد " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

فضل العبادة :

_ عن عثمان رضى الله تعالى عنه _ وجدت حلاوة العبادة فى أربعة أشياء : أولها فى أداء الفرائض , والثانى فى اجتناب المحارم , والثالث فى الأمر بالمعروف  ابتغاء ثواب الله , والرابع فى النهى عن المنكر اتقاء غضب الله " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:22 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الثلاثاء مارس 11, 2014 4:22 am

العبد بين ستر الله وغضبه :

_ إن للعبد حد مع ربه وستر لايهتك إلا إذا تجاوز حدود الله وتجرء على قيوم السموات والأرض قال تعالى ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطانا فهو له قرين " فإذا هتك الستر الذى بينه بين الله هتك الله تعالى له الستر  الذى بينه وبين خلقه , فما أجمل أن يعود الإنسان إلى ربه ويلجأ إليه معترفا بذنبه ومضطرا إلى خالقه فى أشدالأزمات الحالكة وذلك عندما تضيق عليه الأرض بما رحبت وضاقت عليهم  أنفسهم وأظلمت  الحياة أمامهم   ولم يجدوا إلا البر التواب طالبين منه العون والتوفيق والمساعدة ليخرجهم  من ظلمات غيهم ومن فسوق ضلالهم فآنذاك يجد نفسه الآمنة الطائعة وقد سلمت لباريها وخالقها فى ظل كنفه ورحمته وفضله ورعايته قال تعالى " أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض " سورة النمل وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:23 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الثلاثاء مارس 11, 2014 4:32 am

أين تجد قلبك :

_ روى الإمام أحمد رحمه الله تعالى عن رسول الله صل الله عليه وسلم قال " القلوب أربعة قلب أجرد , فيه مثل السراج يزهر , وقلب أغلف مربوط على غلافه , وقلب منكوس , وقلب مصفح , فأما القلب الأجرد : فقلب المؤمن , سراجه فيه نوره , وأما القلب الأغلف , , فقلب الكافر مربوط على غلافه , وأما القلب المنكوس , فقلب المنافق الخالص عرف ثم أنكر , وأما القلب المصفح , فقلب خالطه الإيمان والنفاق , فمثل الإيمان فيه كمثل الحبة , يمدها الماء الطيب ومثل النفاق فيه كمثل القرحة يمدها القيح والدم , فأى المادتين غلبت على الآخرى غلبت عليه " إن قلوب المؤمنين قلوب عامرة بتقوى الله تعالى مشغولة بذكره وطاعته , وتطمئن قلوبهم عند تلاوة آياته   وتخشع جوارحهم ويزداد إيمانهم عند سماعها وتدبر معانيها الذى هو أثر العمل بمقتضاها   قال تعالى " إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون " سورو الأنفال وقلوب المؤمنين الصادقين المخلصين لايعرفون للشر طريق ولا للمكر والخداع والغش والتدليس باب ولا يلبسون أبد لباس الحسد ولا العداوة والبغضاء لأحد لأنهم ينظرون لغيرهم بنور الله ويتمنى الواحد منهم أن لو إهتدى غيره قلوبهم سليمة وأفئتدهم مستقيمة قال صل الله عليه وسلم " ألا إن فى الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهى القلب " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:11 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الثلاثاء مارس 18, 2014 3:52 am

أتى أمر الله :

_ إن من قدم شيئا وثابر وجاهد وسعى فى تحصيله جنى ثماره إن عاجلا أو آجلا وأما إذا أهمله وأعرض وضرب بالقيم والأخلاق عرض الحائط فلا يجنى من سعيه إلا خيبة الأمل وانعكاس الرجاء والبوار والخذلان والخسار والدمار والله سبحانه قد وعد بأنه لايضيع أجر من أحسن عملا قال تعالى " فاستجاب لهم ربهم أنى لاأضيع عمل عامل منكم من ذكر أو أنثى بعضكم من بعض " سورة آل عمران والمسلم الصادق هو الذى يقبل على كتاب الله تعالى فيقرأ فيه بتدبر أو يسمع بتفكر ليستطيع أن يحقق الغاية المنشودة من خلقه ويفوز بالحسنيين فى حياته الدنيوية والأخروية وما يصل إليه من النعيم الأبدى من جنة ونهر فى مقعد صدق عند مليك مقتدر " فإذا علمنا أن  أسباب العذاب والنعيم بما كسبت أيدينا فما ينتظر منا إن الإعراض عن الطاعة والتلبس بالمعاصى دليل منك على عمى القلب وانطماس البصيرة قال" تعالى فليحذر الذين يخلفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم " والمعنى فليحذر الذين يخالفون أمر رسول الله من الأخذ بسنته العملية والتشريعية فى شئون حياتهم وسائر أعمالهم فمن خالف نزلت بهم المحن والشر والبلايا والمصاثب أو العذاب المؤلم والموجع فى الآخرة , إن كثير من الناس اغتروا بحسن الظن بالله ولم يعملوا خيرا ولو أحسنوا الظن لأحسنوا العمل لقد اعتمدوا على سعة عفوه ومغفرته ورحمته وكرمه وأضاعوا أمره ونهيه ونسوا أنه سبحانه كما هو غافر الذنب هو كذلك شديد العقاب ولا يرد بأسه عن القوم المجرمين قال تعالى " اعلموا أن الله شديد وأن الله غفور رحيم " إن من خاف شيئا رجاه ومن خاف الله هرب إليه قال تعالى " ففروا إلى الله إنى لكم منه نذير مبين " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:05 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الأربعاء مارس 19, 2014 3:43 am

نصائح نبوية :

_ الرسول صل الله عليه وسلم أوتى جوامع الكلم وفى هذا فضل كبير فيما يقوله صل الله عليه وسلم حيث يضع كل إنسان من خلال توجيهاته ووصياه على حقائق الأمور بما يجعل قلبه عامرا بالهدى واليقين ومن ذلك ما وجهه رسول الله صل الله عليه وسلم للإمام على ابن أبى طالب رضى الله عنه " ياعلى _ من كثرت ذنوبه ذهب بهاؤه , اصدق وإن ضرك فى العاجل فإنه يينفعك فى الآجل , وعليك بالصدق وحفظ الأمانة , وسخاء النفس وعفة البطن " ياعلى ألف صديق قليل وعدو واحد كثير , وللصدقات علامات تجعل ماله دون مالك ونفسه دون نفسك وعرضه دون عرضك , ياعلى : لاتوبة للتائب حتى يغسل بطنه من الحرام ويطيب لباسه , إذا مر على المؤمن أربعين صباحا ولم يجالس العلماء مات قلبه وجسر على الكبائر , لأن العلم حياة القلب , وإن الله تعالى لايستحى من عذاب غنى سارق وعالم فاسق , يا على لاتُعير أحدا بما فيه , فما من لحم إلا وفيه عظمته ولا كفارة للغيبة , حتى يستحله ويستغفر له وما خلق الله فى الإنسان أفضل من اللسان به يدخل الجنة وبه يدخل النار , فاسجنه فإنه كلب عقور , يا على , الدين كله حياء , وهو أن تحفظ الرأس وما وعى , والبطن وما حوى " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:03 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الخميس مارس 20, 2014 4:27 am

خمس غضب الله عليهم :

_ روى عن النبى صل الله عليه وسلم _خمس غضب الله عليهم , إن شاء أمضى غضبه عليهم فى الدنيا وإلا أمر بهم فى الآخرة إلى النار , أمير قوم ياخذ حقه من رعيته ولا ينصفهم من نفسه ولا يدفع الظلم عنهم . وزعيم قوم يطيعونه ولا يساوى بين القوى والضعيف ويتكلم بالهوى , ورجل لايأمر أهله وولده بطاعة الله ولا يعلمهم أمر دينهم , ورجل استأجر أجير فاستوفى منه العمل ولم يوفه الأجر , ورجل ظلم أمرأة صداقها " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

شرف المؤمن :

" وعن سهل بن سعد رضى الله تعالى عنه قال جاء جبريل عليه السلام إلى النبى صل الله عليه وسلم يامحمد عش ما شئت فإنط ميت واعمل ماشئت فإنك مجزى به , واحبب من شئت فإنك مفارقه , واعلم أن شرف المؤمن صلاته بالليل . وعزه استغناؤه عن الناس " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


الحياء خير كله :

_ قال أحد الصالحين _ الحياء كله خير وللحياء بداية ونهاية بدية الحياء ألا يراك ربك حيث نهاك ونهاية الحياء أن ينظر الحق إلى قلبك فلا يجد فيه بقية لسواه ولا يكون الحق عندك أهون الناظرين إليك فتكون للناس أشد خشية منك لله فتزل قدمك وكن عونا لله على نفسك يكن الحق عونا لك فإنه من أصلح ما بينه وبين الله كفاه الله ما بينه وبين الناس " ويقول النبى صل الله عليه وسلم " إن لكل دين خلق وخلق الإسلام الحياء " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 8:01 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الجمعة مارس 21, 2014 4:02 am

الرجاء وحسن الظن :

_ دخل رسول الله صل الله عليه وسلم على مريض يعوده , فقال كيف تجدك فقال , أرجوا ربى وأخاف ذنوبى , فقال صل الله عليه وسلم ما اجتمعا فى قلب مسلم فى مثل هذا الموطن إلا أعطاه الله تعالى مايرجوا وأمنه مما يخاف " إن قصر الأمل والإكثار من ذكر الموت مما يجعل المسلم فى قرب واقبال على ربه وأن طول الأمل ونسيان الموت يجافى بين العبد وخالقه قال تعالى " يا أيها الذين آمنوا لاتلهكم أموالكم وأولادكم عن ذكر الله ومن يفعل ذلك فأولئك هم الخاسرون وأنفقوا مما رزقناكم من قبل أن يأتى أحدكم الموت فيقول ربى لولا أخرتنى إلى أجل قريب فأصدق وأكن من الصالحين ولن يؤخر الله نفسا إذا جاء أجلها والله خبير بما تعملون " سورة المنافقون وقال بعض السلف " من طال أمله ساء عمله " وقال صل الله عليه وسلم " ينجوا أول هذه الأمة بالزهد واليقين , ويهلك آخرها بالحرص وطول الأمل " ولا خير بحال فيمن ينسى الآخرة من الآمال وهو الأمل الذى استعاذ من النبى صل الله عليه وسلم فقال " اللهم إنى أعوذ بك من كل أمل يلهينى " ومن دعائه أيضا صل الله عليه وسلم " اللهم إنى أعوذ بك من دنيا تمنع خير الآخرة , ومن حياة تمنع خير الممات , ومن أمل يمنع خير العمل " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:59 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    السبت مارس 22, 2014 2:26 am

صلاح العبد :

_ سئل العالم الزاهد والعبد الصالح الفضيل بن عياض رضى الله تعالى عنه فقيل له ياأبا على متى يكون الرجل صالحا ؟ قال إذا كانت النصيحة فى نيته , والخوف فى قلبه , والصدق فى لسانه , والعمل الصالح فى جوارحه " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم




دليل المؤمن :

_  قال الإمام على رضى الله تعالى عنه _ من كان يريد صاحبا فالله يكفيه _ ومن كان يريد مؤنسا فالقرآن يكفيه _ ومن كان يريد غنى فالقناعة تكفيه _ ومن كان يريد موعظة فالموت يكفيه _ ومن لم تكفه هذه الأربعة فلا خير فيه والنار تكفيه " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء مارس 15, 2016 7:57 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الأربعاء مارس 26, 2014 3:40 am

حاسبوا أنفسكم :

_ قال تعالى " وكل إنسان ألزمناه طائره فى عنقه ونخرج له يوم القيامة كتابا يلقاه منشورا إقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا " سورة الإسراء وقال صلى الله عليه وسلم " الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت والعاجز من أتبع نفسه هواها وتمنى على الله الأمانى " رواه الترمذى وقال حديث حسن من حديث شداد ابن أوس رضى الله تعالى عنه ولما سأله جيريل عليه السلام عن الإحسان قال أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك " والإنسان مطالب بأن يحاسب نفسه على ما قدم من خير أو شر قال تعالى " فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره " سورة الزلزلة ومن المواجب على الإنسان أن يحاسب نفسه فى الدنيا حتى يخف عليه الحساب فى الآخرة وإنما اشتد الحساب على قوم أخذوا هذا الأمر من غير محاسبة " وعندما يأوى المسلم إلى فراشه عليه أن يقوم بمحاسبة نفسه كل ليلة فمن وجد خيرا فليحمد الله ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه " وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

من لبس ثياب التقى :

_ وفى ذلك يقول القائل " إذا المرء لم يلبس ثيابا من التقى _ تلقب عريانا وإن كان كاسيا _ وخير لباس المرء طاعة ربه _ ولا خير فيمن كان لله عاصيا " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين يناير 19, 2015 3:10 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الجمعة أبريل 04, 2014 4:01 am

حديث القبر :

_ خرج أمير المؤمنين عمر بن عبد العزيز رضى الله تعالى عنه ذات يوم مع المسلمين فى جنازة فتوقف فى طريقه بين القبور عن مواصلة السير مع مشيعى الجنازة فال أحدهم , يا أمير المؤمنين لم تخلفت عن الجنازة وأنت ولى الجنازة ؟ فقال عمر بن عبد العزيز نادانى القبر من خلفى وقال ياعمر بن عبد العزيز ك ألا تسألنى ما صنعت بالأحبة ؟ قلت بلى قال احرقت أكفانهم ومزقت أبدانهم ومصصت دمائهم وأكلت لحومهم ثم قال القبر , ألا تسألنى ما صنعت بالأوصال ؟ قلت بلى قال نزعت الكفين من الذراعين , والذراعين من العضدين والعضدين من الفخذين , والفخذين من الركبتين , والركبتين من الساقين والساقين من الفدمين ثم بكى عمر وأبكى من حوله " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الإنتفاع بالحكمة :

_ كتب بعض الحكماء على باب بيته إنه لن ينتفع بحكمتنا إلا من عرف نفسه ووقف بها عند قدرها , فمن كان كذلك فليدخل وإلا فليرجع " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

نصف العلم ونصف العقل :

_ السؤال نصف العلم _ ومدارة الناس نصف العقل " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



وقفات ومواعظ :

_ استحى من الله بقدر قربك منك , وخف الله بقدر قدرته عليك , واياك وكثرة الفضول فإن حسابك غدا يطول , ولا يراك الله عندما نهاك عنه ولا يفقدك من حيث أمرك به " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين يناير 19, 2015 3:11 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الجمعة أبريل 04, 2014 4:09 am

وصايا نافعة :

_ قال ابن عباس رضى الله تعالى عنهما ما انتفعت بشئ بعد النبى صل الله عليه وسلم انتفاعى بكلمات كتبهن إلى أمير المؤمنين على بن أبى طالب رضى الله تعالى عنه " كتب إلى : بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد , فإن المرء يفرح بإدراك ما لم يكن ليفوته . ويغتم بفوات ما لم يكن ليدركه ,, فإذا آتاك الله من الدنيا شيئا فلا تكثرن به فرحا , وإذا منعك منها فلا تكثرن عليه حزنا , وليكن همك لما بعد الموت , والسلام " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

زمان الشر :

_ قال الإمام على رضى الله تعالى عنه _ يأتى على الناس زمان لايقرب فيه إلا الماحل ( يعنى الواشى ) ولا يظرف فيه إلا الفاجر , ولا يضعف فيه إلا المنصف , يتخذون الفئ مغنما والصدقة مغرما , وصلة الرحم منا , والعبادة إستطالة على الناس , فعند ذلك يكون سلطان النساء ومشاورة الإماء وإمارة الصبيان " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين يناير 19, 2015 3:12 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الأحد أبريل 06, 2014 3:46 am

واجبات ومسئولية :

- قيل لحاتم الأصم وكان معروفا بالتقوى والصلاح كيف أصبحت ؟ فقال كيف يصبح من أجله قريب , وأمله بعيد والموت أمامه , والقبر سكنه ومع ذلك مطالب بتسع خصال قيل وما هى ؟ فقال أصبحت والله تعالى يطالبنى بالفرض , والرسول صل الله عليه وسلم يطالبنى بالسنة , والعيال بالنفقة , والنفس بالقوت , والوالدان بالبر , والملكان بصدق اللسان , والقبر بالجسم , والدود باللحم ,ومنكر ونكير بالحجة , فهؤلاء غرمائى وهذه ديونى فكيف يجب أن يكون من يصبح كل يوم على هذه الصفة ؟ وقد غلب تقصيرى على الوفاء " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


التوكل والتواكل :

_ قال التوكل : أنا ذهب لأعمل فقال النجاح وأنا معك , وقال التواكل وأنا قاعد لأرتاح , فقال البؤس : وأنا معك " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين يناير 19, 2015 3:13 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الأربعاء أبريل 09, 2014 2:57 am

النجاة من الشيطان بالعلم :

_ قال الإمام عبد القادر الجيلانى , تراءى لى مرة نور عظيم ملأ الأفق ثم بدت لى فيه صورة تنادينى , يا عبد القادر , أن ربك قد أسقطت عنك التكاليف فإن شئت فاعبدنى وإن شئت فاترك , فقلت اخسأ يا لعين فإذا ذلك النور صار ظلاما وتلك الصورة صارت دخانا ثم خاطبنى قائلا نجوت منى بعلمك بأحكام ربك , وفقهك فى أحوال منزلتك ,وقد أضللت بمثل هذه الواقعة سبعين من أهل الطرق , فقيل لعبد القادر من أين عرفت أنه الشيطان ؟ فقال بإحلاله لى ما حرم الله على لسلن رسوله صل الله عليه وسلم ومعلوم فى فقه الأحكام لايمكن مهما بلغ الشخص فى تقواه أن يكافأ بإسقاط التكاليف وإنما الذى يسقط هى أعباء تكاليف من مشقة وغيرها " كمن لايستطيع الصلاة وهو قائم يصلى وهو قاعد وغير ذلك فالأوامر تأتى حسب الإستطاعة , ولكن الحرام حرام _ كم قال صل الله عليه وسلم " ما أمرتكم به من أمر فأتوا منه ما استطعتم , وما نهيتكم عن شئ فاجتنبوه " وقد قال الله تعالى لأشرف خلقه صل الله عليه وسلم " واعبد ربك حتى يأتيك اليقين " سورة الحجر والمعنى _ أى استمر فى عبادة ربك مدة حياتك حتى يأتيك اليقين وهو الموت _ وامتثل رسول الله صل الله عليه وسلم أمر ربه فل يزل دائبا فى عبادة الله حتى آتاه اليقين من ربه " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين يناير 19, 2015 3:14 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الخميس أبريل 10, 2014 2:25 am

هوى النفس :

_ النفس تجزع أن تكون فقيرة _ والفقر خير من غنى يطغيها _ وغنى النفوس هو الكفاف _ فإن أبت فجميع ما فى الأرض لايغنيها " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

شيئان لايجتمعان :

_ حب الله وحب المعاصى _حب العدل وحب الإستبداد _ حب الكفاح وحب الراحة_ حب الجهاد وحب الحياة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


طالب الجنة :

_ قالت أمرأة لزوجها العابد الزاهد لما رأته لايفطر من  صيام ولا يفتر من صلاة , ويلك أما يعبد الله غيرك , أما خلقت النار إلا لك ؟ قال لها ويحك إن طالب الجنة لايسأم , وهارب النار لاينام " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم




الصديق :

_ صديقك من صدقك لا من صدقك _ صديق المرأ كمرآته يريد حسناته وسيئاته _ الصديق من صدقك وده وبذل لك خيره " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء مارس 25, 2015 4:35 am عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16536
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: دواء القلوب    الخميس أبريل 17, 2014 3:19 am

حكم ومواعظ :

_ قال حكيم _ مررت على كثير فاستفدت منهم ثمانى حكم _ إن كنت فى الصلاة فاحفظ قلبك _ وإن كنت فى مجالس الناس فاحفظ لسانك _ وإن كنت فى بيوت الناس فاحفظ بصرك _ وإن كنت على الطعام فاحفظ معدتك _ واثنان لاتذكرهما أبدا إساءة الناس لك وإحسانك إلى الناس - واثنان لاتنساهما أبدا الله عز وجل والدار الآخرة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

باب التوفيق :

_ قال شقيق بن إبراهيم البلخى أغلق باب التوفيق عن الخلق من ستة أشياء _ اشتغالهم بالنعمة عن شكرها , ورغبتهم فى العلم وترك , والمسارعة إلى الذنب وتأخير التوبة , والإغترار بصحبة الصالحين وترك الإقتداء بأفعالهم , وإدبار الدنيا عنهم وهم يتبعونها , واقبال الآخرة عليهم وهم معرضون عنها " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

لولا ثلاث :

_ قال عمر رضى الله تعالى عنه : لولا أن أسير فى سبيل الله , وأضع جبهتى لله , وأجالس أقواما ينتقون أطايب الحديث لم أبال أن أكون قد مت " وصل الله على سيدنا محمد على آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين يناير 19, 2015 3:17 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
دواء القلوب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 6انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5, 6  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم :: الولاء والبراء بين الانضباط و التسيب :: من ادب الاسلام الاخلاق وتزكية النفس-
انتقل الى: