منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المسؤولية فى الإسلام :

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المسؤولية فى الإسلام :   الأربعاء يوليو 13, 2016 8:28 pm

وأن الذي يمشي في حاجة أخيه المسلم حتى يثبتها له ثبت الله قدمه يوم القيامة على الصراط ، الذي هو مدحضة مزلة ، أرق من الشعر، وأحد من السيف، وعلى جنبتيه كلاليب وخطاطيف ، تتخطف الناس.فيا أخا الإسلام :
اقض الحوائج مااستطعت و كن لهم أخيك فارج
فلخــير أيـام الفـتى يوم قضى فيه الحوائج
اقض الحوائج ما استطعت ، واسعَ في حوائج المسلمين ما استطعت ، وتذكر أن ما بك من نعمة فإنما أنعم الله بها عليك لتنفع المسلمين، وتمشي في حوائجهم، فإن أنت فعلت أتم عليك نعمته وزادك منها ، وإن أنت بخلت وقعدت عن المشي في قضاء حوائج المسلمين ذهبت عنك نعمة الله تبارك وتعالى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المسؤولية فى الإسلام :   الأربعاء يوليو 13, 2016 8:29 pm

.ثم يقول النبي صل الله عليه وسلم :" ومن كف غضبه ستر الله عورته، ومن كظم غيظه ولو شاء أن يمضيه أمضاه ملأ الله صدره رضا يوم القيامة".وفيه إرشاد إلى ما يجب أن يأخذ المسلم به نفسه وقت الغضب ، من كف الغضب وكظم الغيظ، ولذلك جاء في الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه: " ن رجلا قال: يا رسول الله أوصني ، فقال: " لا تغضب قال: زدني، قال: لا تغضب. فردد مرارا فقال صل الله عليه وسلم : " لا تغضب ".قال العلماء: " معنى قوله صل الله عليه وسلم : " لا تغضب لا تعمل بمقتضى الغضب إذا أصابك ، بل إذا غضبت فجاهد نفسك على كف الغضب وكظم الغيظ ولا تعمل بغضبك ،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المسؤولية فى الإسلام :   الأربعاء يوليو 13, 2016 8:30 pm

، فإن الإنسان إذا غضب كان الغضب آمره وناهيه.ولقد بين الرسول صل الله عليه وسلم فضيلة كف الغضب ، فقال: " ومن كف غضبه ستر الله عورته" ذلك أن الرجل إذا غضب ولم يكف غضبه ظهر منه ما كان يخفيه من الحماقة والجهالة وسوء الخلق ، ونحو ذلك ، ولو أنه كف ، غضبه لستر الله هذه العورات، ومن ستره الله في الدنيا ستره في الآخرة ولابد فما كان لله أن يستر عبدا في الدنيا ويفضحه في الآخرة " ومن كظم غيظه ولو شاء أن يمضيه أمضاه ملأ الله صدره رضا يوم القيامة ".وفي الحديث الآخر يقول صل الله عليه وسلم : " من كظم غيظا وهو قادر على أن ينفذه دعاه الله على رؤوس الخلائق يوم القيامة حتى يخيره من الحور العين ما شاء".فيا عبد الله إذا أغضبت فكف غضبك ، وإذا أغظت فاكظم غيظك، فإن الله تعالى قد وصف أحبابه أهل رضوانه وجنته بقوله تعالى: " وإذا ما غضبوا هم يغفرون "سورة الشورى: الآية 37ـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المسؤولية فى الإسلام :   الأربعاء يوليو 13, 2016 8:31 pm

وبقوله تعالى: " والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين " سورة آل عمران: الآية 134.ولقد أرشدك النبي صل الله عليه وسلم  إلى ما به تدفع عن نفسك الغضب ، فقال صل الله عليه وسلم : "  إذا غضب أحدكم فليسكت ".وقال صل الله عليه وسلم  :  " إذا غضب أحدكم وهو قائم فليقعد، فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع" .وقال صل الله عليه وسلم : " إذا غضب الرجل فقال: أعوذ بالله سكن غضبه." وفي الصحيحين عن سليمان بن صرد رضي الله عنه  أنه قال:  " استب رجلان عند النبي صل الله عليه وسلم  فغضب أحدهما حتى احمر وجهه وانتفخت أوداجه فقال النبي صل الله عليه وسلم  : " إني لأعلم كلمة لو قالها لذهب عنه ما يجد، لو قال: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم لذهب عنه ما يجد" .ولما أرشد النبي صل الله عليه وسلم   السائل إلى أحب الأعمال إلى الله تعالى ختم هذا الإرشاد ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المسؤولية فى الإسلام :   الأربعاء يوليو 13, 2016 8:33 pm

بقوله:" وإن سوء الخلق يفسد العمل كما يفسد الخل العسل".وكأن النبي صل الله عليه وسلم :" يقول للسائل: إذا علمت ما ذكرته لك من أحب الأعمال إلى الله وهديت إليها كلها أو بعضها فاجتنب سوء الخلق، فإن سوء الخلق يحبط الأعمال ويضيع الثواب ، فأنت تجتهد في الأعمال وتنصب رجاء برها وذخرها يوم القيامة " يوم لا ينفع مال ولابنون " سورة الشعراء: الآية 88 ـ .ثم إذا كنت سيء الخلق لم تر ثوابها وبرها وذخرها يوم القيامة، لأن سوء الخلق من محبطات الأعمال، كما قال النبي صل الله عليه وسلم ، وقد دلت على ذلك أحاديث كثيرة منها قوله صل الله عليه وسلم :" لأصحابه يوما: " أتدرون من المفلس ؟ قالوا: المفلس فينا من لا درهم له ولا دينار. فقال صل الله عليه وسلم : " المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة وصدقة ونسك ، ويأتي وقد شتم هذا، وقذف هذا، وأكل مال هذا، وضرب هذا، وسفك دم هذا، فيعطى هذا من حسناته وهذا من حسناته، فإن فنيت حسناته قبل أن يقضي ما عليه أخذ من سيئات المظلومين فطرحت عليه ثم طرح في النار".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المسؤولية فى الإسلام :   الأربعاء يوليو 13, 2016 8:34 pm

.وفي الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه  :  " أن رجلا قال يا رسول الله ! إن فلانة يذكر من كثرة صلاتها وصيامها وصدقتها، ولكنها تؤذي جيرانها بلسانها. فقال صل الله عليه وسلم : "هي في النار، قال: يا رسول الله! إن فلانة يذكر من قلة صلاتها وصيامها وصدقتها ، ولكنها لا تؤذي جيرانها بلسانها، فقال صل الله عليه وسلم :" هي في الجنة" .  إن المؤمن ليدرك بحسن خلقه درجة الصائم القائم "  وإن العبد المؤمن ليحبط عمله بسوء خلقه ، فالله الله عباد الله! إياكم وسوء الخلق ، فإن  الغاية من الأعمال الصالحة تتميم مكارم الأخلاق. قال تعالى: " إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر  " سورة العنكبوت: الآية 45. وقال تعالى: " خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها " سورة التوبة: الآية 103 ـ ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المسؤولية فى الإسلام :   الأربعاء يوليو 13, 2016 8:36 pm

وقال تعالى: " الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج " سورة البقرة: الآية 197.وقال النبي صل الله عليه وسلم :" الصوم جنة ، فإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب ، فإن شاتمه أحد أو قاتله فليقل: إني صائم إني صائم" . فالغاية من العبادات كلها أن تتمم بها مكارم الأخلاق، فإذا اجتهد العبد في فعل الخيرات وعمل الصالحات وكان مع ذلك سيء الأخلاق يذهب بثواب عمله كله. فالله الله عباد الله! إياكم وسوء الخلق ، واستعينوا بالله على محاسن الأخلاق وادعوه بدعوة النبي صل الله عليه وسلم : " اللهم كما حسّنت خلقي حسن خلقي ".اللهم اهدنا لأحسن الأخلاق فإنه لا يهدي لأحسنها إلا أنت ، واصرف عنا سيئها فإنه لا يصرف عنا سيئها إلا أنت.اللهم آت نفوسنا تقواها ، وزكها أنت خير من زكاها، أنت وليها ومولاها ." . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي ـ وصل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
المسؤولية فى الإسلام :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم-
انتقل الى: