منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الإعتباربذكر الجنة والنار :

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأحد يناير 05, 2014 10:53 pm

فى وصف الجنة والنار :

إن الجنة والنار آيتان من آيات الله سبحانه وتعالى خلقهما الله سبحانه لمهمة محددة فالنار هى غضب الله وسخطه وعقابه لمن عصاه وتعدى حدوده والجنة هى فضل الله تعالى وعفوه ورحمته لمن أطاعه وحفظ الله ووقف عند حدوده وفى الحديث القدسى يقول تعالى :" يا ابن آم خلقتك بيدى وربيتك بنعمتى وأنت تخالفنى وتعصينى وان رجعت الى تبت عليك فمن أين لك أن تجد ربا مثلى وأنا الغفور الرحيم ؟ ان لكل من الجنة والنار جعل طريقا يؤدى اليها فجعل طريق الطاعات والصبر على القضاء والرضافى السراء والضراء والنفقة فى سبيل الله الجنة وجعل طريق النار الشهوات والملذات وكل ما يغضب الله من جور وظلم للعباد والله تعالى يقول فى الحديث القدسى :" ما أقل حياء من يطمع فى جنتى بغير عمل كيف أجود برحمتى على من بخل بطاعتى " ويقول تعالى " فأما من طغى وآثر الحياة فإن الجحيم هى المأوى وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى فإن الجنة هى المأوى سورة النازعات ويقول الرسول صل الله عليه وسلم " حفت الجنة بالمكاره وحفت النار بالشهوات " والمكاره هى كل ما يثقل على النفس من التزام بالشرائع والمحافظة على الطاعات وعن أبى هريرة رضى الله عنه قال رسول الله صل الله عليه وسلم " لما خلق الله الجنة قال لجبريل : اذهب فانظر اليها فذهب جبريل ثم عاد فقال وعزتك لا يسمع بها أحد الإ دخلها فحفها الله بالمكاره ثم عاد وهو يقول وعزتك لقد خشيت أن لا يدخلها أحد ولما خلق الله النار قال لجبريل اذهب فانظر اليها فذهب وعاد يقول وعزتك لقد خشيت ألا يسلم منها أحد رواه أبو داود والترمذى والنسائى ويقول النبى صل الله عليه وسلم " كل أمتى يدخلون الجنة إلا من أبى " فقالوا ومن يأبى يا رسول الله صل الله عليه وسلم فقال من أطاعنى دخل الجنة ومن عصانى فقد أبى " ان من غلبت عليه شقوته وتحكمت فيه نفسه الآمارة بالسوء واستحوذ عليه الشيطان فى كل أعماله فهذا هو الانسان الخاسر الذى لايسلم من عذاب الجحيم وأما من أخذ نفسه وفطمها على فعل الخير والتزام الطاعات فذلك هو الانسان الذى عرف ربه حقا وكتب له السعادة فى الدنيا والآخرة وصل الله على محمد وآله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:12 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأحد يناير 05, 2014 10:54 pm

فى محاسبة النفس :

من حديث شداد بن أوس رضى الله عنه عن النبى صل الله عليه وسلم قال :"  الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت والعاجز من أتبع نفسه هواهاوتمنى على الله الأمانى " رواه الترمذى وقال حديث حسن وفى ختام كل عام ينبغى على كل انسان أن يقف مع نفسه وقفة حساب على ما مضى وقدم فى هذا العام _ فيسأل نفسه هل أضاف جديدا لأمته ؟__ هل عمل عملا مفيدا لمجتمعه ؟__هل حافظ على حقوق الآخرين ؟ هل أدى ما عليه من حقوق وواجبات تجاه نفسه وأسرته ؟ هل عاهد الله على أن يترك عادة من العادات السيئة التى يفعلها ؟ اننا ونحن نودع عاما ونستقبل عاما جديدا ينبغى أن ننظر الى الوراء نظرة دقيقة وفاحصة نظرة حساب على المكسب والخسارة ولنعلم أن الوقت أمانة , والمال أمانة , والشباب أمانة , فالرابح حقا من استفاد بوقته فأنفقه فى كل عمل نافع ومفيد , واستفاد بماله فأنفقه فى صدقة جارية أو صلة رحم أو معاونة محتاج أو تنفيس كربة , والسعيد حقا من استفاد بشبابه فى كل عمل خير وبر ومفيد نافع , ولهذا يقول عمر رضى الله عنه :" حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا وزنوا أعمالكم قبل أن توزن عليكم وتأهبوا للعرض الأكبر على من لا تخفى عليه خفاياكم يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية " قال تعالى :" يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضرا وما عملت من سوء تود لو أن بينها وبينه أمدا بعيدا ويحذركم الله نفسه والله رءوف بالعباد " . سورة آل عمران  ـ وصل الله على محمد وآله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:18 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الثلاثاء يناير 07, 2014 8:15 pm

كلمات ومعانى :

يقول الإمام على رضي الله عنه :" من جمع ست خصال لم يدع للجنة مطلبا ولا عن النار مهربا __من عرف الله فأطاعه - وعرف الشيطان فعصاه _ وعرف الحق فاتبعه وعرف الباطل فاتقاه __ وعرف الدنيا فرفضها -وعرف الآخرة فطلبها" . وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

حقيقة الإيمان :

بعث رسول الله صل الله عليه وسلم معلما ميسرا بما كان يحمله من حب لربه سبحانه وتعالى ورحمة لخلق الله  فكان لايرى شئيا فيه خير من أصحابه إلا حفذهم عليه ودعاهم للتمسك به والمحافظة عليه بجوارحه وكيانه فهى الطريق الوحيد الذى يؤدى إلى سعادة الدارين ومن ذلك أن حارثة بن وهب رضى الله تعالى عنه مر على رسول الله صل الله عليه وسلم فقال له " كيف أصبحت ياحارثة ؟ قال : أصبحت مؤمنا حقا , فقال :أنظر ما تقول , فإن لكل شئ حقيقة فما حقيقة إيمانك ؟ فقال عزفت نفسى عن الدنيا , فأسهرت ليلى وأظمأت نهارى , وكأنى أنظر إلى عرش ربى بارزا وكأنى أنظر إلى أهل الجنة يتزاورون فيها وكأنى أنظر إلى أهل النار يعذبون فيها , فقال له صل الله عليه وسلم , عبد نور الله قلبه عرفت فالزم قالها ثلاثا " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:20 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأربعاء مارس 19, 2014 3:41 am

والنار حق :

بين أهل الجنة والنار _ من حديث أبى هريرة رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم: "احتجت الجنة والنار فقالت النار : يدخلني الجبارون والمتكبرون , فقال الله للنار : أنت عذابي , أنتقم بك ممن شئت , وقال للجنة : أنت رحمتي , أرحم بك من شئت ولكل واحدة منكن ملؤها " صحيح الجامع وعن سراقة ابن مالك قال : قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" أهل النار كل جعظرى ( وهو الفظ الغليظ المتكبر) جواظ ( وهو كثير اللحم المختال في مشيته ) مستكبر صحيح الجامع وعن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما قال : عن رسول الله صل الله عليه وسلم " وأهل النار من ملأ الله تعالى أذنيه من ثناء الناس شرا وهو يسمع " صحيح الجامع وعن أنس ابن مالك رضي الله تعالى عنه أن النبي صل الله عليه وسلم " من أثنيتم عليه خيرا وجبت له الجنة ومن أثنيتم عليه شرا وجبت له النار , أنتم شهداء الله في الأرض " صحيح الجامع __وبعد _ فإن الجنة والنار جعلهما الله تبارك وتعالى الجزاء الأوفى لكل إنسان وحد الله تعالى حدودا تمثل السمع والطاعة لله تبارك وتعالى من وقف عندها وسمع وأطاع دخل الجنة , ومن خالف وتعدى حدوده دخل النار ولولا أن هناك فيه جزاء وحساب لملأ هذا الإنسان الظلوم الجهول الأرض فسادا وظلما وبغيا وتكبرا وجحودا ونكرانا لنعم الله تعالى , ولهذا جعل الله تعالى الدنيا دار فناء وامتحان لهذا الإنسان وجعل يوما لا ريب فيه يحاسب فيه كل مخلوق إن خيرا فخير وإن شرا فشر , قال تعالى " الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا " سورة الملك : 2_ فالنار جعلها الله عقابا للعاصين الكافرين المشركين الذين ابتعدوا عن منهج الله ونسوا الله فأنساهم أنفسهم واستحبوا الضلال على الرشد , والعمى على الهدى , واتخذوا الشياطين أولياء من دون الله ويحسبون أنهم مهتدون قال تعالى " والذين كفروا لهم نار جهنم لا يقضى عليهم فيموتوا ولا يخفف عنهم من عذابها كذالك نجزى كل كفور وهم يصترخون فيها ربنا أخرجنا نعمل صالحا غير الذي كنا نعمل أو لم نعمركم ما يتذكر فيه من تذكر وجاءكم النذير فذوقوا فما للظالمين من نصير " 37 سورة فاطر وعن أنس رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم " من سأل الله الجنة ثلاث مرات قالت الجنة اللهم أدخله الجنة , ومن استجار من النار ثلاث مرات قالت النار اللهم أجره من النار رواه الترمذي والنسائي وابن ماجة ." .  ـ  موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة فبراير 24, 2017 7:19 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   السبت مارس 29, 2014 3:43 am

الجنة والنار والمحبة :

الجنة ترضى عنك بأداء الفرائض , والنار تندفع عنك بترك الذنوب والمعاصى , ولا حسبك من حب الله أبدا فإنه لايقنع منك إلا ببذل الروح والنفس , ولذلك يقول النبى صل الله عليه وسلم " حفت الجنة بالمكاره وحفت النار بالشهوات " والمكاره هى ما يثقل على النفس من التزام بالشرائع والطاعات, وجعل طريق النار الشهوات والملذات وكل ما يغضب الله من جور وظلم للعباد  وروى الترمذى والنسائى  عن النبى صل الله عليه وسلم أنه قال كل أمتى يدخلون الجنة إلا من أبى فقالوا ومن يأبى يارسول الله ؟ فقال من أطاعنى دخل الجنة ومن عصانى فقد أبى " يقول بعض الصالحين حسبك من الخوف ما يمنعك من الذنوب ولا حسبك من الحب أبدا , وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:24 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الجمعة أبريل 04, 2014 3:57 am

صفة النار :

عظم رسول الله صل الله عليه سلم " شأن النار تخويفا للناس منها فقال النبى صل الله عليه وسلم فى وصفها " يؤتى يومئذ بجهنم لها سبعون ألف زمام مع كل زمام سبعون ألف ملك يجرونها " قال تعالى وجيئ يومئذ بجهنم يومئذ يتذكر الإنسان وأنى له الذكرى يقول يا ليتنى قدمت لحياتى " سورة الفجر وقال صلوات الله عليه وسلامه " إن ناركم هذه التى توقدون جزء من سبعين جزءا من نار جهنم " قالوا والله إن كانت لكافية يارسول الله قال فإنها فضلت عليها بتسعة وستين جزاء كلها مثل حرها " وعن أبى هريرة رضى الله تعالى عنه قال كنا عند النبى صل الله عليه وسلم " إذ سمع وجبة فقال أتدرون ما هذا ؟ قلنا الله ورسوله أعلم قال : هذا حجر رمى به فى النار منذ سبعين خريفا , فهو يهوى فى النار الآن حيث انتهى إلى قعرها " وقال تعالى " كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور " سورة آل عمرن اللهم إنى أسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل , اللهم إنى أعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:25 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الإثنين أبريل 07, 2014 3:32 am

يوم الفزع الأكبر :

فى يوم القيامة تحدث أهوال مفزعة فحرارة الشمس لاتطاق وهى فوق الرؤس ملتهبة والنار تحيط بأرض المحشر كما فى حديث أبى هريرة رضى الله عنه قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم " أنا سيد الناس يوم القيامة هل تدرون لما ذلك ؟ يجمع الله الأولين والآخرين فى صعيد واحد فيسمعهم الداعى وينفذهم البصر وتدنوا الشمس منهم فيبلغ من الناس الغم والكرب ما لايطيقون ولا يحتملون الحديث صحيح سنن الترمذى للعلامة الألبانى وقال تعالى " وجئ يومئذ بجهنم يومئذ يتذكر الإنسان وأنى له الذكرى يقول ياليتنى قدمت لحياتى " سورة الفجر وفى صحيح مسلم عن عبد الله بن مسعود رضى الله تعالى عنه قال قال صل الله عليه سلم " يؤتى بجهنم يوم القيامة لها سبعون ألف زمام مع كل زمام سبعون ألف ملك يجرونها " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:26 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الإثنين أبريل 14, 2014 3:27 am

من يدخل الجنة :

_ قال رسول الله صل الله عليه وسلم " إن الشيطان قعد لابن آدم بأطرقه , فقعد له بطريق الاسلام فقال له تسلم وتذر دينك ودين آبائك ؟ فعصاه فأسلم ثم قعد له بطريق الهجرة فقال تهاجر وتدع أرضك وسمائك وإنما مثل المهاجر كمثل الفرس فى الطَوْل فعصاه فهاجر , ثم قعد له بطريق الجهاد فقال تجاهد فهو جهد النفس والمال , فتقاتل فتنكح المرأة ويقسم المال ؟ فعصاه فجاهد فمن فعل ذلك كان حقا على الله أن يدخله الجنة ومن قتل كان حقا على الله أن يدخله الجنة , وإن غرق كان حقا على الله أن يدخله الجنة , وإن وقصته دابته كان حقا على الله أن يدخله الجنة " وصل الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة أبريل 17, 2015 2:06 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الخميس مايو 01, 2014 4:46 am

ثلاث مرات :

قال رسول الله صل الله عليه وسلم : من سأل الله الجنة ثلاث مرات , قالت الجنة اللهم أدخله الجنة , ومن استجار من النار ثلاث مرات قالت النار اللهم أجره من النار " رواه الترمذى وصصححه العلامة الألبانى فى صحيح الجامع وقال النبى صل الله عليه وسلم لحارثة بن وهب كيف أصبحت ياحارثة ؟ قال : أصبحت مؤمن حقا فقال صل الله عليه وسلم إن لكل شئ حقيقة فما حقيقة إيمانك ؟ قال عزفت نفسى عن الدنيا فأسهرت ليلى وأظمأت نهارى , وكأنى أنظر عرش ربى بارزا , وأنظر أهل الجنة ينعمون ويتزورن , وأهل النار يعذبون ويتلاعنون " فقال صل الله عليه وسلم عبد نور الله قلبه عرفت فالزم " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:26 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأحد مايو 11, 2014 2:35 am

الثواب والعقاب :

والثواب معناه : أن يثيب الله تعالى المؤمنين الصادقين بالنعيم المقيم في الجنة _ والعقاب معناه : أن يجزى الله الكافرين والعاصين بالعذاب الأليم في النار _ والمؤمنون الصادقون يدخلون الجنة , حيث فيها ما لاعين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر - قال تعالى : وقالوا الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن , الذي أحلنا دار المقامة من فضله "سورة فاطر وقال تعالى : وقالوا الحمد لله الذي صدقنا وعده وأورثنا الأرض نتبوأ من الجنة حيث نشاء فنعم أجر العاملين " سورة الزمر وأما الكافرون والعاصون فيدخلون النار وبئس المصير _ قال تعالى " جزاء وفاقا إنهم كانوا لايرجون حسابا وكذبوا بآياتنا كذابا " سورة النبأ وقال تعالى " ما سلككم في سقر ؟ قالوا لم نك من المصلين , ولم نك نطعم المسكين , وكنا نخوض مع الخائضين , وكنا نكذب بيوم الدين , حتى أتانا اليقين "سورة المدثر. ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في السبت مايو 07, 2016 6:55 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   السبت مايو 17, 2014 4:37 am

من خطب :

أبى موسى الأشعرى رضى الله عنه خطب الناس بالبصرة فقال : أيها الناس ابكوا فإن لم تبكوا فتباكوا , فإن أهل النار يبكون الدموع حتى تنقطع ثم يبكون الدماء حتى لو أجرى فيها السفن لسارت رواه الإمام أحمد فى المسند وأبو نعيم فى الحلية وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


سد بينك وبين جهنم :

جاء فى الوابل الصيب من الكلم الطيب _ أن الذكر سد بين العبد وبين جهنم , فإذا كانت له طريق إلى جهنم من عمل من الأعمال كان الذكر سدا فى تلك الطريق , فإذا كان ذكرا دائما كان سدا محكما لامنفذ فيه , وإلا فيحبسه , فاللسان لايسكت البتة : فإما لسان ذاكر , وإما لسان لاغ , ولابد من أحدهما , فهى النفس إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل , وهو القلب إن لم تسكنه محبة الله تعالى سكنته محبة المخلوقين ولابد , " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:29 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الثلاثاء مايو 27, 2014 4:41 am

في أهوال جهنم :

_ يا أيها المسكين المغرور بنفسه , المشغول بأمور الدنيا التي هي إلى زوال , دع التفكر والانهماك فيما أنت مرتحل عنه واصرف همتك بكليتك إلى ما أنت عليه وارد لامحالة كما قال : لك ربك الرحيم الودود ذي البطش الشديد " وإن منكم إلا واردها كان على ربك حتما مقضيا , ثم ننجى الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثيا " سورة مريم , فأنت في الورود على يقين ومن النجاة منها في شك , فالتستشعر هول ذلك الورود عساك تستعد للنجاة منه ويذكرك ربك فيقول " إن الأبرار لفي نعيم وإن الفجار لفي جحيم يصلونها يوم الدين " سورة الانفطار وهناك تسوق الزبانية المجرمين , إلى العذاب الشديد وينكسونه في قعر جهنم ويقولون له " ذق إنك أنت العزيز الكريم " فيسكنوا دار يخلد فيها الأسير , ويوقد فيها السعير شرابهم فيها الحميم , ومستقرهم الجحيم , وقد شدت أقدامهم من النواصي واسودت وجوهم من المعاصي , ينادون من أكنافها ويصيحون من نواحيها " يا مالك ليقضى علينا ربك , قال إنكم ماكثون " فعند ذلك يقنطون , وعلى ما فرطوا في جنب الله يتأسفون , ولا ينجيهم الندم , ولا يغنيهم الأسف , ويدعون بالويل والثبور , وتغلي بهم النار كغلي القدور , " جزاء وفاقا إنهم كانوا لا يرجون حسابا وكذبوا بآياتنا كذبا فذقوا فلن نزيدكم إلا عذابا " سورة النبأ والله سبحانه لايظلم مثقال ذرة فاتقوا النار ولو بشق تمرة اتقوا الله فإن المتقون هم الفائزون قال تعالى " ثم ننجى الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثيا " سورة مريم."موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة فبراير 24, 2017 7:22 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأربعاء مايو 28, 2014 3:53 am

من صفات أصحاب الجنة والنار :

ومما ذكره رسول الله صل الله عليه وسلم عن أصحاب الجنة وصفاتهم , وأصحاب النار وعلاماتهم _ قال " أهل الجنة ثلاثة _ ذو سلطان مقسط متصدق موفق , ورجل رحيم رقيق القلب لكل ذى قربى ومسلم , وعفيف متعفف ذو عيال , وأهل النار : الخائن الذى لا يخفى له طمع , وإن دق , إلا خانه , ورجل لايصبح ولا يمسى إلا وهو يخادعك عن أهلك ومالك " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:28 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأحد يونيو 01, 2014 3:46 am

النعيم الأبدى :

مهما طال نعيم الدنيا فهو زائل لامحالة , إما بالموت أو بغيره لذا كان نعيم الدنيا ناقصا لإحتمال الزوال , وأما نعيم الجنة فهو أبدى خالد , لايكتنف صاحبه سقم ولا ألم ولا ملل ولا نقصان , قال تعالى " إن المتقين فى مقام أمين فى جنات وعيون , يلبسون من سندس واستبرق متقابلين , كذلك وزوجناهم بحور عين يدعون فيها بكل فاكهة آمنين , لايذقون فيه الموت إلا الموتة الأولى , ووقاهم عذاب الجحيم " سورة الدخان آية 56_ وعن ابن عمر رضى الله عنهما أن النبى صل الله عليه وسلم " يدخل الله تعالى أهل الجنة الجنة وأهل النار النار , ثم يؤذن مؤذن بينهم فيقول : يا أهل الجنة : لاموت ويا أهل النار لاموت , كل خالد فيما هو فيه " متفق عليه اللهم إنى أسألك رضاك والجنة , وأعوذ بك من سخطك والنار " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:28 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأربعاء يونيو 11, 2014 4:17 am

طوبى لمن ؟

قال رسول الله صل الله عليه وسلم " طوبى لمن عمل بعلمه , وأنفق الفضل من ماله , وأمسك الفضل من قوله " قال تعالى" الذين أمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مأب " سورة الرعد والمعنى من التفسير " الذين صدقوا بالله ورسوله , وعملوا الأعمال الصالحات لهم فرح وقرة عين , وحال طيبة , ومرجع حسن إلى جنة الله ورضوانه " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   السبت يونيو 14, 2014 3:48 am

الجنة والنار :

لا خير فى خير بعده النار , ولا شر فى شر بعده الجنة " اللهم إنى أسألك رضاك والجنة , وأعوذ بك من سخطك والنار " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:10 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأربعاء يوليو 02, 2014 4:48 am

الصراط :

بعد الحساب يمر الناس على الصراط , وهو طريق على ظهر جهنم يمر عليه جميع الناس , الأولون والآخرون , حتى الرسل والأنبياء , بعد انصرافهم من الموقف فى طريقهم إلى مصائرهم , فمن عبره وصل إلى الجنة , وهو المؤمن صاحب العمل الصالح , ومن لم يستطع عبوره هوى فى النار , وهو من استحق العذاب بما قدمت يداه فى الدنيا , فيكون مصيره إلى النار قال تعالى " وسيق الذين كفروا إلى جهنم زمرا حتى إذا جاءوها فتحت أبوابها وقال لهم خزنتها ألم يأتكم رسل منكم يتلون عليكم آيات ربكم وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا بلى ولكن حقت كلمة العذاب على الكافرين قيل ادخلوا أبواب جهنم خالدين فيها فبئس مثوى المتكبرين " سورة الزمر الآية 71_ 72_ اللهم إنا نسألك الجنة اللهم إنا نعوذ بك من النار " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس فبراير 25, 2016 6:09 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:30 am

أول من يدعى يوم القيامة :

من حديث أبى هريرة رضى الله تعالى عنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال : " أول من يدعى يوم القيامة آدم فتترائ له ذريته , فيقال : هذا أبوكم آدم , فيقول لبيك وسعديك , فيقول : أخرج بعث جهنم من ذريتك فيقول : فيقول يارب كم أخرج ؟ فيقول من كل مائة تسعة وتسعين , قالوا : يارسول الله إذا أخذ منا من كل مائة تسعة وتسعون , فماذا يبقى منا ؟ قال : إن أمتى فى الأمم كالشعرة البيضاء فى الثور الأسود " صحيح الجامع وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأربعاء أكتوبر 08, 2014 4:35 am

أول من يعذب في النار :

_ روى الترمذي وابن ماجة من حديث أبى هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صل الله عليه وسلم _ قال : استعيذوا بالله من جب الحزن " قالوا يارسول الله : وما جب الحزن ؟ قال " واد في جهنم تستعيذ جهنم منه كل يوم أربع مائة مرة أعد للقراء المرائين بأعمالهم وإن من أبغض القراء إلى الله الذين يرأون الأمراء الجورة " وروى الترمذي عن النبي صل الله عليه وسلم أنه قال : " لو أن دلوا من غسلين أهريق في الدنيا لأنتن أهل الدنيا " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في السبت مايو 07, 2016 6:59 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الثلاثاء ديسمبر 23, 2014 3:10 am

فى المرور على الصراط :

قال تعالى :" قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين يهدى به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويهديهم إلى صراط مستقيم " الآية 15ـ 16ـ سورة المائدة
إن من لازم طاعة الله وسوله صل الله عليه وسلم ـ فى الدنيا وسار على نهج الله المستقيم الذى حدده لنا رسول الله صل الله عليه وسلم ـ استطاع يوم القيامة أن يمر
على الصراط المستقيم , والمعروف أن الصراط أدق من الشعر وأحد من السيف
, ولو كان انسانا فى الدنيا يعمل بهلوانا ما استطاع أن يسير عليه , إلا إذا كان ذا تقى و عمل صالح فى الدنيا , استطاع أن يجتاز برحمة من الله تعالى ومغفرته , فمن أحسن فى الدنيا كان الجزاء له من جنس عمله , والصراط مضروب على متن جهنم يقول الله تعالى :" وإن منكم إلا واردها كان على ربك حتما مقضيا
ثم ننجى الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثيا " سورة مريم الآية 70ـ 71ـ يقول : ابن مسعود رضى الله عنه ـ والورود ـ المرور على الصراط .
فما منكم أيها الناس ـ أحد إلا وارد النار بالمرور على الصراط المنصوب على متن جهنم , كل يمر بحسب عمله , كان ذلك أمراً محتوما قضى الله سبحانه وحكم ولابد من وقوعه لامحالة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الثلاثاء يناير 20, 2015 4:20 am

بين الجنة والنار :

_ من عقيدة المسلم الإيمان بالجنة وأنها دار المتقين , والإيمان بالنار وأنها أعدت للكافرين وفى ذلك قوله تعالى :" بلى من كسب سيئة وأحاطت به خطيئته فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون , والذين أمنوا وعملوا الصالحات أولئك أصحاب الجنة هم فيها خالدون " الآية 81 ـ سورة البقرة وفى حديث ابن عمر رضى الله عنهما عنه صل الله عليه وسلم ـ قال :" إن أحدكم إذا مات عُرض عليه مقعده بالغداة والعشى إن كان من أهل الجنة فمن أهل الجنة وإن كان من أهل النار فمن أهل النار بُقال هذا مقعدك حتى يبعثك الله تعالى إليه يوم القيامة " رواه البخارى ومسلم وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأحد فبراير 15, 2015 9:19 pm

معنى اليقين والفرق بين علم اليقين وعين اليقين وحق اليقين ؟

يقول ابن القيم رحمه الله تعالى : الفرق بين علم اليقين , وعين اليقين كالفرق بين الخبر الصادق والعيان , وحق اليقين فوق هذا .
وقد مثلت المراتب الثلاث بمن أخبرك أن عنده عسلا وأنت لا تشك فى صدقه ,
ثم أراك إياه فازددت يقينا , ثم ذقت منه , فالأول علم اليقين , والثانى عين اليقين
والثالث حق اليقين , فعلمنا الآن بالجنة والنار علم اليقين , فإذا أزلفت الجنة فى الموقف وشاهدها الخلائق وبرزت الجحيم وعاينها الخلائق فذلك عين اليقين ,
فإذا أدخل أهل الجنة الجنة وأهل النار النار فذلك حينئذ حق اليقين .
ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأحد مايو 10, 2015 7:09 pm

كلام جهنم :

يقول الله تعالى :" يوم نقول لجهنم هل امتلأت وتقول هل من مزيد " الأية 30 ـ سورة ق , وفى ذلك حديث النبى صل الله عليه وسلم قال :" لاتزال جهنم يُلقى فيها وتقول هل من مزيد حتى يضع رب العزة فيها قدمه فينزوى بعضها إلى بعض وتقول : قط قط , بعزتك وكرمك , ولايزال فى الجنة فضل حتى ينشئ الله لها خلقا فيسكنهم فضل الجنة " وفى رواية أخرى " وأما النار فلا تمتلئ حتى يضع الله عليها رجله يقول لها قط قط , فهنالك تمتلئ وينزوى بعضها إلى بعض فلا يظلم الله من خلقه أحد , وأما الجنة فإن الله ينشئ لها خلقا " يقول أهل العلم : معنى القدم هنا قوم يقدمهم الله إلى النار وقد سبق فى علمه أنهم من أهل النار , وكذلك الرُّجل وهو العدد الكثير من الناس وغيرهم ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الأحد مايو 10, 2015 7:11 pm

, ويقول القرطبى رحمه الله تعالى : ويبين هذا المعنى ما روى عن ابن مسعود رضى الله عنه قال : ما فى النار بيت ولا سلسة ولا مقمع ولا تابوت إلا وعليه اسم صاحبه , فكل واحد من الخزنة ينتظر صاحبه الذى قد عرف اسمه وصفته , فإذا استوفى كل واحد منهم ما أمره به وما ينتظره ولم يبق منهم أحد قال الخزنة : قط قط حَسْبُنا حسبنا ـ أى أكتفينا أكتفينا , وحينئذ تنزوى جهنم على من فيها وتنطبق إذ لم يبق أحد ينتظر , فعبَّر عن ذلك الجمع المنتظر بالرجل والقدم , ويشهد لهذا التأويل قوله فى نفس الحديث " ولا يزال فى الجنة فضل حتى ينشئ الله لها خلقا فيسكنهم فضل الجنة " وقال بعض الشُراح إن المراد بالرُّجل ليس الجارحة المعروفة فالله سبحانه وتعالى منزه عن ذلك , ولكن المراد قدرة الله وأمره النافذ , مثل قوله تعالى :" والسماء بنيناها بأيد " الأية 47 ـ سورة الذريات والمعنى بقوة منا وقدرة . ". موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16311
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: الإعتباربذكر الجنة والنار :   الجمعة أغسطس 07, 2015 6:40 pm

من صفة النار :

ـ من حديث أبى هريرة رضى الله عنه عن النبى صل الله عليه وسلم قال :" ناركم هذه التى توقدون , جزء من سبعين جزء من نار جهنم قالوا : والله إن كانت لكافية يا رسول الله , قال: فإنها فضلت عليها بتسعة وستين جزءاً كلها مثل حرها " رواه البخارى ومسلم والترمذى .موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
الإعتباربذكر الجنة والنار :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم :: الولاء والبراء بين الانضباط و التسيب :: من ادب الاسلام الاخلاق وتزكية النفس-
انتقل الى: