منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أخلاق الإسلام منهج حياة :

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الأحد يناير 05, 2014 8:46 pm

حسن الخلق :

عن عبد الله بن عمر رضى الله عنه قال لم يكن النبى صل الله عليه وسلم :" فاحشا ولامتفحشا " وكان يقول صل الله عليه وسلم :" ان من خياركم أحسنكم أخلاقا " وفى وصف أخلاقه ومحامده ومحاسنه قال تعالى :" وانك لعلى خلق عظيم " سورة القلم وهو من اعظم الثناء من الله تعالى لرسوله المصطفى صل الله عليه وسلم وسئلت ام المؤمنين عائشة رضى الله عنها عن خلق الرسول الكريم صلوات الله عليه وآله :" فقالت كان خلقه القرأن " فدل ذلك على ما اتصف به صل الله عليه وسلم ـ من الكمال فى الاقوال والافعال وسائر الاحوال والحديث الذى معنا يصف من اخلاقه صل الله عليه وسلم ـ فيما يتعلق بأقواله فيصفه بعدم الفحش فى القول وهو البعد عن الالفاظ البذيئة والمستهجنة وذلك عن طبع كريم فيه فقد أثر عنه صل الله عليه وسلم ـ أنه لم يكن يغشى مجالس الجاهلية ولم يكن النبى صل الله عليه وسلم ـ  يحاول تكلف هذه الالفاظ الكريهة فهو يتخير من الالفاظ احسنها فى قوله ويتجنب السئ من القول وكان ينصح اصحابه ومن بعدهم قائلا ليس الؤمن بطعان ولا ولعانا ولا فاحش ولا بذىء ويدعوهم الى التخلق بالاخلاق الكريمة فيقولصل الله عليه وسلم :" إن من خياركم أحسنكم أخلاقا " ويوضح صل الله عليه وسلم ـ ان الخلق الطيب والتعامل الكريم هو اساس التفاضل بين الناس فخيرهم احسنهم اخلاقا وهو بذلك يحض المسلمين عامة على مكارم الخلاق الفاضلة لتكون عنوانا لهم ونبراسا فى طريقهم فى معاملتهم بعضهم مع بعض وفى تربيتهم لابنائهم وتنشئتهم حتى يكون لهم الفضل فى الدنيا والاخرة ان الاسلام يكره الفحش فى القول لو تكلفا فى المزاح ونحوه ويدعوا الى تخير الالفاظ الطيبة الكريمة من القول" وصل الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 7:22 pm عدل 7 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الثلاثاء يناير 07, 2014 7:37 pm

المسلم نظيف اللسان والكلمة :

وكما يحرص المسلم على نظافة بدنه وثوبه وحسن هندامه , فانه كذلك لا يستعمل لسانه الا فى كل صالح ومفيد , وليس المسلم بذيئا ولا طعانا ولعانا ولا فاحشا اللسان ولا ثرثارا كثير الكلام , بمناسبة وبغير مناسبة يتكلف الحديث ويصدع أدمغة الناس بلغوه وثرثرته , والانسان ان لم يجد كلمة طيبة يكسب بها ثوابا وذكرا حسنا فى الدنيا والآخرة فان الأولى له أن يسكت عن الشر فان سكوته حينئذ يكون له به صدقة وثواب , وأن الحياء من الايمان وأن الرفق فى الأمور كلها ومنها حديث :"اللسان زينة للانسان ومكسب له عند الله وعند الناس " فما كان الرفق فى شئ الا زانه وما نزع من شئ الا شانه وعابه ومن يحرم الرفق يحرم الخير كله والحديث يقول عنه صل الله عليه وسلم :" ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت " وفى المثل الشعبى " الملافظ سعادات وشقاوات " وكما ورد فى الأثر " المرء بأصغريه قلبه ولسانه " وأيضا فى الأمثال " لسانك حصانك ان صنته صانك وأضفى عليك محبة ومهابة " ويقال من سكت فسلم كان كمن قال فغنم " وورد فى الحديث عنه صلى الله عليه وسلم ان الله تعالى يكره الانبعاق ( ومعناه الاندفاع )فى الكلام يرحم الله أمرأ أوجز فى كلامه واقتصر على حاجته ويقول بعضهم " اتقو زلة اللسان فانى وجدت الرجل تعثر قدمه فيقوم من عثرته ويزل لسانه فيكون فيه هلاكه ويقول بن زهير " يا معشر الناس ان كلامكم أكثر من صمتكم فاستعينوا على الكلام بالصمت وعلى اصواب بالفكر " وينبغى للعاقل أن يحفظ لسانه كما يحفظ موضع قدمه ومن لم يحفظ لسانه فقد سلطه على هلاكه وعن أبى الدرداء رضي الله عنه ـ أن النبى صل الله عليه وسلم قال :" ما من شئ أثقل فى ميزان المؤمن يوم القيامة من خلق حسن وان الله ليبغض الفاحش البذىء رواه أبو داود والترمذى " وصل الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم



عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد يناير 29, 2017 7:39 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الثلاثاء يناير 07, 2014 7:44 pm

عن أفضل خصال الإسلام :

عن عبد الله بن عمرو رضى الله عنه أن رجلا سأل رسول الله صل الله عليه وسلم " أى الإسلام خير ؟ قال : تطعم الطعام وتقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف رواه مسلم كان رسول الله صل الله عليه وسلم ـ يجيب من سأله فى كل وقت بما هو أفضل فى حق السائل أو فى حق السامع أو أهل المجلس الذين يحدثهم وهذا الرجل يسأل ليتعرف على خير الأعمال وأفضلها فأجابه باطعام الطعام واقرأ السلام ومن المعلوم أن اطعام الطعام مستلزم لسلامة اليد , والسلام لسلامة اللسان وهاتان الخصلتان المذكورتان فى الحديث هما من الأهمية بمكان , بحيث يترتب عليهما صلاح المجتمع حسيا ومعنويا وهاتان الخصلتان حث عليهما الرسول صل الله عليه وسلم عندما قدم الى المدينة كما رواه الترمذى من حديث عبد الله بن سلام قال " أول ما قدم رسول الله صل الله عليه وسلم المدينة اجتمع الناس اليه (يعنى أسرعوا والتفوا حوله ) وكنت ممن جاءه فلما تأملت وجهه واشتبهته عرفت أن وجهه ليس بوجه كذاب ـ قال وكان أول ما سمعت من كلامه أن قال أيها الناس:" أفشوا السلام وأطعموا الطعام وصلوا بالليل والناس نيام تدخلوا الجنة بسلام " فأفضل تلك الخصال اطعام الطعام الذى هو قوام الأبدان وأفضل الأقوال فى البر والإكرام هو افشاء السلام لمن عرفه الإنسان أو لم يعرفه ليكونا خالصا لله بعيدا عن الرياء , فالسلام هو شعار الإسلام وقد قال فى الحديث وتطعم الطعام لأن كلمة الإطعام عامة تشمل الأكل والشرب والتذوق وكذلك ليشمل الإطعام للإنسان والحيوان والمسلم وغير المسلم وقال كذلك وتقرأ السلام ليشمل السلام المكتوب والذى يلقيه المسلم مشافهة على أخيه وهكذا السلام تحية المسلمين وشعار الإسلام , وجاء فى أحاديث أخرى منها قوله صل الله عليه وسلم " الإيمان بضع وستون _ أو بضع وسبعون _ شعبة أعلاها قول لا اله الا الله وأدناها إماطة الأذى عن الطريق والحياء شعبة من الإيمان " وهكذا نرى أن الإيمان شعبا وأن بعضها يفضل بعضا ويترتب على ذلك كمال إيمان المؤمن أو نقصانه ومدى قربه من ربه أو بعده فكلما زادت هذه الشعب وكانت أكثر زاد الإيمان وكان صاحبه أقرب من ربه سبحانه وتعالى واذا نقصت هذه الشعب ضعف الإيمان وكان صاحبه بعيد عن ربه بمقدار تقصيره فى حق ربه سبحانه وتعالى " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد يناير 29, 2017 7:44 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الأحد يناير 26, 2014 9:07 pm

الفضل فى الأدب :

قال أنس بن مالك رضى الله تعالى عنه قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" إن العبد ليبلغ بحسن خلقه أعلى درجة فى الجنة وهو غير عابد ( يعنى يقتصر على أداء الفرائض والبعد عن المحرمات من الأفعال والأقوال فليس كثير التنفل ) وإن العبد ليبلغ أسفل درك جهنم بسوء خلقه إن حسن الخلق من نفسه فى راحة والناس منه فى سلامة وإن سئ الخلق الناس منه فى بلاء وهو من نفسه فى عناء _ والله سبحانه وتعالى قد جعل مكارم الأخلاق ومحاسنها وصلا بينه وبينكم فحسب الرجل أن يتصل بخلق منها _ والفضل فى العقل والأدب لابالأصل والحسب لأن من ساء أدبه ضاع نسبه ومن ضل عقله ضل أصله" نسأل الله تعالى أن يرزقنا خلقا حسنا يكون فى ميزان حسناتنا يوم لا ينفع مال ولابنون الا من أتى الله بقلب سليم" وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 10, 2016 5:48 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الأحد يناير 26, 2014 9:09 pm

اشاعة السوء من الكبائر :

لقد أمرنا الله تعالى بحفظ ألسنتنا وغض أبصارنا قال تعالى " ولاتقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا " سورة الإسراء
أى لاتقل رأيت وأنت لم تر ولا سمعت ولم تسمع ولا علمت وتيقنت وتأكدت وأنت لايقين لك وعنه صلى الله عليه وسلم أنه قال " أفْرى الفِرى أن يُرى الرجلُ عَيَّنيه مالم تَريا "ومن الناس من يُولع بإشاعة أخبار السوء والخيانة والفاحشة فهو مريض بالولوغ فى أعراض الناس وسلوكهم بدون تثبت أو دليل وفى مثل هؤلاء يقول النبى صلى الله عليه وسلم " يا معشر من آمن بلسانه ولم يؤمن بقلبهلاتغتابوا المسلمين ولاتتبعوا عوراتهم فإن من يتبع عورة مؤمن يتبع الله عورته ومن يتبع الله عورته يفضحه ولو فى جوف بيته "وقال تعالى " إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة فى الذين آمنوا لهم عذاب أليم فى الدنيا والآخرة والله يعلم وأنتم لاتعلمون " سورة النور وتطلق الفاحشة على كل أمر قبيح وأحيانا تطلق على الزنا خاصة ومقصود الآية الكريمة تحرض المسلمين على إقفال أبواب الفتنة ورفض كل حديث يتصل بتجريح الأعراض وحفظ الألسنة من قالة السوء ووجوب الوقوف بحزم أمام الوسائل المشبوهة التى تيسر الرذيلة وتشيع الفاحشة وفى تفسير القرطبى أن رسول الله صل الله عليه وسلم :" قال أيما رجل أشاع على رجل مسلم كلمة وهو منها برىء يرى أن يشينه بها فى الدنيا كان حقا على الله أن يرميه بها فى النار " فذلك مصداق قوله تعالى " إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة فى الذين آمنوا " سورة النور " . وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 10, 2016 5:50 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الجمعة يناير 31, 2014 6:16 pm


من علامات حسن الخلق :

جمع بعضهم علامات حسن الخلق فقال
هو أن يكون كثير الحياء قليل الأذى كثير الصلاح
صدوق اللسان قليل الكلام كثير العمل
قليل الزلل قليل الفضول برا وصولا
وقورا صبورا شكورا رضيا حليما لا لعانا ولا سبابا
ولا نماما ولا مغتابا ولاحقودا ولابخيلا ولاحسودا بشاشا هشاشا يحب فى الله ويبغض فى الله ويرضى فى الله ويغضب فى الله فهذا هو حسن الخلق"
           وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد يناير 29, 2017 7:47 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    السبت فبراير 08, 2014 10:41 pm

وخالق الناس بخلق حسن :

إن حسن الخلق من واجبات الإيمان يقول الله تعالى " ولاتستوى الحسنة ولا السيئة ادفع بالتى هى أحسن فإذا الذى بينك وبينه عداوة كأنه ولى حميم " ويقول النبى صل الله عليه وسلم " إن من أحبكم الى وأقربكم منى مجلسا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا الموطئون أكنافا الذين يألفون ويألفون " ويقول النبى صل الله عليه وسلم " إنكم لن تسعوا الناس بأموالكم ولكن تسعوهم بطلقة الوجه وحسن الخلق " وورد عنه صل الله عليه وسلم أنه قال " إن من الصدقة أن تسلم على الناس وأنت طليق الوجه " وقال لقمان رضى الله عنه " بنى إن البر هين _ وجه طليق وكلام لين , ومن حديث أبى هريرة رضى الله عنه عن رسول الله صل الله عليه وسلم " لا تدخلون الجنة حتى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتى تحابوا ألا أدلكم على شئ إن فعلتموه تحاببتم ؟ أفشوا السلام بينكم " وهنا تعلم أن الكلمة الطيبة صدقة وتبسمك فى وجه أخيك صدقة وهذه وسائل للخير لاتكلف المسلم كثير عناء بل إنها تجعله قريبا من الناس يحبهم ويحبونه ويألفهم ويألفونه" وصل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 10, 2016 5:54 am عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الثلاثاء فبراير 11, 2014 5:36 pm

من صفة المسلم :

وفي هذا يقول النبي صل الله عليه وسلم :" المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده , ويقول أيضا :" ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يروعن مسلما "_ أو كما قال صل الله عليه وسلم " وإن الإسلام لا يقبل عنفا ولا إرهابا ومن يرهب مؤمنا خرج من الإيمان والإثم والعدوان يتنافى مع كل عقل سليم وكما قال صلى الله عليه وسلم " إن الله تعالى يعذب الذين يعذبون الناس فى الدنيا " وعندما أخذ بعض المسلمين فى عهد النبى صل  الله عليه وسلم حذاء أخيه وخبئه منه " قال النبى صل  الله عليه وسلم " ليس منا من روع مسلما " وصل  الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد يناير 29, 2017 7:48 pm عدل 5 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الثلاثاء فبراير 18, 2014 2:46 pm

من كلام الحكماء :

أجدر الناس بالخير من إذا أعطى صبر _ وإذا منع عذر _ وإذا مطل صبر _ وإذا قدم العهد ذكر - وقالوا : أكرم الناس عشرة_ من إذا قرب منح_ وإذا ظلم صفح _ وإن ضويق عليه سمح _ وقال صل  الله عليه وسلم " ثلاث خصال من لم تكن فيه لم ينفعه الإيمان _ حلم يرد به جهل الجاهل وورع يحجزه عن محارم الله _ وخلق يعيش به فى الناس " وصل  الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد يناير 29, 2017 7:52 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الثلاثاء فبراير 18, 2014 2:51 pm

حرم الإسلام إيذاءالإنسان :

 من الأمور التى نهى عنها الإسلام إهانة الآخرين وتعذيبهم قال تعالى " والذين يؤدون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانا وإثما مبينا " سورة الأحزاب وقال صل الله عليه وسلم " إن الله تعالى يعذب الذين يعذبون الناس فى الدنيا " ويدخل فى الإهانة كل ما هو مخل بالإحترام أو يدل على ما يخدش الكرامة أو على الإزدراء أو السخرية فقد حذرت الشريعة الإسلامية من توجيه الإهانة الى الآخرين لما فى ذلك من أسباب القطيعة ومخالفة الآداب العامة والسلوك السوى الذى يجب أن يكون بين الناس وقال صل الله عليه وسلم " إن الله تعالى حرم دمائكم وأموالكم وأعراضكم كحرمة يومكم هذا فى شهركم هذا فى بلدكم هذا " صحيح البخارى وعن أبى شريح أن النبى صل الله عليه وسلم قال " والله لايؤمن , والله لايؤمن , والله لايؤمن قيل من يارسول الله ؟ قال الذى لايأمن جاره بوائقه " ( يعنى غشمه وظلمه )صحيح البخارى" وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 10, 2016 6:02 am عدل 5 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الجمعة مارس 21, 2014 4:04 am

استقم وليحسن خلقك :

من حديث عبد الله ابن عمرو  رضى الله تعالى عنهما أنه قال : أراد معاذبن جبل سفرا إلى جهة فقال : يانبى الله أوصنى , قال اعبد الله ولا تشرك به شيئا , قال: زدنى قال إذا أسأت فأحسن , قال زدنى , قال استقم وليحسن خلقك " رواه ابن حبان فى صحيحه إذا تجرد الإنسان من الأخلاق الكريمة والفضائل السامية , أصبح كالسائمة يعيش بلا هدف وهو بذلك يتساوى مع الحيوان , فما أحسن أن يعيش المسلم بين الناس بخلق حسن من حديث أبى هريرة رضى الله تعالى عنه عن النبى صل الله عليه وسلم " اتق المحارم تكن أعبد الناس , وارض بما قسم الله لك تكن أغنى الناس , وأحسن إلى جارك تكن مؤمنا , وأحب للناس ما تحب لنفسك تكن مسلما , ولاتكثر الضحك فإن كثرة الضحك تميت القلب " رواه الترمذى فحسن الخلق تلين بها الصعاب ويسهل لك التعامل فى الحياة ولقد كان النبى صل الله عليه وسلم النموذج والقدوة فى كل أقواله وأفعاله وسائر تصرفاته مبعث الخلق الحسن ولقد زكاه ربه فى ذلك فقال " وإنك لعلى خلق عظيم " سورة القلم ومن حديث أبى الدرداء رضى الله تعالى عنه قال عنه صل الله عليه وسلم " ما من شئ بأثقل فى ميزان المؤمن يوم القيامة من خلق حسن , وإن الله تعالى يبغض الفاحش البذئ " رواه الترمذى ". وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 10, 2016 6:01 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الجمعة مارس 21, 2014 4:05 am

الخلق لا التخلق :

إن لم يكن للمسلم خلق حسن يعيش به فى الناس أصبح عبئا ثقيلا على نفسه , والناس منه فى عناء وبذلك يشقى المجتمع وينهار , والمسلم مطالب بإمتثال أوامر الله تعالى وطاعته والتحلى بالفضائل الخلقية والكمالات النفسية عند معاملة غيره حتى لاينفض الناس من حوله ويضيق به المجتمع ويلفظه قال تعالى " وقولوا للناس حسنا  وأقيموا الصلاة " سورة البقرة فقدم حسن المعاملة على العبادة فعندما تحسن العبادة وتسئ المعاملة تذهب الثانية بالأولى فتكون من الخاسرين ولكنك إذا أحسنت المعاملة وأخلصت العبادة ربحت رضا الله تعالى ومحبته والرسول صل الله عليه وسلم يؤكد هذا المعنى فيقول " اتق الله حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تمحوها وخالق الناس بخلق حسن " والأخلاق الحسنه محبوبه من أى إنسان مسلما كان أو كافرا بل كان حسن خلق الأب غير المسلم سبب فى عتق إبنته من الأسر ومما يروى فى كتب التاريخ والسير أن جارية  من أهل  قرية طيئ أسرت عند غزو القرية فلما جيئ بها فى السبى إلى النبى صل الله عليه وسلم قالت الجارية : يا محمد " إن رأيت أن تخلى عنى ولا تشمت بى أحياء العرب فعلت , فإن أبى كان يُطعم الجائع ويفك العانى ويساعد المحتاج , وما رد طالب حاجة قط أن ابة حاتم الطائى فقال رسول الله صل الله عليه وسلم " إن أخلاق أبيك هى من أخلاق الإسلام ولو كان أباك مسلما لترحمنا عليه , ثم قال لأصحابه خلوا عنها فإن أباها كان يحب مكارم الأخلاق " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 10, 2016 6:00 am عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    السبت مارس 22, 2014 2:29 am

الرفق من سمات المؤمنين :

كان رسول الله صل الله عليه وسلم ـ حريصا على أمته بالمؤمنين رؤوف رحيم ويوجهم إلى الخير ويأخذ بأيديهم إلى ما فيه سلامة المجتمع وترابط أفراده بما يغرس فى نفوسهم من الحب الذى يثمر الألفة والمودة ومن ذلك خلق الرفق , قال صل الله عليه وسلم لأم المؤمنين عائشة رضى الله تعالى عنها " إن الله تعالى رفيق يحب الرفق , ويعطى على الرفق ما لايعطى على سواه " رواه مسلم
وقال صل الله عليه وسلم يا عائشة رضى الله تعالى عنها " عليك بالرفق وإياك والعنف والفحش , وإن الرفق لايكون فى شئ إلا زانه ولاينزع من شئ إلا شانه " رواه مسلم
وقال صلى الله عليه وسلم " يا عائشة رضى الله تعالى  عنها " ارفقى فإن الله تعالى إذا أراد بأهل بيت خيرا أدخل عليهم الرفق " وقال صل الله عليه وسلم من يحرم الرفق يحرم الخير ويقول صل الله عليه وسلم " من أعطى حظه من الرفق فقد أعطى حظه من الخير " وكان صل الله عليه وسلم إذا أرسل أحدا من أصحابه معلما لقوم أو أحد من الناس  " قال " يسروا ولا تعسروا وبشرا ولاتنفرا وتطوعا ولا تختلفا " وقال صل الله عليه وسلم " إنى لأدخل فى الصلاة وأنا أريد أن أطيلها فأسمع بكاء الصبى فأتجوز فى صلاتى مما أعلم من شدة وجد أمه من بكائه "
                             وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 10, 2016 5:58 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الخميس مارس 27, 2014 3:43 am

السخرية من الخلق :

لايجوز أن نحكم على الناس من خلال أشكالهم وظواهرهم , فالمظاهر دائما تخدع ولا تثبت لنا على حقائق وفى ذلك يقول الرسول صل الله عليه وسلم :"إن الله تعالى لاينظر إلى صوركم ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم " فلا تسخر من فقير رث الثياب رقيق الحال وهو عند الله كريم قال تعالى " إن أكرمك عند الله أتقاكم " سورة الحجرات ويقول الشاعر _ ولا تُهن الفقير لعلك تركع _ يوما والدهر قد رفعه _ فالناس عند الله تعالى سواء غنيهم وفقيرهم قويهم وضعيفهم وفى ذلك قول الرسول صل الله عليه وسلم "رب أشعث أغبر لو أقسم على الله لأبره " إن تعظيم الغنى من أجل غناه واحتقار الفقير لفقره لهو من أشد الظلم لأنه اعتراض على قضاء الله وانتقاد لتقديره سبحانه وتعالى وفى ذلك خروج على الطاعة والمألوف من الخير والمعروف واعلان للعصيان والمجاهرة بالفسوق والمعاصى" وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 10, 2016 5:56 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الجمعة أبريل 04, 2014 4:03 am

قولوا للناس حسنا :

إن دواء قلوبنا فى حسن أخلاقنا , ولهذا كان من هدى رسول الله صل الله عليه وسلم ـ فى الدعاء عندما ينظر فى المرآة يدعوا بهذا الدعاء :" اللهم كما حسنت خَلقى فحسن خُلقى " ويقول النبى صل الله عليه وسلم " ما من شئ أثقل فى ميزان المؤمن يوم القيامة من خُلق حسن وإن الله ليبغض الفاحش البذئ " فعلينا أن نكون إيجابين فيما نقدم وما نفعل وما نقول ولنعلم أن السلبية لا تخلق بطولة لأن البطولة عطاء واسع ومعاناة أشد , وعلينا أن نسارع إلى فعل الخيرات بدلا من السب والقذف والفحش والبغض , قال تعالى :" وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما " سورة الفرقان فالأعراض عن الجاهلين عند مخاطبة السفهاء من الناس هو سمت المسلم الصادق الإيمان ولنا فى رسول الله صل الله عليه وسلم الأسوة والقدوة وذلك عندما دخل عليه نفر من اليهود فقالوا السام عليكم " ( يعني الموت ) فردت عليهم السيدة عائشة رضى الله تعالى عنها , وعليكم السام واللعنة فعاتبها الرسول صل الله عليه وسلم بقوله متى عهدتنى فاحشا فالت ألم تسمع ما قالوا فقال رددت عليهم بمثل ماقالوا فيستجاب لى فيهم ولا يستجاب لهم فى " فلا يجوز إساءة الخلق حتى مع من يستحقه " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 8:21 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الإثنين أبريل 07, 2014 6:48 pm

الأخلاق الفاضلة :

اهتمت الشريعة الإسلامية بمكارم الأخلاق وحثت على التمسك بها حتى أن رسول الله صل الله عليه وسلم " علل الغرض من بعثته فى تكميل مكارم الأخلاق " وحكم بأن من أحب الناس إليه وأقربهم منه مجلسا فى دار النعيم أحاسنهم أخلاقا إيمانا بأن صلاح أمر الإنسان فى الدنيا مرهون بالأخلاق الفاضلة وفى ذلك يقول الشاعر
                صلاح أمرك للأخلاق مرجعه _______ فقوم النفس بالأخلاق تستقم
ولهذا نجد رسول الله صل الله عليه وسلم لأهمية الأخلاق ربط بين الإيمان الكامل والأخلاق فنفى الإيمان عمن انتفت عنه صفة الأمانة فقال " لاإيمان لمن لا أمانة له " ونفاه عمن لا يتصف بالحياء فقال :" والله لايؤمن والله لايؤمن والله لايؤمن " ثلاثا ولما استفهم الصحابة عن ذلك ومن الذى لايؤمن جاء الجواب " من لايأمن جاره بوائقه , وجعل رسول الله صل الله عليه وسلم الحياء من شعب الإيمان وعن عبد الله بن عمر رضى الله تعالى عنهما _ أن رسول الله صل الله عليه وسلم _ مر على رجل من الأنصار , وهو يعظ أخاه فى الحياء فقال رسول الله صل الله عليه وسلم " دعه فإن الحياء من الإيمان " رواه البخارى
وفى الحديث دعوة للتمسك بالحق وضرورة الخضوع والإذعان له وقبوله إذا وضح وأخذه بلا تردد أو انفعال لأن ذلك من شعب الإيمان "           وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 8:22 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الجمعة أبريل 11, 2014 2:54 pm

من الهدى النبوى

عن عبد الله بن سلام أنه قال يا أيها الناس أفشوا السلام , وصلوا الأرحام , وأطعموا الطعام ,
وصلوا بالليل والناس نيام تدخلوا الجنة بسلام " رواه الترمذى
                          وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

وصية والد لإبنه _ يابنى لا تزهدن فى معروف فإن الدهر ذو صروف فكم راغب كان مرغوبا إليه وطالب كان مطلوبا لديه " وعنه صل الله عليه وسلم قال " ينادى مناد يوم القيامة من بطنان العرش : ألا فليقم من كان أجره على الله , فلا يقوم من عباد الله إلا المتفضلون " قال تعالى " وجزؤا سيئة مثلها فمن عفا وأصلح فأجره على الله إنه لايحب الظالمين " سورة الشورى الآية 40_ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين يونيو 30, 2014 10:55 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    السبت أبريل 12, 2014 3:23 am

من هدى رسول الله صل الله عليه وسلم :

روى أبو الدرداء رضى الله عنه أنه قال لرسول الله أوصنى فقال له صل الله عليه وسلم " اكتسب طيبا , وإعمل صالحا , وسل الله رزق يوم فيوم , واعدد نفسك فى الموتى , ولما أراد معاذ بن جبل رضى الله تعالى عنه سفرا إلى جهة فقال : يا نبى الله أو صنى قال اعبد الله ولا تشرك به شيئا , قال زدنى , قال : إذا أسأت فأحسن قال زدنى قال استقم وليحسن خلقك " وقال رجل يا رسول الله صل الله عليه وسلم " أو صنى فقال له صل الله عليه وسلم " اتق الله حيثما كنت , قال زدنى فقال صل الله عليه وسلم أتبع السيئة الحسنة تمحها قال زدنى فقال صل الله عليه وسلم خالق الناس بخلق حسن " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 8:24 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    السبت أبريل 19, 2014 2:51 am

مكارم الأخلاق :

يقول أمير المؤمنين على بن أبى طالب رضى الله عنه _ إن المكارم أخلاق مطهرة _ فالعقل أولها والدين ثانيها _ والعلم ثالثها والحلم رابعها _ والجود خامسها والعرف ساديها _ والبر سابعها والصبر ثامنها _ والشكر تاسعها واللين عاشيها _ والعين تعرف من عينى محدثها _إن كان من صاحبها أو من أعاديها _ والنفس تعلم أنى لم أصدقها _ ولست أرشد إلا حين أعصيها " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا عد ما أحاط به علمك وخط به قلمك وأحصاه كتابك
الخير والشر _ بعض الناس يفعلون الشر _ لأنهم لايستشعرون القدرة على عمل الخير " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 8:24 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الأحد أبريل 20, 2014 2:50 am

عمربن عبد العزيز رضى الله عنه :

كتب عامل حمص إلى عمر بن عبد العزيز رضى الله عنه بخبر أنها احتاجت إلى حصن فوقع عمر بن عبد العزيز " حصنها بالعدل والسلام " وهذا هو الحصن الذى لاينبغى أن نتعد حدوده وما ذا تغنى الأسوار وإن كثرت عن قوم فسدت أخلاقهم وفشت مظالمهم بينهم وأمنوا مكر الله ؟ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد يناير 29, 2017 7:55 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الإثنين أبريل 21, 2014 2:28 am

صلة الإيمان بالأخلاق :

عندما نقرأ حديث رسول الله صل الله عليه وسلم " إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق " نعلم مدى ارتباط  الأخلاق
بالشريعة الإسلامية ومنزلتها من الدين الخالص والعلاقة بين الإسلام والأخلاق غير خافية على متدبر , وقد جعل  الإسلام الأخلاق الكريمة دينا واجبا على أتباعه , يلزم بها المسلم ويؤمر بتمثلها والتطبع بها , فما من خلق كريم تهواه الفطرة السليمة النقية , الا وله فى الإسلام شأن وأمر واستحسان , وما من خلق بذئ ذميم تعافه النفس وتأباه الطباع السليمة والنفوس المستقيمة الا وله فى الإسلام نهى وكره واستقباح ..,
ولذلك كلما بلغ الإنسان فى مراقى الإيمان وكمال الإحسان كلما أكتملت أخلاقه وفضائله وهذا ما دعانا إليه الرسول صل الله عليه وسلم بقوله " أكمل المؤمنين ايمانا أحسنهم خلقا " وقد قال تعالى مثيا على عبده ورسوله صل الله عليه وسلم قوله تعالى " وإنك لعلى خلق عظيم " أى لعلى دين قويم .
إن الأخلاق والإيمان شئ واحد لاانفصال ولا انفصام بينهما واتحادهما فى شخص واحد كان من أوضح ما يكون فى حياة الرسول صل الله عليه وسلم حيث قالت السيدة عائشة رضى الله تعالى عنها حينما سئلت عن أخلاقه :" كان خلقه القرآن " وقال فيما يرويه مسلم عن النواس بن سمعان رضى الله عنه " البر حسن الخلق , والإثم ماحاك فى نفسك وكرهت أن يطلع عليه الناس "
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه سلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 8:27 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الإثنين أبريل 21, 2014 5:10 pm

مكارم الأخلاق :

قال الشاعر : أحب مكارم الأخلاق جهدى
               وأكره أن أعيب وأن أعاب
     وأصفح عن سباب الناس حلما
             وشر الناس من يهوى السباب
ومن هاب الرجال تهيبوه
             ومن حقر الرجال فلن يهابا
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 8:28 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الخميس مايو 22, 2014 5:11 am

حسن الخلق من خير الدنيا والآخرة :

عبد الله بن عباس رضى الله تعالى عنهما _ والتسامح مع اخوانه _ قال بن عباس رضى اله تعالى عنهما _ ما بلغنى من أخ مكروه قط إلا أنزلته إحدى ثلاث " إن كان فوقى عرفت له قدره _ وإن كان نظيرى تفضلت عليه _ وإن كان دونى لم أحفل به " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



قالوا :

من أوتى حسن الخلق لا عليه ما فاته من الدنيا والآخرة " وقد قال صل الله عليه وسلم لأم سلمة رضى الله تعالى عنها " ذهب حسن الخلق بخيرى الدنيا والآخرة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 8:29 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الأحد مايو 25, 2014 1:38 am


دعوة لتغير الطبائع :

_ يقول سيدنا عمر رضي الله عنه : أحب الناس إلينا من أهدى إلينا عيوبنا " وفى الغالب عندنا في حياتنا اليوم نري ونشاهد أن أبغض الناس إلينا من أرشدنا إلى عيوبنا وبعض الناس يظن أن الطباع لا تتغير , وأن الطبع يغلب التطبع ونقول : لو كانت الطباع لا تتغير لما قال لنا رسول الله صل الله عليه وسلم " حسنوا أخلاقكم " وتغير ما بالأنفس من صفات سيئة ومعان ذميمة إنما هو تبع لإرادته واستعداده قال تعالى " إن الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم. "موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

استدراج الله :

لا يزعجنك نجاح من تعتقد عدم إخلاصهم , فإن نجاحهم موقوت يستدرجهم الله به ليكشف ما خفى على كثير من الناس من أخلاقهم على حقيقتها قال تعالى " سنستدرجهم من حيث لايعلمون وأملى لهم إن كيدى متين " اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا عدد ما ذكرك الذاكرون وغفل عن ذكرك الغافلون


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء مايو 04, 2016 9:03 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16489
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الإسلام منهج حياة :    الثلاثاء مايو 27, 2014 7:02 pm

تقوى الله وحسن الخلق :

من حديث معاذ بن جبل وأبو ذر الغفارى رضى الله تعالى عنهما _ عن رسول الله صل الله عليه وسلم _ قال :" اتق الله حيثما كنت , واتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن " رواه الترمذى

يهدف الإسلام فى حقيقته إلى تربية الفرد المسلم على مراقبة الله , وذلك باتباع أوامره واجتناب نواهيه , وتهذيب نفسه وترشيد سلوكه , فيشب على الأخلاق الفاضلة والصفات النبيلة والسلوك الحميد .
وفى هذا الحديث نصح وارشاد وتوجيه ودعوة من الرسول صل الله عليه وسلم , إلى ما يجب على المسلم نحو ربه , وما يجب عليه نحو نفسه , وما يجب عليه نحو مجتمعه , فيؤدى كل ما عليه من حقوق لربه ولنفسه ومجتمعه , فيسعد فى حياته ويفوز بالنعيم فى آخرته قال تعالى " من عمل صالحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحينه حياة طيبة ولنجزينهم , أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون " سورة النحل  الآية 97_


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة يناير 08, 2016 8:32 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
أخلاق الإسلام منهج حياة :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 4انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم :: الولاء والبراء بين الانضباط و التسيب :: من ادب الاسلام الاخلاق وتزكية النفس-
انتقل الى: