منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأحد يونيو 08, 2014 4:04 am

من صفات الصالحين

عاب بعض الناس على أبى حمزة الشارى أن أتباعه شباب فقال : وهل كان أصحاب محمد صل الله عليه وسلم إلا شبابا , شباب والله متكهلون , عفيفة عن الشر عيونهم , بعيدة عن الفسق نفوسهم , إذا جنهم الليل فقيام على أطرافهم , تجرى دموعهم , يسألون ربهم فكاك رقابهم من عذاب جهنم , إذا سمع أحدهم وصف الجنة طار قلبه شوقا إليها وإذا سمع آية من القرآن فيها وصف النار , طار قلبه خوفا من عذابها " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأربعاء يونيو 18, 2014 2:43 am

العز فى طاعة الله العزيز

قال تعالى " ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ولكن كذبوا فأخذناهم بما كانوا يكسبون " سورة الأعراف الآية 96_ والمعنى ولو أن أهل القرى صدقوا رسلهم واتبعوا واجتنبوا ما نهاهم الله عنه , لفتح عليهم ولهم أبواب الخير من كل وجه , ولكنهم كذبوا , فعاقبهم الله بالعذاب المهلك بسبب كفرهم ومعاصيهم , ولقد كافأ الله المؤمنين بالنجاة من العذاب وسعادة الدارين قال تعالى " فلولا كانت قرية آمنت فنفعها إيمانها إلا قوم يونس لما آمنوا كشفنا عنهم عذاب الخزى فى الحياة الدنيا ومتعناهم إلى حين " سورة يونس 98_
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة(1)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأربعاء يونيو 18, 2014 2:43 am

العز فى طاعة الله العزيز

والله سبحانه لا يضيع أجر من أحسن عملا , فمن قام بواجبات الإيمان وأطاع الله واجتنب ما نهى عنه , والتزم آداب الاسلام والإيمان فتح الله عليه بركات السماء بالخير والرزق والهداية , وبركات الأرض بإخراج النبات وكثرة الثمرات والسعادة ومحبة الخلق وفى الحديث القدسى عن رب العزة جلا وعلا يقول النبى صل الله عليه وسلم " ما تقرب عبدى إلى بشئ أحب إلى من أداء ما افترضته عليه ولا يزال عبدى يتقرب إلى بالنوافل حتى أحبه , فإذا أحببته كنت سمعه الذى يسمع به وبصره الذى يبصر به ويده التى يبطش بها ورجله التى يمشى بها ولئن سألنى لأعطينه ولأن استعاذنى لأعيذنه " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم صفحة (2)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الجمعة يوليو 11, 2014 12:40 pm

رضا الله هو الغاية

من حديث جابر رضي الله تعالى عنه قال : قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" من أسخط الله تعالى في رضا الناس سخط الله عليه وأسخط عليه من أرضاه في سخطه , ومن أرضى الله في سخط الناس رضي الله عنه وأرضى عنه من أسخطه في رضاه حتى يزينه , ويزين قوله وعمله في عينه " فإذا استوي عند العبد ذامه وحامده فئ الحق فذلك من علامات الزهد في الدنيا والرغبة فيها لأن الزاهد الحقيقي هو من تطهر من النرجسية ولم يعانى عقدة نفسية ولا عيوبا أخلاقية , ولذلك هو لا يسعى لالتقاط مدح المادحين , وإطراء الشاكرين ليغطى عجزه ويكمل نقصه قال تعالى " لا تحسبن الذين يفرحون بما أتوا ويحبون أن يحمدوا بما لم يفعلوا فلا تحسبنهم بمفازة من العذاب ولهم عذاب أليم " سورة آل عمران الآية 188_ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد فبراير 14, 2016 4:48 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأربعاء يوليو 16, 2014 3:50 am

نفحات إلهية

إن من فضل الله تعالى ورحمته بعباده أن جعل لهم أياما وليالى وشهورا إختصها الله سبحانه وتعالى بمزيد فضله ورحمته ليغتنمها كل من يريد القبول ويعرض عنها كل شقى محروم ومن ذلك يوم الجمعة وليلته والصلوات الخمس وهو لقاء يومى يستقبل العبد فيه ربه خمس مرات وشهر رجب وفيه الإسراء والمعراج وشعبان وفيه تحويل القبلة وشهر رمضان الذى أنزل فيه القرآن وفرض الصيام وفيه وقت أول غزوة فى الاسلام وهى غزوة بدر الكبرى وانتصر فيها المسلمون على قلة عددهم وكثرة عدد المشركين وأيضا وقت غزوة الفتح الأكبر فتح مكة وفى العصر الحديث يوم اقترب المسلمون من ربهم ولجأوا إليه نصرهم على أسطورة الجيش الذى لايقهر إسرائيل وكان ذلك فى شهر رمضان , فالله سبحانه وتعالى قد فتح أبواب فضله لعباده وتفضل بالتوبة والمغفرة على من يريد أن يتوب , ولهذا كان لزاما علينا أن ننتهز الفرصة فى موسم الطاعة بإغتنام الخير , وأن نلجأ إلى الله تعالى بالدعاء والرجاء والإستغفار أن يتقبل توبتنا وأن يغفر لنا ذنوبنا وأن يوفقنا بكرمه ويهدينا الصراط المستقيم " اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأربعاء يوليو 16, 2014 3:51 am


أقبل على ربك

وفى الحديث الذى جاء عنه صل الله عليه وسلم " ألا إن لربكم فى أيام دهركم نفحات ألا فتعرضوا لها "
المؤمن الصادق هو الذى يقبل على ربه ومولاه , بالإخلاص فى العبادة والطاعة فإنه سبحانه صاحب المنة والفضل والجود , والنعم التى لا تعد ولا تحصى وهو سبحانه الخالق الرازق ومن بيده الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين , وهو على كل شئ قدير قال تعالى " يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذى خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون
الذى جعل لكم الأرض فراشا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون " سورة البقرة الآية 22_
وفى الحديث الشريف عنه صل الله عليه وسلم قال " ينزل ربنا كل ليلة إلى سماء الدنيا , حين يبقى ثلث الليل الأخير فينادى يا عبادى هل من داع فأستجيب له ؟ هل من مستغفر فأغفر له ؟ هل من تائب فأتوب عليه ؟ هل من طالب حاجة فأقضيها له ؟
حتى يطلع الفجر " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الخميس أغسطس 14, 2014 4:21 am

العاقل والأحمق:

_ العاقل يفدى صحته بماله , والأحمق يفدى ماله بصحته " وقد قيل للعباس بن مرداس : وكان سيد قومه فى الجاهلية , ألا تشرب الخمر , قال كيف أكون سيد قومى فى الصباح وأمسى سفيههم , ثم قال شارب الخمر عدو عقله , ومن عادى عقله عادى نفسه ومن عادى نفسه فهو عدو للناس أجمعين " والخمر معناه _ كل ما خمر العقل وغطاه _ والبيرة _ أخت الخمر " وقد ينقلب المباح إلى محرم بالنية _ كمن يستعمل دواء أقراصا أو دواء شرب للتداوى , ولكن الشخص الآخر يأخذه بنية السكر وغياب العقل فهناك يصبح المباح حراما بالنية والعكس لايجوز أبدا " وصل الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    السبت أغسطس 23, 2014 3:52 am

موعظة وشفاء:

_ قال ابن مسعود رضى الله عنه :" ما منكم من أحد أصبح إلا وهو ضيف وماله عارية , والضيف مرتحل والعارية مؤداة " رواه الطبرانى وكان الحسن البصرى رحمه الله تعالى :" يقول : فى وعظه : " المبادرة المبادرة , فإنما هى الأنفاس لو حبست انقطعت عنكم أعمالكم التى تتقربون بها إلى الله عز وجل , رحم الله أمرأ نظر إلى نفسه وبكى على عدد ذنوبه ثم قرأ هذه الآية :" إنما نعد لهم عدا " سورة مريم _ يعنى الأنفاس , وآخر العدد خروج نَفسِك , آخر العدد فراق أهلك ,وآخر العدد دخولك فى قبرك " رواه ابن أبى الدنيا فرحم الله تعالى من علم أن الدنيا ساعة , فجعلها لله طاعة , البر لايبلى , والذنب لاينسى , والديان لايموت , يا ابن آدم أفعل ما شئت كما تدين تدان " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    السبت أغسطس 23, 2014 3:53 am

خذ حذرك :

_ المسلم العاقل لا يعيش على هامش الحياة , بل إن من أعظم ما يتصف به المسلم الإيجابية والبعد عن السليبة , وأخذه بمعالى الأمور , والبعد عن سفاسفها , وإدارة حياته بالأوثق والأحوط , حتى لايكون حقل تجارب لنفسه ولغيره , إنه يبتعد عن كل ما يجر إلى الخطأ والزلل وما يتسبب فى هلاكه وضياعه معنويا أو ماديا , قال تعالى :" ولا جناح عليكم إن كان بكم أذى من مطر أو كنتم مرضى أن تضعوا أسلحتكم وحذوا حذركم إن الله أعد للكافرين عذابا مهينا " سورة النساء الآية 102 _ ولذلك من وصايا الرسول صل الله عليه وسلم فى الأخذ بالحيطة فى كل شئون الحياة كما فى حديث أبى هريرة رضى الله عنه أنه صل الله عليه وسلم قال :" لا يلدغ المؤمن من جحر واحد مرتين " رواه البخارى ومسلم وأبو داود وابن ماجة وفى الأثر : الحزم سوء الظن " وذلك فى المعاملة والأخذ والعطاء بين الناس , وفى الحديث دعوة للمسلم للتيقظ والإنتباه لكل ما يدور فى الحياة وفى الحديث " المؤمن كيس فطن حذر وقاف لايعجل " رواه الديلمى من حديث أنس رضى الله عنه مرفوعا " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأربعاء سبتمبر 03, 2014 3:40 am

الإيمان وصلة العمل به:

_ مهما إختلف العلماء حول مفهوم الإيمان وصلة العمل به فإنهم ولا شك متفقون على ان العمل جزء لا يتجزء عن الإيمان الكامل , وسنة الله تبارك وتعالى ومنهجه لاتسمح للقادر على العمل ثم هو يؤثر الفراغ والكسل حتى يبلغ مراده أو أن يحقق غايته وما كانت الحياة الطيبة إلا للمؤمنين الصادقين الذين عمرت حياتهم بصالح العمل مع إخلاصهم فيه يقول تعالى ترغيبا فى إتيان صالح الأعمال :" من عمل صالحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون " سورة النحل الآية 97_  فالمؤمن يعيش عيشا طيبا هنيئا وإن كان معسرا فإن الله تعالى قد وضع فى قلبه من القناعة والرضى بالمقسوم , والحصول على الثواب العظيم ما يطيب عيشه به بخلاف الفاجر المخذول الذى لايدرى له وجهة ولا طريقا حتى ولو كان موسرا فتجد الحرص يسيطر عليه ويمنيه الشيطان ويعده , ويزرع فى قلبه الخوف من الفوات وهو دائما لايتهنأ بعيشه مما يحوطه من العناء والنكد وذلك كله يحصل له مع وجود أسباب الحياة والمتع ولكنه متاع غير حسن , ولجزاء الآخرة خير وأعظم " اللهم لا عيش إلا عيش الآخرة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأربعاء سبتمبر 17, 2014 12:41 pm

العلاج فى المواظبة على أداء العبادات :

_ عندما يحرص العبد على أداء ما كلفه الله به من العبادات من صلاة وصيام وحج وزكاة وغير ذلك من فرائض , ففى أداء ذلك طهارة للنفس , ونقاء للقلب بما يجعله مهيئ لتلقى تجليات المولى عليه بأن يلقى عليه من نوره ويهديه ويشرح صدره للإسلام قال تعالى :" أفمن شرح الله صدره للإسلام فهو على نور من ربه " سورة الزمر الآية 22_ إن فى الحرص على أداء ماكلف به العبد من سائر الأعمال الصالحة والأخلاق الطيبة , مما يكفر الذنوب ويبعث فى الإنسان الرجاء والأمل فى مغفرة الله تعالى ورضوانه , والحصول على عفوه وكرمه , ويقوى ذلك فيه الأمل فى الفوز بدخول الجنة والنجاة من النار , ويبث فيه الشعور بالأمن والإحساس بالطمأنينة من حديث حذيفة بن اليمان رضى الله عنه قال أن النبى صل الله عليه وسلم قال :" فتنة الرجل فى أهله وماله وولده ونفسه وجاره ( يشير إلى أذى جاره له ) يكفرها الصيام والصلاة والصدقة والأمر بالمعروف والنهى عن المنكر " رواه البخارى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأحد سبتمبر 21, 2014 4:09 am

بين الأمل والعمل :

_ إياكم وطول الأمل , فإن من ألهاه أمله أخزاه عمله " قال تعالى :" ذرهم يأكلوا ويتمتعوا ويلهم الأمل فسوف يعلمون " سورة الحجر الآيه 3_ الله سبحانه وتعالى يعطى الدنيا من يحب ومن لايحب ولا يعطى الإيمان إلا من أحب كما فى حديث الطبرانى فى الأوسط من حديث أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال : إن الله تعالى قسم بينكم أخلاقكم كما قسم بينكم أرزقكم و إن الله عز وجل يعطى الدنيا من يحب ومن لايحب , ولا يعطى الدين إلا من يحب , فمن أعطاه الله الدين فقد أحبه , والذى نفسى بيده لا يُسلم عبد حتى يَسلم قلبه ولسانه , ولايُؤمن حتى يَأمن جاره بوائقه , قلت يا رسول الله وما بوائقه ؟ قال غشمه وظلمه " فمن شغلته الدنيا عن عمل الآخرة وعمى عن طاعة ربه فهو ولا شك من الأخسرين أعمالا فى الدنيا والآخرة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأحد سبتمبر 21, 2014 4:09 am

الإخلاص والصراحة :

_ إذا كنت مخلصا فليكن إخلاصك إلى حد الوفاء , وإذا كنت صريحا فلتكن صراحتك إلى حد الإعتراف " من حديث ابن عمرو رضى الله تعالى عنهما قال : عنه صل الله عليه وسلم "من أحسن فيما بينه وبين الله كفاه الله تعالى ما بينه وبين الناس , ومن أصلح سريرته أصلح الله تعالى علانيته , ومن عمل لآخرته كفاه الله تعالى أمر دنياه " رواه الحاكم وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأحد سبتمبر 28, 2014 4:09 am

إذا فترت العزائم فإن الله تعالى يقول:

_ ألم يأن للذين أمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كا لذين أوتوا الكتاب فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم وكثير منهم فاسقون " سورة الحديد الآية 16 _ يقول الإمام ابن كثير عند تفسير هذه الأية الكريمة _ أما آن للمؤمنين أن تخشع قلوبهم لذكر الله أى تلين عند الذكر والموعظة وسماع القرآن فتفهمه وتنقاد له وتسمع له وتطيعه " يقول عبد الله ابن مسعود رضى الله عنه : ما كان بين اسلامنا وبين أن عاتبنا الله بهذه الاية " ألم يأن للذين أمنوا ان تخشع قلوبهم لذكر الله " الآية إلا أربع سنين رواه مسلم وعن ابن عمر رضى الله عنه عن النبى صل الله عليه وسلم قال : " لكل عمل شرة , ولكل شرة فترة , فمن كانت فترته إلى سنتى فقد أفلح , ومن كانت إلى غير ذلك فقد هلك " رواه أحمد وقال شعيب الأرنؤوط واسناده صحيح على شرط الشيخين وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الإثنين سبتمبر 29, 2014 3:58 am

إلا المجاهرون :

_ يقول الرسول صل الله عليه وسلم _ فى الذى يجاهر بالخطأ , مفاخرا فى غير أدب , ولا حياء , ولا خجل ( كل أمتى معافى إلا المجاهرون " رواه البخارى ويقول تعالى :" وإذا قيل لهم تعالوا يستغفر لكم رسول الله لووا رؤوسهم ورأيتهم يصدون وهم مستكبرون " سورة المنافقون الآية 5 _ والمعنى : أن الله تعالى يدعوا هؤلاء المنافقين أن يأتوا إليه تائبين معتذرين عما بدر منهم , من سيئ القول وسفه الحديث , ويعلنوا إسلامهم أمام الرسول صل الله عليه وسلم - لعله يطلب لهم من الله تعالى الصفح والعفو , ولكنهم عن الحق معرضون , ولأهله مبغضون , ولأعداء الله تعالى محبون وموالون , انهم يعرضون فى استهزاء واستكبار , عن رسول الله صل الله عليه وسلم وعن الإمتثال لما طلب منهم قال تعالى :" فى قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ولهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون " سورة البقرة الآية 10 _ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الإثنين سبتمبر 29, 2014 4:08 am

فى العيد فرصة :

_ شرعت الأعياد فى الإسلام وأتاحها الله تعالى لعباده , لنسيان الهموم والمتاعب , فالعاقل هو الذى يرى فى العيد فرصة للطاعة , من صلة للأرحام , واغاثة الملهوف , وبر الفقراء والمساكين والأرامل واليتامى , والجاهل هو من يرى فى العيد فرصة , للمعصية والخروج على القيم والأخلاق , ويرتكب الآثام والمنكرات غير حاسب لله حسابا , هكذا يرى الكثير من الناس العيد , فرصة للعبث والتفلت من قيود الحياء والأدب , والحشمة والوقار " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الثلاثاء سبتمبر 30, 2014 4:25 am

الأعياد فى الإسلام :

_ جعل الإسلام للأمة الإسلامية عيدان كلاهما يأتى بعد طاعة وأداء فريضة , عيد الفطر يأتى عقب صيام رمضان شكرا لله على توفيقه لعبادة الصيام , وعيد الأضحى يأتى مع أداء فريضة الإسلام ( عبادة الحج ) ولو عرف المسلمون معنى الأعياد وحقيقتها , كما أرادها الإسلام لهم لكان عيدهم الحقيقى , يوم أن تتحرر أوطانهم ومقدساتهم من المستعمر الغاصب الأثيم " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الخميس أكتوبر 02, 2014 4:23 am


بين الأعياد الدينية وتقاليد المجتمع :

_ عندما يختلط الحابل بالنابل , وتظهر الأسماء للأشياء وتموت المعانى فى النفوس , وتصبح الأعياد الدينية والمواسم الإسلامية , تقاليد قومية فإنها تفقد أثرها وتصبح الأعياد لا معنى لها كما كانت فى الماضى , إن الناس اليوم يعيشون لحظة العيد , كأى فسحة يؤدونها ووقت يقطعونه , ومن ثم أصبحت الأعياد اليوم فرصة للرحة والوقوع فى العبث والفوضى " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الجمعة أكتوبر 03, 2014 3:56 am

يوم العيد :

_ فى يوم العيد الأكبر تذبح الأضحيات , فمن الذى يطعم منها الفقراء والمساكين ويهدى منها أرحامه وجيرانه ؟ وفى هذه الأيام يكثر الخير فمن الذى يمنح المحتاجين , بعض ما تشتهى أنفسهم وعيالهم ؟ ومن الذى يعطف على الأرامل واليتامى بقليل من مال الله الذى عنده ؟ فقد قال صل الله عليه وسلم :" الساعى على الأرمله والمسكين كالمجاهد فى سبيل الله , أو الصائم بالنهار , أو القائم بالليل , " ويقول صل الله عليه وسلم :" انا وكافل اليتيم فى الجنة كاهتين وأشار بأصبعيه الوسطى والسبابة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأحد أكتوبر 05, 2014 4:39 am

بين يدى العيد :

_ الله أكبر , الله أكبر , الله أكبر , لا إله إلا الله , الله وأكبر ولله الحمد , اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم , أيها المسلمون هذا يوم العيد الأكبر , لمن وقف بالأمس بعرفات فمحيت ذنوبه وغفرت سيئاته , هذا يوم الوفاء وصدق الإخاء بين جماعة المسلمين , هذا يوم تلاقى الإخوان بنفوس صافية , وقلوب سليمة , هذا يوم صلة الأرحام والسعى فى إصلاح ذات البين , لكنا جعلناه يوم لعب ولهو , واسراف فى الملذات والشهوات واضاعة الأوقات فى غير عمل نافع ومفيد , والإسلام لم يمنعنا من الفرح فى إطار اللهو البرئ , الذى لايخالطه إثم أو انحراف فى السلوك والأخلاق , فيحق لنا أن نفرح فى هذا اليوم , السعيد بالأعمال الصالحة والآداب الفاضلة والسلوك الحميد حتى يكون لنا بين الله تعالى الود موصولا قال تعالى : إن الذين أمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا " سورة مريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأحد أكتوبر 05, 2014 4:39 am

ولايمنع الإسلام الترويح عن النفس بترديد الأناشيد الإسلامية التى ترسخ القيم والمبادئ والأخلاق والشجاعة والرجولة فى نفوس الشباب وأما الأغانى الهابطة التى تثير الغرائز وتدفع إلى التحلل من القيم والفضائل فهذا ما يمنعه الإسلام بشدة ويحرمه قولا واحدا وهذا هو الغناء الذى ينبت النفاق فى القلب كما قال عبد الله بن مسعود رضى الله عنه " الغناء ينبت النفاق فى القلب كما ينبت الماء البقل " فاتقى الله أيها المغرور وأسرع إلى حسن المأب , اتقى الله أيها المفتون ولا تفرح بزينة الظاهر والباطن من الحياء خراب قال تعالى " ذلك يوعظ به من كان يومن بالله واليوم الآخر ذلكم أزكى لكم وأطهر والله يعلم وأنتم لا تعلمون " سورة البقرة وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد فبراير 14, 2016 4:51 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    الأحد أكتوبر 05, 2014 4:40 am


لاتخزنا يوم القيامة :

_ عندما يلجأ المؤمن إلى ربه سبحانه وتعالى فيملأ قلبه بردا وسلاما وبرا وإحسانا , وأمنا وأمانا ويسبغ عليه من رضوانه , وهو يرجوا رحمة ربه وعفوه وكرمه , فقد اتبع كتاب الله القرآن الكريم , ونهل من مشعل هداياته , فامتلأ عقله بالحكمة والعلم الذى يؤكده العمل والسلوك السوى حيث الإقتداء برسول الله صل الله عليه وسلم : مما يزيده ذلك بصرا وبصيرة فى علاقاته مع ربه ونفسه والناس والحياة , وبذلك يخضع المسلم لأوامر ربه وخالقه وتخشع بالإستقامة أعماله وسائر جوارحه قال تعالى : ربنا إننا سمعنا مناديا ينادى للإيمان أن أمنوا بربكم فأمنا ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئتنا وتوفنا مع الأبرار ربنا وآتنا ما وعدتنا على رسلك ولا تخزنا يوم القيامة إنك لاتخلف الميعاد " سورة آل عمران وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    السبت نوفمبر 08, 2014 3:43 am


من خلق المسلم الإستجابة لأوامر الله :

_ المسلم يعلم أنه من شروط إجابة الدعاء هو أن يستجيب أولا لفعل ما أمر الله به , وترك مانهى الله عنه , فهو يجاهد نفسه حتى تستقيم على الطاعة , وتستجيب لله عزوجل لقوله تعالى :" يا أيها الذين أمنوا استجيبوا لله والرسول إذا دعاكم لما يحييكم " سورة الأنفال وقوله تعالى :" وإذا سألك عبادى عن فإنى قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لى وليؤمنوا بى لعلهم يرشدون " سورة البقرة فشرط الآية لإستجابة الدعاء هو أن يستجيب العبد له سبحانه وتعالى " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    السبت نوفمبر 08, 2014 3:44 am

ثلاثة أشياء تذل ابن آدم :

_ ثلاثة أشياء لولا أن الله تعالى أذل بها ابن آدم لما طأطأ رأسه لشئ : الفقر _ والمرض _ والموت _ " ومن حديث أبى هريرة رضى الله عنه أنه قال : قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" بادروا بالأعمال سبعا هل تنتظرون إلا فقرا منسيا , ( أى شاغلا عن أمور الآخرة ) أو غنى مطغيا , أو مرضا مفسدا " لحاله , أو هَرَمَاً " كناية عن كبر السن الذى يتبعه غالبا ضعف الرأى وكثرة الخطأ فيه , أو موتا مجهزا " سريعا " أو الدجال , فالدجال شر غائب ينتظر , أو الساعة فالساعة أدهى وأمر " والدهية هى الأمر الفظيع الذى لايستطيع الإنسان الفكاك منه , ويوم القيامة فيه من المرارة والفظاعة ما لا يُهتدى إلى الخلاص مما نزل بالإنسان , فليتذكر الغافل وليعمل العاملون " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16171
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :    السبت نوفمبر 08, 2014 3:44 am

من مؤيدات العقل والإضرار به:

_ من أشد الأمور تأيدا للعقل ثلاثة أشياء : مشاورة العلماء , فلا غنى لعاقل عن مشورة , وتجريب الأمور فكثرة التجارب تمحو المعايب , وحسن التثبت فقد ورد : التثبت من الله والعجلة من الشيطان , ومن أشد الأمور اضرارا بالعقل : التعجل , والتهاون , والإستبداد " وفى الحديث عنه صل الله عليه وسلم :" لا عقل كالتدبير ولا حسب كحسن الخُلق ولا ورع كالكف " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
حقيقة الطاعة بين نور الإيمان وظلمة المعاصي :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 8انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم :: الولاء والبراء بين الانضباط و التسيب :: من ادب الاسلام الاخلاق وتزكية النفس-
انتقل الى: