منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 من حقوق الأخوة الإسلامية

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: من حقوق الأخوة الإسلامية    الجمعة ديسمبر 27, 2013 9:19 pm

من حقوق الاخوة السلام ورده :

 "رد سلام السلم على اخيه المسلم واجب كما امر الله بذلك قال الله تعالى واذا حيتم بتحية فحيو بأحسن منها أو ردها ان الله كان على كل شئ حسيبا سورة النساء فالتحية هى القاء السلام قال القرطبى ورد السلام واجب وقال ابن عباس وحسبنا ان نعلم ان السلام من تحيات الملائكة والانبياء وانه شعار التلاقى فى الجنة قال تعالى ولقد جاءت رسلنا ابراهيم بالبشرى قالوا سلاما قال سلام فما لبث ان جاء بعجل حنيذ سورة هود وعن ابى امامة قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم ان اولى الناس بالله من بدأهم بالسلام رواه ابو داود وقال صل الله عليه وسلم أعجز الناس من عجز فى الدعاء وأبخل الناس من بخل بالسلام ومن حديث ابى هريرة رضى الله عنه عن النبى صل الله عليه وسلم قال لما خلق الله آدم عليه السلام قال اذهب الى أولئك فاستمع ما يحيونك فانها تحيتك وتحيتة ذريتك فقال السلام عليكم فقالوا عليك ورحمة الله فزادوه ورحمة الله زواه مسلم ويقول ايضا صل الله عليه وسلم والذى نفسى بيده لاتدخلون الجنة حتى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتى تحابوا اولا ادلكم على شئ اذا فعلتموه تحاببتم افشوا السلام بينكم رواه مسلم ففى افشاء السلام تقوى عرى الايمان وتتأكد المحبة بين افراد المسلمين وبذلك تحيا الامة الاسلامية حياة الجسد الواحد ويقول النبى صل الله عليه وسلم مامن مسلمين يلتقيان فيتصافحان الا غفر لهما قبل ان يتفرقا رواه ابن ماجة فالسلام سبب من اسباب غفران الذنوب فهو يدخل السرور على المتلاقيين ويشعر كل واحد منها بالانس والمحبة للاخر وهذا الفضل العظيم يتسابق اليه المتسابقون ويفوز بفضله المتحابون ويطعم حلاوته المفشون للسلام وقال صل الله عليه وسلم لايحل لمسلم ان يهجر اخاه فوق ثلاث يلتقيان فيصد هذا ويصد هذا وخيرهما الذى يبدأ بالسلام رواه مسلم وصل الله على محمد وآله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الإثنين أغسطس 18, 2014 5:44 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الخميس فبراير 13, 2014 1:13 pm

نصيحة لولى الأمر :

_ إن من باع آخرته بدنيا غيره أو بدنياه باء بظلم كبير وعذاب أليم وكان عند الله من الآثمين والمفروض فى المسلم أن يذكر إخوانه بما فيه النفع والخير له ولأمته حتى لايكون من الهالكين ولقد كان من قبلنا علماء أجلاء عرفوا أن للعلم حقه وللدعوة الى الله تعالى أصولها هو ذلكم العابد الحر أبو نصر الطائي " دخل ذات يوم على سليمان ابن عبد الملك الأموي وهو يجالس حاشيته وقال له سأطلق لساني مما خرست عنه الألسن تأدية لحق الله تعالى فقال " إنه قد اكتنفك رجال أساءوا الاختيار لأنفسهم وابتاعوا دنياك بدينهم ورضوا سخط ربهم وخافوك فى الله ولم يخافوا الله فيك فهم حرب للآخرة وسلم للدنيا فلا تأمنهم على ما ائتمنك الله عليه فإنهم لم يألوا الأمانة تضيعا والأمة كسفا وخسفا وأنت مسئول عما اجترموا وهم ليسوا مسئولين عما أجرمت أنت فلا تصلح دنياهم بفساد آخرتك فإن أعظم الناس عند الله غبنا من باع آخرته بدنيا غيره قال الله تعالى " وأنا لكم ناصح أمين " سورة الأعراف وقال صل الله عليه وسلم " الدين النصيحة قلنا لمن يارسول الله؟ قال لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم " فالنصيحة واجبة على العلماء لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم " موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى   وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في السبت نوفمبر 05, 2016 6:36 am عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الجمعة أبريل 04, 2014 4:14 am

الأخوة :

قال الإمام على رضى الله تعالى عنه _ الرجل بلا أخ كشمال بلا يمين , وأنشد رضى الله تعالى عنه _ عليك بإخوان الصفا فإنهم كما يقبض الكف بالمعصم _ ولا خير فى الكف مقطوع , ولا خير فى الساعد الأجزم , وقيل لابن السماك , أى الإخوان أحق ببقاء المودة ؟ قال : الوافر دينه , الواعى عقله , الذى لايملك على القرب , ولا ينساك على البعد , إن دنوت منه داناك , وإن بعدت عنه راعاك , وإن استعنت به عضدك , وإن احتجت إليه رفدك , ( يعنى أعطاك ) وتكون مودة فعله أكثر من مودة قوله " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:48 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الجمعة أبريل 04, 2014 4:15 am

معالجة المشكلات :

بعض الناس يعالجون المشاكل بما يزيدها تعقيدا , وبعض الناس يحاولون ايقاف عجلة التطور بكلمة , لا, كالصبيان يحاولون عرقلة سير القطار بوضع الأحجار على قضيب السكة الحديدية " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

من الآداب الإجتماعية:

لايكونن منكم المتحدث ولا ينصت له , والداخل فى سر إثنين لم يدخلاه , ولا الآتى الدعوة لم يدع إليها , ولا الجالس لمجلس لايستحقه , ولا الطالب الفضل من أيدى اللئام , ولا المتعرض للخير من عند عدوه " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:49 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    السبت أبريل 05, 2014 12:36 am

من حق المسلم على المسلم :

المؤمن يعلم أن له حقوق وعليه واجبات تجاه الآخرين فيلتزم بها ويؤديها فى حب وتواضع  لأنه يعلم أنها عبادة لله تعالى وهو محاسب إن قصر فى أدائها وهى من الواجبات التى يتقرب بها إلى الله تعالى ومن هذه الحقوق رد السلام على من ألقاه عليه فمن حق المسلم على المسلم أن يلقى عليه السلام إذا لقيه وقبل أن يكلامه كما يقولون السلام قبل الكلام وهو أن يقول " السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ويرد عليه " وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته قال تعالى " وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو رودها " سورة النساء وقوله صل الله عليه وسلم فى توظيف هذا الآدب " يسلم الراكب على الماشى والماشى على القاعد , والقليل على الكثير " متفق عليه وقوله صل الله عليه وسلم " إن الملائكة لتعجب من المسلم يمر على المسلم ولا يسلم عليه " وقوله صل الله عليه وسلم " ألقى السلام على من عرفت من لم تعرف " متفق عليه وقوله صل الله عليه وسلم " ما من مسلمين يلتقيان فيتصافحان إلا غفر لهما قبل أن يتفرقا " وقوله صلى الله عليه وسلم " من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه حتى يسلم " رواه الطبرانى وابو نعيم فى الحلية بإسنا لين وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


جماع الإيمان :

ذكر البخارى فى صحيحه عن عمار بن ياسر رضى الله تعالى عنه أنه قال ثلاث من جمعهن فقد جمع الإيمان الإنصاف من نفسك _ وبذل السلام للعالم _ والإنفاق من الإقتار " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:50 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأحد أبريل 06, 2014 3:51 am

الغيبة :

من أخطر الأمراض الإجتماعية فتكا بالفرد والأسرة والمجتمع والناس جميعا , وهذا المرض العضال والداء الخبيث يحتاج إلى علاج لأنه يؤدى إلى الفساد والوقيعة بين الناس قال تعالى " ولا يغتب بعضكم بعضا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم " سورة الحجرات , وتسمى كذلك بسورة الأخلاق وعن أبى هريرة رضى الله تعالى عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم " قيل يارسول الله ما الغيبة ؟ قال ذكرك أخاك بما يكره قال أرأيت إن كان فى أخى ما أقول ؟ قال إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته وإن لم يكن فيه ما تقول فقد بهته " رواه مسلم وقال الحافظ بن حجر فى فتح البارى والغيبة هى ذكر المرء بما يكره سواء كان ذلك فى بدن الشخص أو فى دينه أو دنياه أو نفسه أو خلقه أو ماله " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا عدد ما ذكرك الذاكرون وغفل عن ذكرك الغافلون

الغيبة المسموح بها :

قال الحسن البصرى رضى الله تعالى عنه _ الغيبة المسموح بها فى ثلاثة _ فاسق مجاهر _ وإمام جائر _ وصاحب بدعة لم يدع بدعته ( وهى البدعة التى تخالف أصول الدين وما عليه أهل السنة والجماعة ) وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:50 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأربعاء أبريل 16, 2014 3:32 am


إنه أخى إذا ترك ذنبه:

مر أبو الدرداء رضى الله عنه يوما على رجل قد أصاب ذنبا , والناس يسبونه فنهاهم وقال , أرأيتم لو وجدتموه فى حفرة , ألم تكونوا مخرجيه منها ؟ قالوا بلى , قال فلا تسبوه اذن , واحمدوا الله الذى عافاكم قالوا , أفلا نبغضه ؟ قال إنما أبغض عمله فإذا تركه كان أخى ؟ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأربعاء فبراير 04, 2015 5:23 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الإثنين أبريل 21, 2014 5:01 pm

محادثة الإخوان
إن محادثة الإخوان حياة القلوب , وجلاء النفوس
وتذكير من النسيان , والدنيا سرورها أحزان
واقبالها إدبار , وآخرها الموت , فكم من مستقبل
يوما لا يستكمله , ومنتظر غدالايبلغه , ولو ينظر
المرء إلى الآجل ومروره , لأبغض الأمل وغروره
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    السبت أبريل 26, 2014 3:48 am

الإصلاح بين الناس :

حثنا الإسلام على محبة الآخرين والسعى فى مصالحهم وقضاء حوائجهم , ومن ذلك الإصلاح بين الناس فهو من أفضل القربات وقد بين لنا رسول الله صل الله عليه وسلم أن الإصلاح بين الناس يعدل درجة الصلاة فقال : ما عمل ابن آدم شيئا أفضل من الصلاة واصلاح ذات البين وخلق حسن " ويعلمنا الإسلام أنه إذا حدثت خصومة أو شحناء بين إثنين أو طائفتين من الناس أن نسارع فى الإصلاح بينهما وقضوا على الخصومة فى مهدها قبل أن يستفحل شرها ويتزيد خطرها وقد رفع رسول الله صل الله عليه وسلم درجة الإصلاح بين الناس فى الثواب أعظم من أداء النافلة من صلاة وصيام وغيره فيقول الرسول صل الله عليه وسلم " ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصلاة والصدقة قالوا بلى يا رسول الله ؟ قال إصلاح ذات البين , فإن فساد ذات البين هى الحالقة لا أقول تحلق الشعر ولكن تحلق الدين " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:52 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الإثنين أبريل 28, 2014 8:09 pm

معنى الأخوة
يقول أبو سلمان الدراني : " إني لألقم اللقمة أخا من اخوانى فأجد طعمها في فمي "..
يسأل أحد الصالحين رجلا عن من حوله فيجيب بأنهم اخوانه , فيسأل الرجل الصالح هل يدخل احدكم يده في كم أخيه أو كيسه فيأخذ منه ما يريد؟ فقال : لا , فيقول : اذهبوا فلستم بإخواني _ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الثلاثاء مايو 13, 2014 3:38 am

من الآفات التى حرمها الإسلام الظن السئ :

فقد نهى الله تعالى عن الخوض فى أعراض المسلمين والظن السئ بهم قال تعالى " يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم " سورة الحجرات وسوء الظن بالآخرين من الآفات المذمومة التى يقع فيها كثير من الناس ونتائجها خطيرة وعواقبها وخيمة , حيث تبنى عليها الأفكار الخاطئة مما يترتب على ذلك أفعال ينال صاحبها الإثم والعقاب من الله تعالى _ والظن حديث يدور بين النفس وصاحبها سواء كان خيرا أو شرا وقد حذرنا الرسول صل الله عليه وسلم من ذلك من حديث أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال " إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث " متفق عليه وقد يؤدى سوء الظن بالمسلمين إلى التقاطع والتدابر دون ما أسباب وهذا القطيعة والهجر قد يكون سببا فى عدم قبول الأعمال ومن حديث أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال :" تفتح أبواب الجنة يوم الإثنين والخميس فيغفر لكل عبد لا يشرك بالله شيئا إلا رجلا كانت بينه وبين أخيه شحناء فيقال : أنظروا هذين حتى يصطلحا أنظروا هذين حتى يصطلحا " رواه مسلم فهل علينا جميعا أن نحسن الظن فيما بينا وألا نستجيب لنزغات الشيطان وحديث النفس الأمارة بالسوء الذى يدفعنا إلى سوء والظن واتهام الآخرين " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:52 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأربعاء مايو 14, 2014 4:49 am

حسن الإختيار :

قال بعض العلماء : اختيار الكلام أشد من نحت السلام وقالوا : اختيار المرء وافد عقله ورائد فضله , وقال الشاعر : قد عرفناك باختيارك إذ كان _ دليلا على اللبيب اختياره _ وقال آخر , لاتلم المرء على فعله فأنت منسوب إلى مثله _ من ذم شيئا وأتى مثله _ فإنما دل على جهله , وقال بعض الحكماء يوصى ولده _ واصحب الأخيار وارغب فيهم _ رب من صاحبته مثل الجرب " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

بين الأدب :

قال الشاعر _ إذا أعجبتك خلال إمرئ _ فكنه تكن مثل من يعجبك _ وليس على المجد والمكرمات _ إذا جئتها حاجب يحجبك " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

قالوا:

احذر لئيم الأصل , فقد يدركه لؤم أصله وأنت فى أشد الحاجة إلي صداقته , واحذر لئيم الطبع فقد يدركه لؤم طبعه وأنت فى أشد الحاجة إلى معونته " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:53 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأربعاء مايو 14, 2014 4:49 am

جلساء الرحمن:

عن عبد الله بن عباس رضى الله عنهما أنه قال : مر النبى صل الله عليه وسلم " بعبد الله بن رواحة وهو يذكر أصحابه فقال رسول الله صل الله عليه وسلم :" أما إنكم الملأ الذين أمرنى ربى أن أصبر نفسى معكم ثم تلا هذه الآية " واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشى يريدون وجهه ولا تعدُ عيناك عنهم تريد زينة الحياة الدنيا , ولاتطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطا " سورة الكهف الآية 82_ أما إنه ما جلس عدتكم إلا جلس معهم عدتهم من الملائكة , إن سبحوا الله سبحوه , وإن حمدوا حمدوه , وإن كبروا الله كبروه ثم يصعدون إلى الرب جل ثناؤه وهو أعلم بهم فيقولون : ياربنا عبادك سبحوك فسبحنا وكبروك فكبرنا , وحمدوك فحمدنا , فيقول ربنا يا ملائكتى أشهدكم أنى قد غفرت لهم فيقولون فيهم فلان الخطاء فيقول هم القوم لايشقى بهم جليسهم " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:54 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الخميس يونيو 05, 2014 5:02 pm

من آداب الإسلام السلام

تحية الآخرين بالسلام من شعائر الإسلام وسننه , ورد السلام من الواجبات الدينية التى تثمر بين الناس الروابط الإجتماعية مما يدل ذلك على المحبة والألفة والمودة بين الناس , وبذل السلام ورده يدل على اعتدال المزاج النفسى وسلامة الصدر وطهارة القلب , وللسلام آداب ينبغى علينا ملاحظتها عند العمل بها ومن ذلك : أن يسلم الراكب على الماشى , والماشى على القاعد , والقليل على الكثير , والصغير على الكبير , ومن الآدب أيضا أن يلقى الرجل على أهله السلام إذا دخل بيته روى الترمذى أن النبى صل الله عليه وسلم : قال لأنس رضى الله عنه : يا بنى إذا دخلت على أهلك فسلم يكن بركة عليك وعلى أهل بيتك " ومن التواضع أن يسلم الكبير على الصغير ليشعره بقيمة الإجتماعية ويغرس فيه مشاعر الرجولة والثقة فى شخصيته المستقبلية يدل ذلك فيما رواه الشيخان عن النبى صل الله عليه وسلم أنه مر على الصبيان سلم عليهم " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الإثنين يونيو 09, 2014 3:27 am


فضل الأخوة

إن إخوان الصدق من أنفس ما يكتنز , وأفضل ما يعده المرء لنفسه , فهم شركاء النفوس ونصراء عند الشدائد قال بعض الحكماء : رب صديق أودّ من شقيق وقيل لمعاوية : أيما أحب إليك ؟ قال : صديق يحببنى إلى الناس " وقال ابن المعتز : القريب بعدواته بعيد والبعيد بمودته قريب . وقال الشاعر : لمودة ممن يحبك مخلصا _ خير من الرحم القريب الكاشح " والكاشح هو الذى يكره لك الخير " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الإثنين يونيو 09, 2014 3:27 am

من أسباب الألفة المؤخاة

والمؤخاة بالمودة تكتسب بصادق الميل اخلاصا ومصافاة وهى أعلى مراتب الألفة , ولهذا آخى رسول الله بين أصحابه لتزيد ألفتهم ويقوى تعاونهم وتناصرهم , وعنه صل الله عليه وسلم أنه قال " عليكم باخوان الصدق , فإنهم زينة فى الرخاء , وعصمة فى البلاء" وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأربعاء يونيو 11, 2014 4:30 am

حق المسلم على المسلم

من حديث أبى هريرة رضى الله تعالى عنه قال : قال رسول الله صل الله عليه وسلم :
" حق المسلم على المسلم ست قيل , وما هى يا رسول الله صل الله عليه وسلم " قال : إذا لقيته فسلم عليه , وإذا دعاك فأجبه , وإذا استنصحك فانصح له , وإذا عطس فحمد الله فشمته , وإذا مرض فعده , وإذا مات فاتبعه " رواه مسلم

والحديث الشريف يبين لنا فيه الرسول صل الله عليه وسلم : حق المسلم على المسلم
وما يجب على كل مسلم , أن يقوم به تجاه أخيه المسلم , حتى تأتلف القلوب وتتحد المشاعر والغايات , وتسود المحبة والوئام بين جماعة المسلمين , وتقوى بينهم الروابط الشريفة ويتكون, منهم المجتمع الفاضل والدولة القوية الفتية ويتحقق الأمن والسلام .
وحق المسلم على المسلم يفصله الرسول صل الله عليه سلم فى ستة أمور:
1_ عندما يراه ويتقابل معه , أن يحيه بتحية الإسلام , ففى ذلك اعلان السرور
بمقدمه وإدخال الاطمئنان إلى قلبه , والسلام عند اللقاء بين, المسلم وأخيه بداية لحديث طيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأربعاء يونيو 11, 2014 4:31 am

يجرى بينهما , وفى ذلك دعم للصلة بينهما , مما يعود عليهما بالنفع والفائدة لكل منهما فى عمله .
2_ وعلى المسلم أن يجيب دعوة أخيه إذا دعاه , فى عمله أو فى حياته ففى ذلك ,
إعلاء لقدره وتقدير لشخصه , كما أنه لو ترك الاجابة لدعوته, كان فى ذلك استهانة
له ولايصح أن يصدر هذه من مسلم تجاه أخيه .
3_ أن يقدم له النصح الهادئ وبالكلمة الطيبة , ويتعين ذلك إذا طلب ذلك منه وهذا
واجب دينى ينبغى أن يقصر, فيه مسلم تجاه أخيه بل يجب المسلم أن يقدم النصيحة
لأخيه وإن لم يطلب منه ذلك , فالدين النصيحة كما قال الرسول صل الله عليه وسلم
" الدين النصيحة قلنا لمن يا رسول الله قال : لله ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم "
وعلى المسلم أن يراعى عند تقديم النصيحة اللين , والرفق وعدم التشهير واظهار
الحب لمن ينصحه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأربعاء يونيو 11, 2014 4:31 am

4_ تشميت العاطس وقد ورد فى الحديث عن أبى هريرة رضى الله عنه قال : " إذا عطس أحدكم فليقل : الحمد الله , وليقل له أخوه أو صاحبه يرحمك الله , فإذا قال : له يرحمك الله فليقل : يهديكم الله ويصلح بالكم "
وفى ذلك دعاء للعاطس, ودعاء آخر من العاطس , للمشمت وتبادل الدعاء بين المسلم وأخيه مما يدعم, روح الألفة والمحبة بين الأخوين .
5_ عيادته إذا مرض , فعودة الأخ المريض , لأن المريض محتاج إلى من يؤنسه ويطمئنه ويدعوا له , وذلك يخفف عنه آلامه ويهدئ من خوفه , وعلى المسلم أن يحرص على عيادة أخيه المريض , _ لعله فى حاجة إليه ولتكون جميلا يرده إليه إذا احتاج , على أن لايطيل الجلوس عنده , وبذلك تدوم المحبة والتعاون بين الأخوين المسلمين .
6_ أن يمشى خلف جنازته بعد وفاته , وقد يقتضى ذلك المساعدة , فى حمله والدعاء له والتفكير فى مستقبل , أسرته من بعده والإسهام , فى التخفيف عنها وتذكر الموت فهو أكبر واعظ وأعظم , ناصح يذكر الإنسان بخالقه , ويضعه على باب آخرته ويوقفه بين يدى ربه سبحانه , فيرجع إليه ويتوب من ذنبه ويستعد لما بعد الموت "
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأحد يونيو 15, 2014 3:44 am

من آداب السلام :

على المسلم إذا حضر مجلسا أن يبتدى بالسلام , فإذا أراد أن يقوم فليسلم من حديث أبى هريرة رضى الله تعالى عنه عنه صل الله عليه وسلم قال " اذأ إنتهى أحدكم إلى المجلس فليسلم فإذا أراد أن يقوم فليسلم فليست الإولى بأحق من الآخرة " رواه أبو داود وهناك بعض الناس عندما تلقى عليه السلام رد عليك بفتور وكسل , أو يسكت ولا يرد , ومنهم من يشير بيده والإشارة باليد تحية النصارى أو يشير بإصبعه تحية اليهود , ولكن على المسلم إذا أشار أن يجمع بين اللفظ والاشارة حتى تتحقق المخالفة وبعضهم إذا ألقى السلام قال سم عليكم " ومعناها الموت لكم وإذا رد الآخر قال سحت الله وهذا جهل باللغة ومخالف للسنة الصريحة فرد السلام واجب وافشائه سنة وأن تقول بلسان التعريف السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأن يرد عليك بهذه الصيغة ويجزئ عن الجماعة أن يرد واحد والأفضل أن يرد الجميع والعكس فى الابتداء " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:55 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الإثنين يونيو 16, 2014 4:35 am

من حق المسلم على المسلم

من حق المسلم على أخيه المسلم أن يعينه , وأن ينصره , وأن يستره , وأن يفرج عنه , وأن يقضى حاجته , وأن يدافع عنه فى غيبته " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الأربعاء يونيو 18, 2014 2:51 am

مثل يضرب للقوم

من وصايا عيسى نبى الله عليه السلام _ عن خالد الربع قال : نبئت أن عيسى ابن مريم عليه السلام _ قال لأصحابه :" أرأيتم لو مررتم على رجل نائم , وقد كشف الريح ثوبه "؟ قالوا كنا نرده عليه _ قال : بل تكشفون مابقى " قالوا سبحان الله , نرده عليه ,, قال : بل تكشفون مابقى " مثل أضربه للقوم , يسمعون عن الرجل بالسيئة , فيزيدون عليها , ويذكرون أكثر منها " رواه ابن أبى الدنيا فى الصمت وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الجمعة يونيو 20, 2014 3:29 am

من الأمور المستحبة المصافحة

ويستحب للمسلم عندما يلقى أخاه أن يسلم عليه ويصافحه وتكره المعانفة إلا من سفر وفى فضل المصافحة من حدبث حذيفة رضى الله عنه عن النبى صل الله عليه وسلم قال : إن المؤمن إذا لقى المؤمن فسلم عليه وأخذ بيده فصافحه تناثرت خطاياهم كما , يتناثر ورق الشجر " رواه الطبرانى فى الأوسط والمعانقة والإلتزام لاتجوز فى الحضر بل تجوز فى حق من كان غائبا ثم حضر وهذا هو فعل أصحاب النبى صل الله عليه وسلم وأما تقبيل اليد فجائز فى حق الوالدين وذوى الفضل من أهل العلم "
وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم (1)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الجمعة يونيو 20, 2014 3:30 am

من الأمور المستحبة المصافحة

إذا توافرت هذه الشروط _ 1: أن لا تتخذ عادة بحيث يتطبع العالم على مد يده لتلاميذه ويتطبع هؤلاء على التبرك بذلك ومن الأفعال النادرة تقبيل يد رسول الله صل الله عليه وسلم فلا يجوز أن يجعل سنة مستمرة إلا فى حق الوالدين فتقبيل يد الأبوين عبادة _ 2_ أن يدعوا ذلك إلى تكبر العالم على غيره ورؤيته لنفسه كما نرى مع بعض المشايخ اليوم _ 3_ أن يؤدى ذلك إلى تعطيل سنة معلومة كسنة المصافحة فإنها مشروعة وهى من أسباب تساقط الذنوب بين المتصافحين " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم (2)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16255
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: من حقوق الأخوة الإسلامية    الثلاثاء أغسطس 05, 2014 4:56 am

السلام تحية الإسلام :

قال تعالى :" وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو رودوها إن الله كان على كل شئ حسيبا " النساء الآية 86 _ ومن أدب الإسلام أن يسلم المسلم على أخيه إذا لقيه ولو مرارا من حديث سلمان الفارسى رضى الله تعالى عنه قال : جاء رجل إلى النبى صل الله عليه وسلم فقال السلام عليك يارسول الله : فقال وعليك السلام ورحمة الله وبركاته , ثم جاء آخر فقال : السلام عليك يا رسول الله : فقال وعليك السلام ورحمة الله وبركاته ثم جاء آخر فقال السلام عليك يا رسول الله ورحمة الله وبركاته فقال له وعليك فقال له الرجل بأبى أنت وأمى يا رسول الله , آتاك فلان وفلان فسلما عليك فرددت عليهما أكثر مما رددت على فقال إنك لم تدع لنا شيئا " قال تعالى :" وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها " فرددناها عليك , والقاء السلام سنة ورده واجب " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
من حقوق الأخوة الإسلامية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 5انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: المنتدى الثانى-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: