منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 المعنى الاجمالى للشهادتين :

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الجمعة ديسمبر 27, 2013 8:57 pm

المعنى الإجمالي للشهادتين:

1- توحيد الله عز وجل يتمثل فى قول الإنسان ـ أشهد أن لااله الا الله ـ أي الإيمان الخالص والتصديق القلبي الجازم أنه لامعبود بحق الا الله وحده وأنه لايجوز صرف القلب عنه الى شئ من خلقه بنوع من أنواع العبادة والطاعة والتعظيم والتقديس على النحو الذى يكون لله سبحانه وتعالى ومن فعل يكون قد ارتكب شركا يجب أن يبرأ منه " 2ـ وفى قولك أشهد أن محمدا رسول الله أي أقر مخلصا من قلبي أن محمدا رسول الله صل الله عليه وسلم هو الإنسان الكامل الذى اصطفاه الله سبحانه من خيرة خلقه ليكون داعيا ومبشرا ونذيرا الى الناس كافة ليقوم ببلاغ وحى الله تعالى إليهم داعيا الى وحدانية الله وعبادته وهو خاتم الأنبياء والمرسلين وهو صاحب الشفاعة العظمى وسيد ولد آدم " ـ موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة مارس 25, 2016 8:18 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأحد فبراير 23, 2014 9:05 pm

بين الظلم والشرك :

_ قال تعالى " إن الله لايغفر أن يشرك به ولكن يغفر مادون ذلك لمن يشاء " سورة النساء الآية 48_ ومن تفسير الإمام ابن كثير رحمه الله تعالى من حديث عائشة رضى الله تعالى عنها قالت عن رسول الله صل الله عليه وسلم " الدواوين عند الله ثلاثة , ديون لايعبأ الله به شيئا , وديوان لايترك الله منه شيئا , وديوان لايغفره الله , فأما الديوان الذى لايغفره الله فالشرك بالله _ قال تعالى " إن الله لايغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء "الآية وقال - إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة " وأما الديوان الذى لايعبأ الله به شيئا فظلم العبد نفسه فيما بينه وبين الله من صوم يوم تركه أو صلاة فإن الله تعالى يغفر ذلك ويتجاوز إن شاء , وأما الديوان الذى لا يترك الله منه شيئا فظلم العباد بعضهم بعضا القصاص لا محالة رواه الإمام أحمد وعن معاوية ابن أبى سفيان رضى الله عنه قال سمعت رسول الله صل الله عليه وسلم يقول " كل ذنب عسى الله تعالى أن يغفره إلا الرجل يموت كافرا , أو الرجل يقتل مؤمنا متعمدا " رواه أحمد والنسائى وعن ثمران بن صخر رحمه الله قال أنه سمع النبى صل الله عليه وسلم يقول " من مشى مع ظالم ليعينه وهو يعلم أنه ظالم فقد خرج من الإسلام " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الجمعة مارس 25, 2016 8:12 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الخميس يناير 15, 2015 5:08 am


من أفضل الكلام :

_ أفضل الكلام : لا إله إلا الله ـ وهى أفضل ما قاله النبيون كما فى حديث فضل يوم عرفه " أفضل ما قلت أنا والنبيون قبلى لا إله إلا الله وحده لاشريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير " وهى أفضل الذكر كما فى حديث جابر رضى الله عنه مرفوعا : أفضل الذكر : لا إله الا الله " رواه الترمذى وابن حبان والحاكم وصححه تحفة الذاكرين وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   السبت أبريل 25, 2015 3:17 am

تجديد الإيمان :

كما فى الحديث الذى قال فيه الرسول صل الله عليه وسلم ـ
:" جددوا إيمانكم " , قيل يا رسول الله صل الله عليه وسلم ـ
وكيف نجدد إيماننا ؟ قال صل الله عليه وسلم ـ :" أكثروا
من قول لا إله إلا الله " رواه الإمام أحمد وفى الحديث دليل
واضح على تنشيط الإيمان بالإكثار من قول لا إله إلا الله .
موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا
محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   السبت أبريل 25, 2015 3:19 am

توحيد الله عز وجل :

إن معنى كلمة التوحيد " لا إله إلا الله " أن الله واحد لاشريك له , وهو إثبات أن الله تعالى واحد أحد فى ذاته وأفعاله وفى خلقه للكون, وأنه وحده مرجع كل مكون , ومنتهى كل قصد , والأدلة شاهدة ناطقة من كتاب لله تعالى كما فى قوله :" قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحدا " سورة الإخلاص .
ويقول تعالى :" بديع السموات والأرض أنى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة وخلق كل شئ وهو بكل شئ عليم , ذلكم الله ربكم لا إله إلا هو خالق كل شئ فاعبدوه وهو على كل شئ وكيل " سورة الأنعام الآية 101 ـ 102 ـ فالله سبحانه وتعالى خلق كل شئ من العدم , ولا يخفى عليه شئ من أمور خلقه , ولا معبود بحق سواه فاخضعوا له بالعبادة والطاعة ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   السبت أبريل 25, 2015 3:20 am

, وقال تعالى :" ولله المشرق والمغرب فأينما تولوا فثم وجه الله " سورة البقرة الأية 115 ـ وقال تعالى :" ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين " سورة الأعراف الأية 54ـ يقول الرسول صل الله عليه وسلم :" اثنتان موجبتان , فقال رجل : يا رسول الله وما الموجبتان ؟ قال من مات يشرك بالله دخل النار , ومن مات لايشرك بالله دخل الجنة " ومن ثم يصبح أى عمل لايصدر عن هذا الأصل يكون ميتا ومعدوما , وهو فى ميزان الله تعالى مردود , ولذلك فإن الكافرين والمشركين لاقيمة لأعمالهم , ولو كانت صالحة لأنها ميته وأصلها خبيث يقول تعالى :" وقدمنا إلى ما عملوا من عمل فجعلناه هباء منثوراً " سورة الفرقان الأية 23 موقع من فقه الاسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الخميس يوليو 02, 2015 2:16 am

الحديث عن معنى توحيد الله :

أولا : يجب أن يسبق العلم العمل ـ وقد قال الإمام البخارى رحمه فى صحيحه باب العلم قبل القول والعمل وفى ذلك قوله تعالى :" فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك " سورة محمد الآية 19 ـ
ثانيا : معنى كلمة التوحيد : أشهد أن لا إله إلا الله " أى أقر وأعترف إقرارا قلبيا خالصا أنه لامعبود بحق إلا الله وحده , وأن صرف القلب عنه إلى أحد من خلقه , بنوع من أنواع العبادة والتعظيم والتقديس على النحو الذى يكون لله تعالى وحده وبينه لنا الرسول صل الله عليه وسلم ـ يكون ذلك شركا يجب على العبد أن يبرأ منه
ثالثا : أنواع التوحيد : مما ذكرنا سابقا يتبين لنا أن توحيد الله تعالى صار نوعين , توحيد الألوهية , وتوحيد الربوبية وهو تقسيم محدث لم يكن الصحابة رضوان الله عليه يفعلون ذلك لأنهم أخذوا التوحيد الخالص من كتاب الله وسنة رسوله صل الله عليه وسلم ـ ولكن قام بعض المتأخرين بذلك وعلى رأسهم العلامة ابن تيمية رحمه الله وكان ذلك منه من باب البيان والتعليم , ومما يجب أن نعلمه أن توحيد الألوهية يستلزم توحيد الربوبية وحول ذلك تدور مراتب الدين وجوهره وأحكامه وهى الإسلام , والإيمان , والإحسان كما جاء فى حديث جبريل عليه السلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الخميس يوليو 02, 2015 2:17 am

أـ توحيد الألوهية : وهو الذى من أجله أرسل الله الرسل وأنزل الكتب فجميع الرسل جاؤا إلى أقوامهم يقولون اعبدوا الله كما فى قوله تعالى :" ولقد بعثنا فى كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت " الأية 29 ـ سورة النمل
وقوله تعالى :" وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحى إليه أنه لا إله إلا أنا فاعبدون " سورة الأنبياء الأية 26 ـ فالمسلم مطلوب منه أن تكون كل أعماله قائمة على علم صحيح بالشريعة الإسلامية , حتى تكون عبادته مقبولة عند الله تعالى قال تعالى :" وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة وذلك دين القيمة " سورة البينة الأية 5 ـ العبادة تعنى كمال الذل لله ونهايته , وهى تقوم على الحب الخالص قال تعالى ومن الناس من يتخذ من دون الله أندادا يحبونهم كحب الله والذين أمنوا أشد حبا لله " سورة البقر الأية 165 ـ ومن مظاهر العبادة لله أن يتوجه إليه العبد , بالدعاء والخوف والرجاء والتوكل , والرغبة والرهبة والخشوع والخشية , والإنابة والإستعانة والإستعاذة والإستغاثة , والذبح والنذر وغير ذلك من أنواع العبدة التى أمر الله بها , وبهذا يحقق المسلم معنى " أشهد أن لا إله إلا الله " بالقول العمل وبذلك يكون صادقا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الخميس يوليو 02, 2015 2:18 am

ب ـ توحيد الربوبية : والرب هو المعبود بحق , فإذا قيل لك من ربك فقل ربى الله الذى ربانى , وربى جميع العالمين بنعمه التى لاتعد ولا تحصى وأجل هذه النعم نعمة الإسلام , فالله تعالى هو معبودى وليس لى معبود سواه وأنا أردد كل يوم فى الصلاة أكثر من خمسة عشرة مرة قوله تعالى :" الحمد الله رب العلمين " سورة الفاتحة
وكل ما سوى الله عالم وأنا واحد من هذا العالم , فالله تعالى وحده هو الخالق الرازق فيجب أن يكون هو المعبود بحق وحده ون سواه قال تعالى :" يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذى خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون , الذى جعل لكم الأرض فراشا والسماء بناء وأنزل لكم من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أنداد وأنتم تعلمون " سورة البقرة الأية 21 ـ 22 ـ يقول الإمام ابن كثير رحمه الله تعالى : والخالق لهذه الأشياء هو المستحق للعبادة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الخميس يوليو 02, 2015 2:18 am

ج ـ توحيد الأسماء والصفات : وهو يتضمن سورة الإخلاص :" قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد " سورة الإخلاص وتوحيد الذات والأسماء والصفات , وهو الإقرار بأن الله بكل شئ عليم وعلى كل شئ قدير , وأنه الحى القيوم الذى لاتاخذه سنة ولانوم , السميع البصير القوى العزيز اللطيف الخبير , مالك الملك ذو الجلال والإكرام , الرحمن على العرش استوى قال تعالى :" ليس كمثله شئ وهو السميع البصير " وقال تعالى :" قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمن أيما تدعوا فله الأسماء الحسنى " إلى آخر ما جاء فى كتاب الله وسنة رسوله صل الله عليه وسلم من أسماء حُسنى وصفات عُليا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الخميس يوليو 02, 2015 2:19 am

وفى الصحيح عنه صل الله عليه وسلم :" إن لله تعالى تسعة وتسعين اسما من أحصاها دخل الجنة " وعلى العباد أن يعرفوا صفات ربهم , وأوصاف كماله , وأن ينزهوه عن كل نقص ومشابهة لخلقه , فإن ذلك واجب العبد نحو خالقه العظيم , قال تعالى :" سبح اسم ربك الأعلى الذى خلق فسوى والذى قدر فهدى " سورة الأعلى الأية 1 ـ 3 ـ وقال تعالى :" فسبحان الله حين تمسون وحين تصبحون وله الحمد فى السموات والأرض وعشيا وحين تظهرون " سورة الروم 17 ـ 18 ـ والله عز وجل مخالف لكل المخلوقات , فلا يشبهه منها شئ , وكيف يشبه المخلوق خالقه يقول تعالى :" ليس كمثله شئ وهو السميع البصير " سورة الشورى آية 11 ـ . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأحد يوليو 05, 2015 4:02 pm

شروط لا إله إلا الله :

يجب على كل مسلم ومسلمة أن يتعلموا معنى الشهادتين , وانه لامعبود بحق إلا الله وحده لاشريك له , وبذلك ننفى الإلهية عما سوى الله وتثبت لله وحده , مع الولاء لله تعالى ودينه ونبيه صل الله عليه وسلم ـ وعباده الصالحين , والبراءة من كل مايعبد من دون الله من تابع أو متبوع , ولابد من الإلتزام بشروط " لا إله إلا الله " ولقد ذكر أهل العلم لها شروطا سبعة حتى ينتفع , صاحبها بما قال ويكون صادقا فى إيمانه بها
وذكرنا لهذه الشروط ليس المراد منه عد ألفاظها , فكم من انسان عامى اجتمعت فيه هذه الشروط والتزمها ولو قيل لها عُدها لم يحسن ذلك , ولم يكن الرسول صل الله عليه وسلم يفعل ذلك عندما يأتى إليه من يدخل الإسلام , ولكنه كان يعلم كما قال صل الله عليه وسلم :" بعثت معلما ميسرا ولم أبعث لعانا " وقد قال وهب بن منبه رحمه الله تعالى : لمن ساله أليس " لا إله إلا الله مفتاح الجنة ؟ قال : بلى ولكن ما من مفتاح إلا وله أسنان , فإن جئت بمفتاح له أسنان فتح لك , وإلا لم يفتح لك " رواه البخارى تعليقا باب من لقى الله بالإيمان وهو غير شاك خل الجنة "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأحد يوليو 05, 2015 4:10 pm

الشرط الأول : العلم
بمعناها والمراد منها نفيا واثباتا , المنافى للجهل وفى ذلك قوله تعالى :" فاعلم أنه لا إله إلا الله " سورة محمد من آية 19 ـ وقال تعالى :" شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولو العلم قائما بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم " سورة آل عمران الآية 18 ـ وعن عثمان رضى الله عنه قال : قالرسول الله صل الله عليه وسلم :" من مات وهو يعلم أن لا إله إلا الله دخل الجنة " رواه مسلم فى باب الإيمان .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأحد يوليو 05, 2015 4:11 pm

الشرط الثانى : اليقين المنافى للشك ومعنى هذا أن يكون قائلها مستيقننا بمدلول هذه الكلمة يقينا جازما , فإن الإيمان لايغنى فيه إلا علم اليقين , لا علم الظن وقد قال تعالى :" إنما المؤمنون الذين أمنوا بالله ورسوله ثم لم يرتابوا وجاهدوا بأموالهم وأنفسهم فى سبيل الله أولئك هم الصادقون " سورة الحجرات الأية 15 ـ
وفى الصحيح من حديث أبى هريرة رضى الله عنه : قال رسول الله صل الله عليه وسلم :" أشهد أن إله إلا الله وأنى رسول الله , لا يلقى الله بهما عبد غير شاك فيهما إلا دخل الجنة " رواه مسلم فى كتاب الإيمان . الشرط الثالث : القبول المنافى للرفض بحيث يعتفد بقلبه ولسانه مقتضى هذه الكلمة قولا وعملا , وقد قص الله تعالى علينا من انجاء من قالها وعمل بمقتضاها , والإنتقام ممن رفضها وأبى أن يعمل بها .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأحد يوليو 05, 2015 4:11 pm

الشرط الرابع : الإنقياد لما دلت عليه المنافى لترك ذلك قال تعالى :" وأنيبوا إلى ربكم وأسلموا له من قبل أن يأتيكم العذاب " سورة الزمر الأية 54 ـ
وقوله تعالى :" ومن أحسن دينا ممن أسلم وجهه لله وهو محسن " سورة النساء الأية 125 ـ وفى الحديث الحسن عنه صل الله عليه وسلم :" لايؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به " الأربعيين النوويه .
الشرط الخامس : الصدق المنافى للكذب , أى وهو يقول ذلك بلسانه أن يكون صادقا من قلبه , ويواطئ قلبه لسانه قال تعالى :" ومن الناس من يقول أمنا بالله وباليوم الآخر وماهم بمؤمنين " سورة البقرة الأية 8 ـ وعنه صل الله عليه وسلم قال :" شفاعتى لمن شهد أن لا إله إلا الله مخلصا يصدق قلبه لسانه ولسانه قلبه " رواه أحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأحد يوليو 05, 2015 4:12 pm

الشرط السادس : الإخلاص , وهو تصفية العمل بصالح النية عن جميع شوائب الشرك قال تعالى :" ألا لله الدين الخاص " سورة الزمر الأية 3 ـ
وقال تعالى :" ما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين " سورة البينة الأية 5 ـ
وفى الصحيح من حديث أبى هريرة رضى الله عنه عن النبى صل الله عليه وسلم :" أسعد الناس بشفاعتى من قال : لا إله إلا الله خالصا من قلبه " .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأحد يوليو 05, 2015 4:12 pm

الشرط السابع : المحبة لهذه الكلمة , ولما اقتضته ودلت عليه , ولأهلها العاملين بها الملتزمين شروطها , وبغض من ناقض ذلك , قال تعالى :" ومن الناس من يتخذ من دون الله أندادا يحبونهم كحب الله والذين أمنوا أشد حبا لله " سورة البقرة الأية 165 ـ
وكما فى الحديث الصحيح عنه صل الله عليه وسلم :" ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان , أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما , وأن يحب المرء لايحبه إلا لله , وأن يكره أن يعود فى الكفر كما يكره أن يقذف فى النار " رواه البخارى ومسلم والنسائى من حديث أنس رضى الله عنه . . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى ـ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأربعاء ديسمبر 14, 2016 4:41 pm

لا إله إلا الله محمد رسول الله :

كلمة التوحيد ومفتاح الجنة , بهما يدخل المسلم الإسلام إذا نطق بهما مستيقنا بها قلبه , وعمل بمقتضاهما , فإنه يصير بذلك مسلما يقول الإمام الآجري رحمه الله تعالى : " فكان من قال هذا موقنا من قلبه ناطقا بلسانه أجزأه ، ومن مات على هذا فإلى الجنة". وتصح منه بعد ذلك سائر العبادات إذا عمل بها وتصبح هذه العبادات كفارة لذنوبه ، مثال على ذلك الصلاة،كما في حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال: " أرأيتم لو أن نهراً بباب أحدكم يغتسل منه كل يوم خمس مرات ، هل يبقى من درنه شيء؟، قالوا: لا يبقى من درنه شيء، قال: " فذلك مثل الصلوات الخمس يمحو الله بهن الخطايا ." رواه البخاري ومسلم وإذا لم يأت بالشهادة كان كافرا ولم تصح منه أي عبادة ، ولا ينتفع بها في الآخرة، فعن عائشة رضي الله عنها قالت: قلت: يا رسول الله: ابن جدعان كان في الجاهلية يصل الرحم، ويطعم المسكين، فهل ذاك نافعه؟ قال: لا ينفعه إنه لم يقل يوماً رب اغفر لي خطيئتي يوم الدين ." رواه مسلم ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 16581
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: المعنى الاجمالى للشهادتين :   الأربعاء ديسمبر 14, 2016 4:42 pm

وكذلك من كان مسلما لكنه أتى بما يناقض هذه الشهادة اعتقادا أو قولا أو عملا فتحبط منه جميع العبادات كالصلاة والصيام وغيرها، ولا تصح منه وتزول ، قال تعالى :" ولقد أوحي إليك وإلي الذين من قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين " سورة الزمر الآية 65 ـ قال ابن أبي العز الحنفي في شرح الطحاوية عند كلامه على حديث شعب الإيمان: "وهذه الشعب منها ما يزول الإيمان بزوالها إجماعاً كشعبة الشهادتين ، ومنها ما لا يزول بزوالها إجماعاً ، كترك إماطة الأذى عن الطريق.." . موقع من فقه الإسلام للشيخ سامي وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.ahlamontada.com
 
المعنى الاجمالى للشهادتين :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: المنتدى الثانى-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: